rss

إحاطة من مسؤول رفيع في وزارة الخارجية

English English

وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية
للنشر الفوري
إحاطة
12 شباط/فبراير 2018
مسؤول رفيع في وزارة الخارجية
عبر مؤتمر هاتفي
مدينة الكويت، الكويت

 
 

مدير الجلسة: نحن نسجل هذه الإحاطة لأغراضنا الخاصة ثم سنقوم بنص كما في المرة الماضية. حسناً.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: أظن أنّ ذلك سيكون أسهل. لقد اطلعتم جميعاً على البيان الذي صدر بعد الاجتماع، لماذا لا تطرحون علي الأسئلة؟

السؤال: أي بيان؟ السيسي…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: صحيح، بعد اجتماعات مصر.

السؤال: إذا أراد الباقون طرح أسئلة بشأن مصر… أريد النظر في الغد وأن أسأل…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: هل يمكن الإجابة على الأسئلة بشأن مصر أولاً.

السؤال: نعم، هذا ما كنت أقصده.

السؤال: نعم، طبعاً.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: ممتاز.

السؤال: أنا فيليشيا شوارتز من وول ستريت جورنل. تسرني رؤيتك. وجدت أنه عندما سألنا الوزير عن الانتخابات، لم يكن… بما أننا نتلقى إحاطة بشأن خلفية، هل تستطيع أن تكون أكثر تحديداً بشأن ما…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: طبعاً.

السؤال: … إذا كان تيلرسون قد طرح فعلاً هذا الوضع القائم هناك.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: عندما قمنا بالتعليق على الموضوع في البيان الذي صدر… لدينا علاقة قوية وعميقة ونتحدث عن الكثير من الأمور، بما في ذلك المسائل التي تقلقنا وما يمكن القيام به لمعالجة تلك المخاوف. كانت هذه العبارة المستخدمة في البيان.

السؤال: نعم.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: ولكن نعم، تم طرح كل القضايا وناقشها الوزير في خلال اجتماعاته كما تعرفون جيداً جميعاً على ما أعتقد. لم يكن ثمة أي مسألة…

السؤال: وكيف كانت النبرة؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: … قد حذفت من هذه المناقشات. وجدت أنّ الاجتماع كان شاملاً. لم يكن الحوار بشكل يكون لطرف سؤال وللطرف الآخر نقاط معدة مسبقاً للإجابة. كانت المناقشة مشاركة إلى حدّ كبير. وكانت بصراحة من أفضل المناقشات منذ سنوات عديدة كنت أراقب فيها السيسي.

لا يعني ذلك أنه ثمة حل لجميع هذه المسائل، بل أنها أثيرت ونوقشت بشكل غير شكلي من الجانبين، وكان ذلك إيجابياً.

السؤال: هل يمكن أن تخبرنا… أنا كارول موريلو مع واشنطن بوست.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: مرحباً يا كارول.

السؤال: مرحباً. هل يمكن أن تقول لنا إذا كان لديك أي سبب للاعتقاد أو للتأمل بتغير الأمور في وقت ما في المستقبل القريب نتيجة لهذه الطلبات التي تقومون بها في وزارة الخارجية؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: كارول، كان لدينا العديد من القضايا التي كانت معلقة منذ فترة طويلة في العلاقة، والمسائل المتعلقة بحالات محددة، وقانون المنظمات غير الحكومية، وحالات المنظمات غير الحكومية التي تعود إلى العام 2012 في أصلها. لدينا مخاوف بشأن قضايا أخرى – كوريا الشمالية والعلاقة هناك – المخاوف التي نتناولها بصراحة أينما ذهبنا ولكننا نهتم بها بشكل خاص في مصر – وبشكل عام، مجموعة قضايا المجتمع المدني/العملية الديمقراطية أو قضية واحدة. تتمثل الأهمية بالنسبة إلى أي دولة تسعى إلى الاستقرار وإلى أن تكون آمنة بالمعنى الحقيقي للكلمة وإجراء انتخابات وعملية سياسية عامة ينظر إليها باعتبارها شاملة لا حصرية ومفتوحة وحرة بقدر الإمكان. هذا جوهر الموضوع.

هل نتوقع حلولاً بشأن كل هذه المسائل؟ بصراحة، أعتقد أنه ثمة بعض القضايا التي جمعتنا فيها مشاركة جيدة جداً حيث أعتقد أنه قد يتم إحراز بعض التقدم، ولكن أنا لا… حتى بشأن الخلفية… لا أريد أن أقول لكم إنّ أي شيء مضمون. ولكن هذا لم يكن، كما سمعت في الماضي في كثير من الأحيان، اجتماعاً بنقاط مكتوبة بدون الحاجة إلى تواجد المحاورين في الواقع في القاعة معاً للتحدث. كان هذا الاجتماع مختلفاً

السؤال: ماذا عن الأمريكيين الذين تم اعتقالهم؟ هل لديك أي رقم؟

السؤال: هل ناقشتم هذا الموضوع؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لقد ناقشنا بالفعل هذا الموضوع وأبدينا مخاوفنا بشكل واضح بشأن القضايا المتعلقة بالاطلاع على الأوضاع والمسألة الأعم المتعلقة بالشفافية في الإجراءات القضائية أو عدم وجودها. لم يكن ثمة تردد على الإطلاق في التحدث بهذه المسائل من الجانب المصري. هو يدرك تماماً شواغلنا بشأن تلك الحالات.

