rss

بيان للسفيرة هايلي بشأن إعلان الرئيس المتعلق بإيران

English English, Français Français, हिन्दी हिन्दी, Português Português, Русский Русский, Español Español, اردو اردو

بعثة الولايات المتحدة إلى الأمم المتحدة
مكتب الصحافة والدبلوماسية العامة
للنشر الفوري
12 كانون الثاني/يناير 2018

 
 

اتخذ الرئيس اليوم إجراءً حاسماً ليوضح أنّ الولايات المتحدة ستواصل الالتزام بشروط الاتفاق النووي الإيراني، ولكنها لن تتسامح مع سلوك إيران الخطير والمزعزع للاستقرار، ونتوقع أن تنضم إلينا بلدان أخرى في هذا الإجراء. هنا في الأمم المتحدة، نتطلع قدماً إلى الحصول على تعاون دولي جديد لتعزيز الإجراءات ضد نشاط الصواريخ الإيرانية، وإنفاذ حظر الأسلحة الذي تنتهكه إيران، والقضاء على الرعاية الإيرانية للإرهاب، والاستمرار في تسليط الضوء على الانتهاكات الإيرانية لحقوق الإنسان. ويمكن اتخاذ كل هذه الخطوات خارج الاتفاق النووي، ولكن إذا لم نتمكن من التوصل إلى توافق دولي في الآراء بشأنها، سيصبح من الواضح أكثر أنّ الاتفاق النووي يشكل عائقاً أمام السلام. يجب ألا نسمح للنظام الإيراني باستخدام الاتفاق النووي كغطاء لينتهك كل المعايير الدولية وقرارات الأمم المتحدة.


عرض المحتوى الأصلي: https://usun.state.gov/remarks/8252
هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.