rss

مقتطفات من الايجاز الصحفي لوزارة الخارجية

Facebooktwittergoogle_plusmail
English English

الخارجية الأمريكية
مقتطفات من الإيجاز الصحفي لوزارة الخارجية
الأربعاء 10 تشرين الأول/أكتوبر 2018

 

01:41 ظهرا بالتوقيت الشرقي الصيفي

السيد بالادينو: لدي ما أعلن عنه في البداية. نحن نتطلع قدما إلى الغد إذ يشرفنا أن نستقبل نائب الرئيس هنا في وزارة الخارجية لافتتاح المؤتمر الثاني للازدهار والأمن في أميركا الوسطى. يشارك الوزير بومبيو في استضافة هذه الفعالية مع وزيرة الأمن القومي نيلسن وشريكينا المكسيكيين وزير الخارجية فيديغاراي ووزير الحكومة نافاريتي.

كما نتطلع إلى الترحيب برئيس هندوراس هرنانديز ورئيس غواتيمالا موراليس ونائب رئيس السلفادور أورتيز. سنقوم معا بمراجعة جهودنا المشتركة لتحقيق الازدهار والأمن والحوكمة في أمريكا الوسطى وتعزيزها.

ستركز مناقشتنا غدا في اليوم الذي يركز على الازدهار على تعزيز الفرص الاقتصادية في المنطقة. يتمثل هدفنا الجماعي بضمان أن تتمكن شعوب السلفادور وغواتيمالا وهندوراس من بناء مستقبل عائلاتهم ومجتمعاتهم وبلدانهم.

ثم يوم الجمعة، وهو اليوم الذي يركز على الأمن والذي ستستضيفه وزارة الأمن القومي في معهد الولايات المتحدة للسلام بمشاركة المكتب الدولي لمكافحة المخدرات وإنفاذ القانون التابع لوزارة الخارجية والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، سيناقش الحضور الجهود المشتركة لتعزيز التعاون الأمني الإقليمي والحد من الهجرة غير الشرعية ومكافحة الجريمة المنظمة والعصابات وتحسين أمن المواطنين.

إن تعاوننا أساسي لتكون أمريكا الوسطى ونصف الكرة الغربي قويين وناميين ومزدهرين وآمنين. ونحن نتطلع إلى إجراء مناقشات مثمرة مع شركائنا من المكسيك والسلفادور وغواتيمالا وهندوراس فيما نعمل معا من أجل تحقيق الازدهار والأمن لمواطنينا.

السؤال: لنبدأ بالوضع في تركيا مع السيد خاشقجي والسعوديين. أظن أننا اطلعنا جميعا، أو معظمنا على الأقل، على بيان البيت الأبيض حول المكالمات والذي يمكنك أن تكرره إذا أردت، ولكنني أريد أن أسألك عن عبارة محددة في تقرير عن هذا الموضوع. لقد ذكرت هذه العبارة أن لدى الولايات المتحدة استخبارات أو أنها سمعت أو اعترضت اتصالات أوحت بأنه ثمة تهديد للسيد خاشقجي إذا ما ذهب. هل هذا صحيح؟

السيد بالادينو: سأتناول هذا السؤال وأجيب عليه مباشرة يا مات، شكرا لك. على حد تعبير الرئيس ونائب الرئيس ووزير الخارجية، سأبدأ بالقول إن الولايات المتحدة تشعر بالقلق من اختفاء جمال خاشقجي. ويمكننا أن نؤكد أن السفير بولتون وجاريد كوشنر قد تحدثا إلى ولي العهد السعودي بالأمس، كما نستطيع أن نؤكد كذلك أن وزير الخارجية قد أجرى اتصالا مع ولي العهد للتأكيد على طلبنا المزيد من المعلومات. نواصل المطالبة بإجراء تحقيق شفاف وسنواصل مراقبة هذا الوضع.

أما بشأن سؤالك المحدد عن الاستخبارات، أود أن أقول إنه على الرغم من أنني لا أستطيع التعليق على مسائل الاستخبارات، أستطيع أن أجزم أن الولايات المتحدة لم تكن تعرف مسبقا عن اختفاء جمال خاشقجي.