السؤال: كم العدد؟

السؤال: فرانشيسكو فونتيماجي… أنا آسف.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: أعتقد… أعتقد أنه ثمة شخصين الآن.

السؤال: فرانشيسكو فونتيماجي من وكالة فرانس برس. أعتقد أنّ الوزير لم يجب في خلال المؤتمر… أثار إمكانية حجب المزيد من المساعدات إذا لم تسر الأمور في الاتجاه الصحيح.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لم تتم إثارة مسألة حجب المزيد من المساعدة إذا لم تجر الأمور بشكل صحيح، وأنا بذلك أقتبس كلامك. يفهم الجانبان – نحن وهم – أنه ثمة مجالات تقدم معينة نريد أن نشهدها لتمكن علاقتنا، سواء في ما يتعلق ببرنامج التمويل العسكري الأجنبي وبالعلاقة أيضاً على نطاق أوسع للذهاب في مسار أكثر إيجابية وأكثر طبيعية وهذا ما يريده المصريون وهذا ما نريده وهذا ما يريده الوزير أيضاً. ولكن ثمة بعض الأمور التي ينبغي القيام بها.

ولكن لا، رداً على الطريقة التي صغت سؤالك بها، لا، لم يتم…

السؤال: أليس كذلك؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: … طرح المسألة.

السؤال: بصراحة أو… نعم.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لا، لا. لا، لا، لم يكن كذلك.

السؤال: يارا بايومي من رويترز. هل يمكن أن أسأل عن رد فعل المصريين عندما أثرتم هذه القضايا؟ هل هذا نوع من المحاضرات التي سمعناها رداً على…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لا.

السؤال: … سؤال كارول اليوم أو كان…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لا، لم يحصل أي من كل ذلك…

السؤال: يعني، كيف…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: عندما قلت إنني وجدت نبرة الاجتماع جوهرية ومشاركة من كلا الجانبين، عنيت ذلك حرفياً. لا لم تكن كذلك. حضرت اجتماعات أخرى كثيرة كانت فيها النبرة مختلفة تماماً… مختلفة جداً.

السؤال: إذن هل انتهى هذا الاجتماع ونظراً للنبرة اعتبرتم أنكم قد تشهدون بعض التحركات من الجانب المصري حتى إذا ل ترغب في التحدث أكثر عن الموضوع؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: كانت المشاركة الإيجابية وجوهرية من الجانبين. ومن هذا المنطلق، نأمل أن يكون ثمة حركة إيجابية وموضوعية.

السؤال: هل يمكنني أن أسأل عن المستقبل؟ هل نحن…

السؤال: نعم.

السؤال: المحطات التالية. منذ يوم الجمعة ومع التحالف الدولي لهزيمة داعش والوضع برمته الذي أصبح أكثر تعقيداً مما كان عليه ومحفوفاً بالمخاطر أكثر…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: أعتبر عبارة “محفوفاً بالمخاطر” مفهوماً دورياً ونسبياً.

السؤال: صحيح. ولكنه لا يزال… ولكنه لا يزال محفوفاً بالمخاطر. ليس بالضرورة بين أعضاء التحالف باستثناء تركيا، ولكن مع الجانب… ليسوا لاعبين جانبيين… مع جهات خارج التحالف – الروس والإيرانيين والسوريين أنفسهم والآن الإسرائيليين. أتساءل كيف تنظرون إلى ذلك كعامل في الاجتماع غداً حيث يحاول الوزير إعادة نوع التركيز والتأكد من أنّ الجميع متفق وأنّ المكاسب التي حققناها لا…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: طبعاً. ثمة العديد من القضايا المختلفة المتداخلة هنا، لذلك دعنا نتحدث عن المسألة التي بدأت بها، أي التحالف الدولي لهزيمة داعش، أي ما يعني حقاً المعركة ضد داعش وكيف تسير.

لقد أوضحنا وسنستمر في أن نوضح، بما في ذلك في الفعالية غداً، أنه ينبغي التركيز على الهدف، أي هزيمة داعش المستمرة. ما يحدث وما لا يحدث ينتقص من القدرة على تحقيق هذا الهدف بأسرع وقت ممكن ويحول دون القيام بأي شيء آخر… تحقيق الاستقرار، العملية السياسية ذات مغزى، وعملية الانتقال السياسي الجارية، والهدف النهائي لكيفية تحقيق الهدف الاستراتيجي الكبير المتمثل في تقييد سلوكيات إيران واحتوائها والتصدي لها بشكل أكثر إيجابية وكذلك للتهديد الذي تشكله من خلال سوريا. كل هذه المسائل. ينبغي متابعة المعركة ضد داعش.

