rss

السفيرة هايلي تدلي بتصريح في اجتماع طارئ لمجلس الأمن الأممي بشأن كوريا الشمالية

Français Français, English English, हिन्दी हिन्दी, Русский Русский, Español Español, اردو اردو

بعثة الولايات المتحدة إلى الأمم المتحدة

مكتب الصحافة والدبلوماسية العامة

للنشر الفوري

4 أيلول/سبتمبر 2017

ألقت الممثلة الدائمة للولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة السفيرة نيكي هايلي تصريحات في إحاطة طارئة لمجلس الأمن الأممي بشأن كوريا الشمالية. وقد طلبت السفيرة هايلي ونظراؤها من اليابان وفرنسا والمملكة المتحدة وجمهورية كوريا الاجتماع الطارئ استجابةً إلى الاختبار النووي الأخير الذي قامت به كوريا الشمالية.

“أتوجه بالكلام إلى أعضاء مجلس الأمن وأقول كفى… لقد حان الوقت لاستهلاك مختلف الوسائل الدبلوماسية لإنهاء الأزمة ويعني ذلك أن نقوم بسرعة بإنفاذ أقوى الإجراءات الممكنة هنا في مجلس الأمن. وحدها أقسى العقوبات ستتيح لنا حل هذه المشكلة من خلال الدبلوماسية. لقد أجلنا المشكلة لفترة كافية. ما عاد التأجيل ممكناً.”

“فكرة أنّ البعض قد اقترح ما يسمى بمعادلة التجميد مقابل التجميد أمر مهين. عندما يوجه نظام مارق سلاحاً نووياً وصواريخ عابرة للقارات نحوك، لا تتخذ أي خطوات تخفف من جهوزيتك. لا يقوم أحد بذلك. ونحن بالطبع لن نقوم بذلك.”

“تتخطى هذه الأزمة الأمم المتحدة. تعتبر الولايات المتحدة أي بلد يتاجر مع كوريا الشمالية بلداً يساعد نواياهم النووية المتهورة والخطيرة. لا يمكن أن تكون درجة المخاطرة أعلى. باتت الأمور ملحة الآن. يكفينا أربع وعشرون عاماً من أنصاف الإجراءات والمحادثات الفاشلة.”

###


عرض المحتوى الأصلي: https://usun.state.gov/remarks/7953
هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.