rss

بيان للسكرتير الصحفي حول احتجاجات إيران

Facebooktwittergoogle_plusmail
English English

البيت الأبيض
مكتب السكرتير الصحفي
للنشر الفوري
10 كانون الثاني/يناير، 2018

 
 

تشعر إدارة ترامب بقلق عميق إزاء التقارير التي تفيد بأن النظام الإيراني سجن الآلاف من المواطنين الإيرانيين في الأسبوع الماضي لمشاركتهم في احتجاجات سلمية. كما أن تقارير أخرى تفيد بأن النظام قد قام بتعذيب أو قتل بعض هؤلاء المتظاهرين أثناء احتجازهم تجعلنا أكثر قلقا. ولن نلتزم الصمت بينما تقوم الدكتاتورية الإيرانية بقمع الحقوق الأساسية لمواطنيها وسنحمل القادة الإيرانيين المسؤولية عن أي انتهاكات. حيث إن المتظاهرين في إيران يعبرون عن مظالم مشروعة، بما في ذلك المطالبة بإنهاء قمع حكومتهم وكذلك الفساد وإهدار الموارد الوطنية على المغامرة العسكرية. بينما يدعي النظام الإيراني دعم الديمقراطية، ولكن عندما يعبر شعبه عن تطلعاته إلى حياة أفضل وإنهاء الظلم، فإنه يظهر مرة أخرى طبيعته الوحشية الحقيقية. وتدعو الولايات المتحدة إلى الإفراج الفوري عن جميع السجناء السياسيين في إيران، بمن فيهم ضحايا حملة القمع الأخيرة.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.