في ما يتعلق بالأمور التي تقيد وتنتقص من القدرة على القيام بتلك المعركة، وطبعاً ما يحدث في عفرين يشكل مصدر قلق كبير، ولا ينبغي أن يتفاجأ أحد منكم بذلك. لقد عبرنا عن هذا القلق. ليس هذا تركيز رئيسي للولايات المتحدة فحسب، ولكن أيضاً لجميع شركائنا لناحية كيفية الانتقال إلى وضع يمكن فيه التركيز مرة أخرى على إنهاء تلك المعركة في وادي الفرات الأوسط أولاً وتجنب الخطوات التي تخلق تدفقات جديدة للنازحين وأعمال عنف جديدة وإمكانات جديدة للمشاكل التي تنفجر في منطقة مختلفة ثانياً، كما في الشمال الغربي. ثمة علاقة متبادلة ومتداخلة هنا. إذا شعرت قوات سوريا الديمقراطية، وحدات حمایة الشعب، بالتھديد، سترسل العناصر بعیداً عن تلك المعركة إلی الأماکن التي یشعرون أنّ مصالحھم معرضة للخطر فيها. هذا ليس بنظرية بل بواقع فعلي.

نحن متعاطفون جداً، والوزير متعاطف جداً كما أوضح كبار المحاورين الأمريكيين الآخرين، المدنيين والعسكريين على حد سواء، الوزير متعاطف جداً مع المخاوف الأمنية التركية. ليس هذا بأمر جديد. هذه أمور ناقشناها مع الأتراك وسعينا إلى مناقشتها مع الأتراك بتفصيل كبير. ولكننا بحاجة إلى إبقاء التركيز على هدف الهزيمة المستمرة لداعش هناك ولا ينبغي أن يصبح أكثر صعوبة مع بروز مشاكل أخرى تصعّب معركة التحالف لتحقيق الهزيمة ضد داعش. نحن بحاجة إلى أن تكون هذه المسائل عند أدنى حد ممكن.

هذا هدف صعب. أعتقد أنكم جميعاً تعرفين موضع التركيز التركي. إنه على حزب العمال الكردستاني والتهديد الذي يرونه هناك. نحن نعتقد أنه ثمة سبيل لمعالجة هذه المشاكل، ولهذا سيتوجه الوزير إلى أنقرة لإجراء تلك المناقشات. لقد تواصلت مجموعة من كبار المسئولين الأمريكيين وتحدثوا مع الأتراك بشأن التهديد الذي يرونه والتدابير التي يمكن اتخاذها لمعالجة هذا التهديد. نريد أن نتعامل معهم، ولكننا نريد أن نقوم ذلك بطريقة تتفق مع الهدف الآخر المتمثل بوضع حد لمشكلة داعش، وليس العكس. سأكرر ما قلته في بداية إجابتي على سؤالك، لماذا؟ ليست هذه مجرد هزيمة داعش، بل القدرة على الانتقال إلى أهداف حاسمة أخرى في سوريا وتؤثر على الأردن من خلال سوريا وتؤثر على إسرائيل وتؤثر على لبنان وتؤثر على العراق بطبيعة الحال. تتواجد كل هذه المسائل هناك. دعونا لا… الأمور معقدة بما فيه الكفاية. دعونا لا نعقدها أكثر.

السؤال: ولكن هل ينطبق ذلك على… على بلدان أخرى غير تركيا؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: ماذا تعني يا مات؟

السؤال: من خارج التحالف. أعني العوامل التي تزيد التعقيد، إذ يقول الجميع إنّ لديهم الهدف عينه، ويسعون إلى الهدف النهائي، ومع ذلك ثمة انحرافات لا تنفك تظهر والآن لديكم هذه المواجهة المحتملة بين إيران وإسرائيل…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: حسناً، دعونا… مهلاً. لن أشير إلى ما يحصل بكلمة انحرافات، بل أعتبرها في فئة الأعراض المؤسفة ولكن للأسف تماماً التي يمكن التنبؤ بها في سلوكيات إيران، التي لا تنفك تصبح أكثر عدوانية وتتواصل داخل سوريا ومن خلالها. ليس هذا… كان طابع هذه المواجهة مختلفاً وأكثر دراماتيكية… هذه أول طائرة تسقط بحسب التقارير منذ العام 1982. نعم، هذا يجذب الاهتمام. ولكن هذا العمل، أي التهديد ورد إسرائيل على التهديد فوق الأراضي السورية، ليس بجديد. نتمنى لو كانت خبراً قديماً. نتمنى لو تتوقف طبيعة التهديد والتحدي الذي تمثله إيران، ولكن ذلك لم يحصل.

