rss

بيان من مدير الوكالة الأمريكية للوكالة الدولية حول وصول الرافعات المتنقلة لليمن     

English English

ترحب الولايات المتحدة بوصول أربع رافعات متحركة إلى ميناء الحديدة في اليمن. وستقوم هذه الرافعات، التي أشتراها برنامج الأغذية العالمي بتمويل من الحكومة الأمريكية، عند تركيبها، بإفراغ الإمدادات الضرورية لشعب اليمن. ونتوقع أن تقلل الطاقة الإضافية لهذه الرافعات من وقت التفريغ النموذجي للسفن في الحديدة من أسبوع إلى ثلاثة إلى أربعة أيام، مما يعني أن الغذاء والدواء وغيرها من الضروريات ستصل إلى الأشخاص المحتاجين بسرعة أكبر.

إن وصول الرافعات يعد خطوة إيجابية نحو معالجة الوضع الإنساني المرير. حيث يحتاج أكثر من 22 مليون شخص إلى المساعدة الإنسانية في اليمن، وكما يواجه البلد في الوقت نفسه أكبر حالة طوارئ للأمن الغذائي في العالم وأسوأ تفشي للكوليرا.

وتحث الولايات المتحدة جميع الأطراف على مواصلة السماح لجميع السلع الإنسانية والتجارية، بما في ذلك الوقود، بالتدفق عبر ميناء الحديدة وجميع نقاط الوصول إلى اليمن، وأن توزع دون انحراف بمسارها. حيث لا يزال الوصول الكامل ودون عوائق للسلع أمرا حاسما لمساعدة الشعب اليمني. كما نحث جميع الأطراف على حماية المدنيين، والعاملين في مجال المعونة الذين يعملون ويتحملون خطر شخصي كبير أثناء تقديم هذه المساعدة إليهم.

وقد قامت الولايات المتحدة منذ السنة المالية 2017 بتقديم ما يقرب من 768 مليون دولار في المساعدات الإنسانية لليمن. ونحن لا نزال ملتزمين بدعم الشعب اليمني، ولكن الحل السياسي لهذا الصراع في نهاية المطاف هو السبيل الوحيد لإنهاء معاناتهم وتعزيز الاستقرار على المدى الطويل في اليمن.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.