rss

السفيرة نيكي هالي تترأس المؤتمر الصحفي لمجلس الأمن الدولي حول جنوب السودان

Facebooktwittergoogle_plusmail
English English

بعثة الولايات المتحدة إلى الأمم المتحدة
مكتب الصحافة والدبلوماسية العامة
للنشر الفوري

25 نيسان/أبريل 2017

ترأست السفيرة نيكي هالي، الممثلة الدائمة للولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، المؤتمر الصحفي لمجلس الأمن حول جنوب السودان. وفي تصريحاتها، سلطت الضوء على الأوضاع الإنسانية الرهيبة في هذا البلد والحاجة لاتخاذ المجلس إجراءات قوية من أجل التصدي للنزاع المستمر وإنقاذ حياة الناس.

“إنني أدعو هذا المجلس إلى المضي قدماً باستخدام الأدوات المتاحة له، مثل فرض المزيد من العقوبات وحظر توريد الأسلحة، وإلاَّ فإن أعمال العنف والفظائع سوف تستمر. ينبغي علينا ألا ننتظر سقوط المزيد من القتلى، والمزيد من النزوح، والمزيد من الدمار قبل أن نتحلى بالشجاعة للعمل. هذا الأمر غير مقبول. ينبغي علينا أن نرى إشارة على إمكانية إحداث تقدم.”

“إذا كنتم تهتمون فعلاً بشعب جنوب السودان، عندئذ يتعين علينا أن نقول لحكومة جنوب السودان إننا لن نقبل بهذا الأمر بعد الآن. وإذا كنتم تهتمون بقيادة مجلس الأمن هذا، علينا ألا نسمح بالتجاهل التام لهذا البيان الرئاسي. والجهة التي تستفيد من إنقسام هذا المجلس هي حكومة جنوب السودان. لذا، إذا كنتم تريدون منهم أن يواصلوا إرهاق شعب جنوب السودان، إذا كنتم تريدون الاستمرار في رؤية المجاعة في جنوب السودان، فإن عدم فعل أي شيء هو بالضبط ما أنتم بحاجة إلى الاستمرار في فعله. ولكن إذا أردنا أن نوقف ذلك، وإذا أردنا فعلاً أن نقول إننا نرغب بمساعدة شعب جنوب السودان، فهذا الأمر لا يتعلق بالحوار. هذا الأمر لا يتعلق بالأمل. هذا الأمر لا يتعلق بالرغبات. هذا الأمر يتعلق بالفعل، وأنا أدعو مجلس الأمن إلى العمل”.


عرض المحتوى الأصلي: https://usun.state.gov/remarks/7781
هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.