لا يزال مستمراً. هل يؤثر هذا الحدث بالذات على المعركة ضد داعش؟ بصراحة، لا. هذا مختلف تماماً. ومع ذلك، حتى يمكن أن يستمر القتال ضد داعش، تمثل القدرة على التعامل بشكل صارم وشامل مع التحدي الذي تطرحه إيران أمراً لا يمكن معالجته، على الرغم من أننا نود ذلك كما غيرنا من الأطراف. لقد أوضحنا ذلك. ثمة تراتب من التهديدات والأولويات. نحن نشعر بالقلق مثل إسرائيل بشأن هذه السلوكيات، ونأمل أن تتوقف، ولكنها تستمر. لذلك لن أعتبرها انحرافات بل كمعرض لمشكلة نراها جميعاً هناك.

السؤال: هل تواصلت إسرائيل مع الولايات المتحدة أو الأوروبيين في الأسابيع الأخيرة بشأن نوع من الاشتباكات…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لا.

السؤال: تشير بعض التقارير في الصحافة الإسرائيلية…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لا، إذا كنت ستقوم بتشريح… أعتقد أنني أعرف ماهية سؤالك. التقارير الصحفية الإسرائيلية التي تضمنت رسالة إيزنكوت باللغة العربية وبعض البيانات الأخرى التي أدلي بها… أدلى ليبرمان ببعض التصريحات في هذا الإطار… لم تكن حول هذا الموضوع. كانت حول… كانت حول هذا الموضوع ولم تكن حوله في آن معاً. لم تكن حول هذا الحدث المحدد على الإطلاق.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لا، لا علاقة. كان هذا رداً محدداً على شيء معين في أوانه… الطائرة بدون طيار، ما حدث بعد الكشف بالطائرة بدون طيار، وغيرها من الأمور. ولكن على نطاق واسع، تشير إسرائيل بطرق مختلفة من حيث الرسائل إلى أنه ثمة تهديد أمني حقيقي هنا. ثمة قلق، ونحن نفهم ذلك بالتأكيد. توجه رئيس الوزراء نتنياهو إلى موسكو، ويفهم الروس بالتأكيد طبيعة هذا التهديد. الطرف الذي لا يبدو أنه يقدر العواقب هو الإيرانيون وحزب الله مع إيران، وهذا يقلقنا. هذا يقلقنا لأنه في نهاية المطاف، ليس المزيد من الصراع في سوريا مناسباً للبلاد.

لا يسرّع ذلك عملية تحقيق الاستقرار والانتقال السياسي. هذا صعب بما فيه الكفاية في بيئة سلمية تماماً ومتسامحة، فتصوروا ما يحصل في هذه البيئة. ولكن دعونا ننتقل إلى الأبرياء الحقيقيين هنا، إلى شعب لبنان، الذي دفع في كثير من الأحيان في الماضي ثمن المغامرات الإيرانية مع حزب الله، وما يشير إليه اللبنانيون بعبارة “حرب الآخرين.” ولكننا لا نريد أن نرى لبنان يعاني… لا نريد أن نرى سوريا تعاني في كل هذا. ثمة سبيل لتجنب ذلك، ولكن ليس من خلال الانتشار العدواني المستمر للأسلحة والتكنولوجيا والمرافق داخل سوريا ومن خلالها إلى لبنان. سيؤدي ذلك إلى نتيجة مختلفة جداً.

السؤال: ما رأيكم بالتعبير عن الغضب من اليسار واليمين بشأن ضرورة أن يزور تيلرسون إسرائيل؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لست متأكداً من أنني عرفت بأمر التعبير عن الغضب أثناء التنقل بين الفنادق والطائرات. كنت في الواقع في…

السؤال: قم بزيارة تويتر.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: كنت لتوي في لبنان وإسرائيل.

السؤال: لدي العديد من رسائل البريد الإلكتروني من محررين في مختلف أنحاء العالم ويريدون أن يعرفوا.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: نعم. كنت في الواقع هناك في خلال معظم ما حصل، ولم أسمع بالكثير عن التعبير عن الغضب.

يتابع الوزير هذه الأحداث إلى حد كبير، تماماً كالبيت الأبيض. نحن على اتصال مع الإسرائيليين في هذا الشأن. لقد قمنا بصياغة رسالة تعكس وجهة نظر وزارة الخارجية والبيت الأبيض، وهذا واضح جداً: دعم حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها هو ركن أساسي من ركائز السياسة الأمريكية. وما حدث هنا هو نتيجة أخرى لنمط المغامرات الإيرانية على مستوى المنطقة – أعتقد أننا استخدمنا هذه الكلمة، المغامرة، والتوسع والانتشار من اليمن إلى لبنان. ينبغي أن يتوقف ذلك. إنه يضع شعوب المنطقة، كل المنطقة، في خطر من إيران. لا ينبغي التسامح مع هذا الموضوع مع مرور الوقت.

السؤال: في ما يتعلق بالعملية التركية، كنت تقول إنه ثمة سبيل لمعالجة المسألة برأيك.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: نريد…

السؤال: ماذا تتوقعون من يوم الجمعة الآن؟

مسؤول رسمي في وزارة الخارجية: أود ببساطة أن أقول إننا نريد مواصلة عملية إشراك الأتراك لإيجاد وسيلة لمعالجة مخاوفهم بطريقة لا تؤدي إلى مزيد من العنف، وزيادة عدم الاستقرار، وزيادة صعوبة الحملة ضد داعش. سأكتفي بهذا القدر من الكلام عن الموضوع. كان ذلك مسعى متسقاً لمسؤولي الحكومة الأمريكية على أعلى المستويات.

