rss

بيان لإحاطة أمريكية أمام مجلس الأمن الدولي بشأن كوريا الشمالية

Facebooktwittergoogle_plusmail
English English, Français Français, हिन्दी हिन्दी, Português Português, Русский Русский, Español Español, اردو اردو

بعثة الولايات المتحدة إلى الأمم المتحدة
مكتب الصحافة والدبلوماسية العامة
للنشر الفوري
12 آذار/مارس 2018

 
 

استضافت البعثة الأمريكية اليوم أعضاء من مجلس الأمن الدولي، بالإضافة إلى جمهورية كوريا واليابان، لتقديم إحاطة من مستشار الأمن القومي الأمريكي الجنرال ماكماستر. وقد قدّم الجنرال ماكماستر إحاطة بشأن استراتيجية الولايات المتحدة، وأكّد على أنّ مواصلة حملة الضغط الأقصى الدولية حتى يتم نزع الأسلحة النووية من كوريا الشمالية هو عنصر أساسي في نجاح هذه المحادثات التاريخية. وحث الجنرال ماكماستر والسفيرة هايلي المجتمع الدولي على الحفاظ على أقصى قدر من الضغط على النظام الكوري الشمالي، وطلبا من أعضاء المجلس تكريس الإرادة السياسية والموارد اللازمة لتنفيذ قرارات مجلس الأمن بالكامل من أجل محاسبة النظام.

وصرّحت السفيرة هايلي بالقول: “إنّ الإعلان عن اجتماع بين الرئيس ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم هو فرصة تاريخية تختزل إمكانات كبيرة للعالم. ومع أننا لا نستطيع تحديد ما إذا كان عرض كيم حقيقياً، يمكننا القول إنّ هذا الاجتماع التاريخي ما كان ليكون ممكناً بدون مشاركة المجتمع الدولي في حملة الضغط القصوى التي بدأتها إدارة ترامب والتزامه بمحاسبة كوريا الشمالية من خلال ثلاثة قرارات قوية ضمّت عقوبات الأمم المتحدة في العام 2017. نشكر الجنرال ماكماستر على إحاطته أمام مجلس الأمن اليوم حول هذه التطورات الأخيرة وعلى تأكيده على أهمية مواصلة الضغط على كوريا الشمالية وإعطاء هذه المحادثات أفضل فرصة للنجاح”.


عرض المحتوى الأصلي: https://usun.state.gov/remarks/8332
هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.