السؤال: لا يشير ذلك إلى أمل حقيقي وانطلاقة حقيقية هذا الأسبوع…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لن أقوم…

السؤال: … في أنقرة لأنهم…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لن أقوم…

السؤال: … يريدون الاستمرار في الانخراط…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لن أقوم… لن أقوم بأي استنتاج من هذا القبيل. هذه علامة على استمرار الرغبة على أعلى مستوى في الحكومة الأمريكية، المدنية والعسكرية، في إشراك حليفنا في حلف شمال الأطلسي، تركيا، في مناقشة التحديات التي تواجهها ونحن نناقش معهم التحديات التي نواجهها.

السؤال: اطلعت طبعاً على قول السيد جاويش أوغلو… أعتقد أنه صرح بذلك اليوم. بت مرتبكاً بالأيام… ولكنني أعتقد أنه قال اليوم إنّ العلاقة بين الولايات المتحدة وتركيا عند نقطة الانهيار.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: أود…

السؤال: يبدو أنك لا تشاركه هذا التقييم؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: كارول، أود…

السؤال: وقال إن رحلة تيلرسون كانت ستنجح العلاقة أو تدمرها.

السؤال: ستنجح العلاقة أو تدمرها. شكراً.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: أولاً، لا أعلق أبداً على تصريحات المسؤولين الحكوميين الأجانب. وثانياً، حقيقة سفر الوزير مؤشر على أننا نعتبر… أنّ حكومة الولايات المتحدة تعتبر أنّ هذه العلاقة لا تزال تتيح لنا التحدث بصراحة تامة وبحرية تامة معاً. لن أضيف أكثر…

السؤال: ولكن العكس غير صحيح بالنسبة إلى إسرائيل؟ لن يذهب الوزير إلى إسرائيل، وهذا يعني أن… هذا يعني بوضوح…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: أنا أتهم.

السؤال: هذا يعني بوضوح أنّ العلاقة تنهار.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: سيدي الأمين. لا بأس. عليك أن تقبل بذلك. ينبغي أن تأخذ ذلك اللقب وتتوجه مباشرة إلى المصرف.

السؤال: أعتقد أنه ربما من الجانب لنفهم بشكل أفضل، هل تسمعون من الأتراك الذين سيشاركون في هذا الاجتماع أو اجتماعات ماكماستر مؤشرات على ما تريدون أن تسمعوه منهم لجعل هذه المحادثات تجري بشكل أكثر سلاسة؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: سفر السكرتير هو مؤشر على أننا نعتقد أن المناقشات جديرة بالاهتمام وسنواصل متابعتها.

السؤال: باختصار جداً بشأن الأردن؟ كنت في الأردن أيضاً على ما يبدو.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: أعتقد ذلك.

السؤال: حسناً. هل لديهم سبب… هل سيكون لديهم سبب للرضا عن ذلك يوم الأربعاء؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: نحن ندعم الأردن بقوة. الأردن شريك حاسم وحليف لنا، ونحاول أن نعكس ذلك في طبيعة علاقتنا.

السؤال: حسناً. والسؤال عينه عن لبنان، على الأقل بالنسبة إلى القوات المسلحة اللبنانية و…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: نحن نؤيد بقوة القوات المسلحة اللبنانية، ونؤيد الجيش اللبناني لأسباب خاصة به. إنه كيان ذو مصداقية. بذلنا الكثير من الوقت والجهد، كما آخرون، ولكن كنا في الصدارة لناحية بناء قدرات الجيش اللبناني. لقد تحرك الجيش اللبناني بقوة أكبر بكثير في الجنوب مما كان عليه من قبل. لديه برنامج لفوج نموذجي يتم إنشاؤه، وهو فوج أفضل الممارسات سيتم إنشاؤه. وتعمل قوات اليونيفيل بشكل أوثق من أي وقت مضى مع القوات المسلحة اللبنانية في الجنوب. هذه كلها مؤشرات إيجابية جداً.

ولكن عندما نأتي إلى قضايا مثل مؤتمر روما الثاني، أو بالأحرى مؤتمر روما لدعم القوات المسلحة اللبنانية، يهدف ذلك إلى توجيه رسالة سياسية مفادها أنّ الأمر لا يتعلق بالجيش اللبناني فحسب، بل أنّ المؤسسات الأمنية الشرعية في لبنان تتمتع بدعم دولي واسع. و…

السؤال: المؤسسات التي لا تبدأ بحرف الحاء؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: … على النقيض من الميليشيات، والتي هي مختلفة تماماً. ولكن نعم، أعتقد أنّ الوزير سيجري مناقشات جيدة جداً في لبنان.

السؤال: وبالنسبة إلى العراق، هل يمكنك التحدث عن أي إعلان سيقوم به الوزير غداً في مؤتمر إعادة الإعمار؟ أو…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لقد أوضحنا أننا نعتبر المؤتمر فرصة لتعزيز أمور عدة. من الواضح أن… نتحدث الآن عن التركيز على العراق…

السؤال: صحيح، عن إعادة الإعمار.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: … وليس عن التحالف الدولي لهزيمة داعش؟ طبعاً. تتمثل المسألة هنا بكيفية تعبئة الدعم الدولي الواسع ودعم المجتمع العربي الواسع للعراق؟ هذا إلى جانب من يدعم العراق. وإلى الجانب العراقي، هذه فرصة أخرى بصوت المجتمع الدولي لتعزيز الأمور التي يحتاج العراق إلى القيام بها وهي هيكلية. وبطريقة ما، يسعدني عقد مؤتمرات يكون فيها تركيز العراق على الإصلاحات الهيكلية، والإصلاحات الصديقة للمستثمرين، والإصلاحات القضائية اللازمة لجلب الاستثمارات وإعادة هيكلة الميزانية للتعامل مع قضايا مثل الدعم والإنفاق.

هذا تقدم جيد جداً، ولكنه ليس في نظرنا قضية مانحين بالنسبة إلى الولايات المتحدة. يتحدث المؤتمر عن الإصلاحات الهيكلية ويرحب بمشاركة ودعم جيران العراق العرب.

السؤال: إذن لن يتم الإعلان عن أي مساهمة على الإطلاق؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لم يكن هذا المؤتمر يوماً مؤتمر إعلان تبرعات بالنسبة إلى الولايات المتحدة. الولايات المتحدة هي… يمكننا أن نوفر لك الأرقام لأنها جاهزة على ورقة…

السؤال: أعرف. إنها أمامي.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: … الولايات المتحدة أكبر داعم للعراق في أي فئة: اقتصادية، وإنسانية، وأمنية. هذا مختلف. يتعلق هذا المؤتمر برأينا بإيجاد هيكلية وجذب الاستثمار ودعم الجوار الإقليمي.

السؤال: ولكن لا يعني ذلك أنّ الوزير لن يقوم بأي إعلانات.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لا نعتبر ذلك المؤتمر لإعلان التبرعات.

السؤال: حسنا. وماذا في ذلك…

السؤال: هل تشير إلى إكسيم؟

السؤال: نعم.

السؤال: سمعت أنه لن يذهب حتى إلى المؤتمر الصحفي لكشف النقاب عنه.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: ماذا؟

السؤال: يتحدث مع الناس.

السؤال: يعقدون ببعض المؤتمرات الصحفية. هل سيكون تيلرسون من سيقوم بإعلان إكسيم؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: علي أن أتحقق من ذلك. [مدير الجلسة]، يمكننا أن نعود إلى هذا السؤال. لا أستطيع أن أعطيك جواباً. لا أعرف بكل بساطة.

السؤال: في ما يتعلق بالعراق ودعم الولايات المتحدة للعبادي، على الرغم من…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: نعم.

السؤال: … محاولة تقليل التأثير الإيراني من خلال التقارب السعودي أيضاً. أعني، كيف… ما هو نوع… الخطة للإعداد للانتخابات العراقية؟ ثمة الكثير من الدعم… ثمة الكثير من الدعم الأمريكي للعبادي. تعتبرون أنه شخص يمكنكم العمل معه، ويقول إنه يستطيع القضاء على الفساد.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: ثمة الكثير من الدعم الواسع للعبادي.

السؤال: ليس… ليس من المؤكد أنه سيتمكن من…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: طبعاً لا.

السؤال: … جمع الكتلة…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لا.

السؤال: – التي يحتاج إليها. ماذا بعد ذلك؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: هذه في الواقع انتخابات.

السؤال: صحيح.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: هذه سياسة حقيقية.

السؤال: إذن ستكونون مستعدين إذا لم يجمع الكتلة… إذا لم يتمكن من جمع الكتلة وبعد ذلك…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لا… لا أتحدث أبداً عن افتراضات تنطوي على نتائج انتخابات.

السؤال: حسناً.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: سأقول إننا شجعنا جميع الجهات الفاعلة التي نعتبرها مسؤولة وبناءة في العراق… السنة والشيعة والأكراد، للمشاركة من أجل تحقيق الهدف المشترك لعراق موحد قادر على المضي قدماً. لقد مر العراق للتو بمعركة مدمرة ومروعة بشكل رهيب. وفي مستوى أقل من الضرر، لا تزال نتائج الاستفتاء غير المصرح به تؤثر على مسار السياسة إلى حد ما.

ما هو المطلوب هنا؟ نحتاج إلى التركيز على العراق ككل. نحتاج إلى الحوار والمحادثة. هذا صحيح بالتأكيد بين رئيس الوزراء العبادي والسلطة…

السؤال: برزاني.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: … الحاكمة وقباد ونيجيرفان في إقليم كردستان العراق. هذا لازم أيضاً بين العناصر الشيعية والعناصر السنية، فيما ينظرون إلى الكيفية التي يرغبون في المشاركة بها قبل الانتخابات والخيارات التي يتعين عليهم اتخاذها. هذه خيارات عراقية بعمق. ولكنك سألت عن رئيس الوزراء العبادي، ونحن نعتبره مسؤولاً… إنه زعيم وطني مسؤول… يحتاج إلى دعم والانخراط في الحوار. هذا ما يقوم به القادة.

السؤال: هل تجرون محادثات معه حول كيفية كبح جماح الميليشيات الشيعية؟ أعلم أنه يقول إنه تحت قوة الاحتياط، ولكن إذا بقي عناصر في السلطة مثل…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: أعتقد أنّ رئيس الوزراء يدرك جيداً كيف ينبغي التعامل المرء مع الظاهرة التي أطلقها تهديد داعش لهذه العناصر المختلفة من قوات الدفاع الشعبي، وثمة العديد منها… يستجيب بعضها للمرجعية وبعضها إلى إيران وبعضها الآخر إلى عناصر أخرى وبعضها إلى الدولة نفسها. لقد أوضح أنه في نهاية المطاف، سيأتي يوم قريباً جداً تحتاج فيه الميليشيات إلى الاندماج في القوات المسلحة العراقية المناسبة أو إلى العودة إلى ديارها. ينبغي أن تحدد هذه القوات ماهية التصرف. ليس المهم التساؤل عما إذا كانت الولايات المتحدة تشير إليه بكيفية التصرف. يعرف جيداً كيفية تنفيذ المسألة، وأعتقد أنه يرى العراق… الهدف هو أن تتمتع الدولة باحتكار لناحية استخدام القوة، ومن ليسوا جزءاً من احتكار الدولة لا يمكن اعتبارهم مساهمين في الدولة، وسوف يكون ثمة حاجة إلى معالجة مسألتهم.

السؤال: بالعودة إلى اجتماعات مصر قليلاً، طرح سؤال بشأن السلام في الشرق الأوسط والقدس على تيلرسون وشكري. ثمة… أعرف أنّ البیت الأبیض قد أصدر بیاناً حول التعلیقات…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: صحيح.

السؤال: … المزعومة لنتنياهو بشأن…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: صحيح.

السؤال: … المستوطنات. ولكن هل… هل يمكنك أن تشرح ماذا حصل برأيك؟ هل من مناقشات على الإطلاق حول المستوطنات، أو…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: ماذا حدث أين؟

السؤال: ثمة تقرير في إسرائيل… في الصحافة الإسرائيلية حول… أصدر البيت الأبيض بياناً… أستطيع أن أطلعكم… إذا…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: كنا نتابع ذلك عن كثب، بما في ذلك العبارات…

السؤال: أنا متأكد من أنك صغت البيان.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: … بما في ذلك عبارات ذلك البيان. البيان يتحدث عن نفسه.

السؤال: حسناً.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: أعتقد أنّ الإسرائيليين قد أصدروا بيانا. ونحن أصدرنا بياناً بشكل منفصل. والتقرير غير صحيح. يركز الرئيس والإدارة على سلامنا.

السؤال: ما هي الرسالة بشأن خطة السلام… إذا كانت التفاصيل سرية نوعاً ما، ماذا يقول تيلرسون عن تلك العملية في اجتماعاته هذا الأسبوع؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: يستمع إلى التعليقات من محاوريه. هذه تعليقات غير جديدة في بعض الحالات وفي بعض الحالات الأخرى تعكس مسائل أكثر حداثة. نحن نتفهم المخاوف الكثيرة جداً من العديد من الحكومات في مختلف أنحاء المنطقة بشأن ما يرونه وما لا يرونه. ولكن في نهاية المطاف، تلتزم الإدارة… يلتزم الرئيس بمحاولة أن يعرف ما إذا كان السلام ممكناً. ولن أعلق على الموضوع أكثر من ذلك، إلا أن القادة الذين نجتمع معهم يشاركوننا جميعاً بآرائهم وآمالهم، وليس بمخاوفهم فحسب، بل بآمالهم أيضاً بإمكانية التوصل إلى قرار. وهناك رسالة مشتركة من الجميع، وهي أنه لا ينبغي أن تدير الولايات المتحدة ظهرها، بل يجب أن تبقى مشاركة وأنها الفاعل الأساسي وهذه رسالة موحدة نتلقاها.

السؤال: قال عباس اليوم في موسكو إنه إذا كان سيتم القيام بمبادرة، لا ينبغي أن تكون الولايات المتحدة الوسيط الوحيد. أعني…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: أنا…

السؤال: كان يقول إنه لا يمكن أن تكون الولايات المتحدة الوسيط بعد الآن.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: آخر ما سأقوم به وبخاصة في هذه الساعة من المساء هو محاولة تفسير أحدث تعليقات محمود عباس واستقرائها والتعليق عليها.

السؤال: في ما يتعلق بمسألة المستوطنات، هل يمكن أن تخبرنا حتى بشكل ممنوع للنشر عما إذا كنت تعتقد أنّ هذا يأتي من…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: ليس لدي أي فكرة. ليس لدي أي فكرة. اسأل الإسرائيليين من أين.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لا أعرف، ولن أقوم بتحليل ذلك لأنني لا أستطيع. لا أحاول إخفاء أي شيء. اسألهم. سيسرون بالحديث عن ذلك.

السؤال: هذا ما يبدو.

السؤال: لدي سؤال عن إعادة إعمار سوريا والعراق. قال الوزير…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: إعادة ماذا؟

السؤال: عفوا؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: إعادة…

السؤال: إعادة الإعمار.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: إعادة الإعمار.

السؤال: إعادة الإعمار.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: ظننت أنك قلت إعادة التشغيل.

السؤال: لا، إعادة البناء أو إعادة الإعمار. قال الوزير عدة مرات إنّ الولايات المتحدة لن تقوم ببناء الأمة. يتحدث أيضاً عن الطرق والمدارس و…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لا. هنا ما…

السؤال: … يبدو هذا وكأنه إعادة بناء للأمة.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: كارول، هذا… لا. هذا ما يتحدث عنه الوزير. يتحدث الوزير عن كيفية تحقيق الاستقرار. كيف نحسن صورة الدولة في وسط الكثير من المنافسين من الجهات الفاعلة غير الحكومية والدول الخارجية؟ انظروا إلى جنوب العراق الفقير جداً. تتدخل إيران، تماماً كما تدخل حزب الله في الجنوب وفي البقاع… جهاد البناء وجهاد الإعمار. كيف نتصدى لذلك؟ هذا ليس نشاط حركي، بل من خلال إظهار تواجد الدولة هناك وأنّ الدولة تلبي احتياجات شعبها. وهكذا، عندما نسمع من أصدقائنا العرب عن أهمية بناء العراق الذي هو عراق وطني لا يخضع لتأثير أو ضغط لا موجب له من إيران، ما هي طريقة تحقيق ذلك؟

يتم ذلك من خلال توفير أنواع المساعدة والمشاركة التي تخلق نوعاً مختلفاً من الواقع لشعب تلك المناطق التي استغلت فيها إيران نقص حضور أو شقوق أو غياب الدولة. ليس هذا بناء للأمة، بل أمر مختلف جداً. يشجع ذلك الحكومة العراقية والمهتمين بالاستثمار في العراق ودعمه على مساعدة الدولة في بناء نوع الخدمات والبنية التحتية التي تحتاج إليها لتأسيس نفسها ولكي تبدو مصدراً لحياة أفضل لشعبها.

السؤال: هل تطلبون من دول الخليج العربية… لم تقدم الولايات المتحدة أي تعهد، ولكن هل تم طلب ذلك من الشركاء الإقليميين؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لا نطلب لناحية إعلان التبرعات، فهذا يؤكد… ثمة حاجة إلى الدعم. هذا استثمار ومشاركة من الشركات الخاصة واستثمارات أجنبية مباشرة وأيضاً… ثمة مانحون عرب على استعداد للمساعدة والدعم… وتركيز الجهود على المجالات التي تحقق فعلاً الاستقرار وتكافح النفوذ الأجنبي.

السؤال: هل تواجهون أي مشكلة في…

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لا، لا، أعتقد أنه كان ثمة حضور جيد جداً، ليس بسبب جهودنا، بل لأنّ الكثيرين في العالم العربي يعتبرون أنه من مصلحتهم القيام بذلك.

مدير الجلسة: ربما لديك ما يكفي من الوقت لسؤال واحد بعد.

السؤال: بإيجاز، ربما اطلعت على ذلك. تلقيت ملاحظة لتوي. أعتقد أنّ سي إن إن أو جهة ما تبلغ عن إصابة البغدادي بجروح خطيرة.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لم أر ذلك، لا.

السؤال: خمسة أشهر؟ حسناً.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: لم أر ذلك.

السؤال: أيار/مايو، نعم.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: ماذا؟

السؤال: في أيار/مايو.

السؤال: أعتقد أنّ ذلك في أيار/مايو… في أيار/مايو.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: إنه في ولاية ماين؟

السؤال: لا، في أيار/مايو.

السؤال: شهر أيار/مايو.

السؤال: أيار/مايو الماضي. لا أعرف، هل هو في ولاية ماين؟

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: من يدري؟ لا، لم أر ذلك، لا يمكن التعليق على ذلك. اتفقنا؟

السؤال: نعم.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: شكراً للجميع.

السؤال: شكراً جزيلاً لك.

السؤال: شكراً لك.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: أنا متأكد من أننا سنرى بعضنا البعض مرة أخرى. ليلة سعيدة.

السؤال: شكراً جزيلاً.

السؤال: شكراً لك، ليلة سعيدة.

[مسؤول رفيع في وزارة الخارجية]: شكراً لكم.


عرض المحتوى الأصلي: https://www.state.gov/r/pa/prs/ps/2018/02/278261.htm
هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.