السؤال: حسنا، يختلف ذلك قليلا… أعني، هل كان لديكم أي معرفة مسبقة بنوع من التهديد له إذا ما ذهب إلى القنصلية في اسطنبول؟

السيد بالادينو: لم تكن لدينا أي معرفة مسبقة بذلك.

السؤال: حسنا. لو كان لديكم… كان لديكم معرفة مسبقة بناء على ذلك التقرير، وتم الحديث كثيرا عن كيف كان ينبغي على الإدارة أن تحذر السيد خاشقجي من ذلك لو كان لديها أي معلومات. هل هذا هو فهمكم لقاعدة “عدم ازدواجية المعايير”؟

السيد بالادينو: هذا سؤال افتراضي و…

السؤال: حسنا، على أي حال…

السيد بالادينو: بدون الدخول… لن نناقش…

السؤال: لننس هذه المسألة. لو توفرت للحكومة الأمريكية معلومات حول تهديد لمواطن أمريكي أو مقيم أمريكي، هل أنتم ملزمون بإطلاعه عليها؟

السيد بالادينو: قبل التعليق على مسألة “عدم ازدواجية المعايير”، أود أن أفهم بوضوح ما ينطبق علينا. أعرف أن هذه القاعدة تنطبق بالتأكيد على المواطنين الأمريكيين، ولكنني لا أريد الدخول في أي تكهنات أخرى حول ما تمثله.

السؤال: إذن لست متأكدا مما إذا كانت لتنطبق في هذه الحالة؟

السيد بالادينو: لقد اطلعنا على التقرير، وعلى الرغم من أنني لا أستطيع التطرق إلى مسائل استخباراتية، يمكنني أن أجزم أننا لم نكن على علم مسبق باختفاء السيد خاشقجي.

السيد بالادينو: ما زلنا نرى تقارير متضاربة حول ما حدث، والولايات المتحدة… يتمثل موقفنا في أنه من الضروري جدا أن تتمكن السلطات التركية من إجراء تحقيق شامل بدعم كامل وشفاف من حكومة المملكة العربية السعودية وإصدار نتائج هذا التحقيق بشكل رسمي بمجرد انتهائه.

السؤال: شكرا. لماذا شعر وزير الخارجية أنه من الضروري أن يجري اتصالا هاتفيا بنفسه بعد أن تحدث جون بولتون وجاريد كوشنر مع محمد بن سلمان؟ تجمع جاريد علاقة وثيقة مع ولي العهد، فما الذي تم التعبير عنه في مكالمة الوزير ولم يتم التعبير عنه في المكالمة السابقة؟ هل كان ثمة أي شعور بجدول زمني أو تهديد، أي هل قيل إنه سيتم اتخاذ إجراء إذا لم يتم إنهاء هذا التحقيق في وقت معين، أم هل كان ثمة إحساس بالإلحاح أو نوع من القلق العميق المعبر عنه إذا طال هذا التحقيق؟

السيد بالادينو: لن أتمكن من تقديم أي معلومات غير القراءات التي قدمها البيت الأبيض حول المحتوى الأساسي. هذه محادثات دبلوماسية خاصة. تريد الحكومة الأمريكية أن تفهم ما يجري والتعبير عن أهمية تلقي تقرير كامل وفهم ما جرى بطريقة شفافة جدا وحاسمة. نود أن نفهم ما حصل وسنستمر في الدعوة إلى ذلك.

السؤال: أشارت تقارير إلى أن لدى الأتراك تسجيل صوتي أو شريط فيديو يزعم أنه يظهر لحظة قتله. هل شاركوا أي تسجيل صوتي أو مقطع فيديو مع الولايات المتحدة؟

السيد بالادينو: تحدث مسؤولون ودبلوماسيون كبار في وزارة الخارجية مع المملكة العربية السعودية وحكومة تركيا عبر القنوات الدبلوماسية حول هذه المسألة. نحن نشارك في هذه المسألة بدءا من وزير الخارجية وحتى المناصب الأدنى. لا أستطيع الغوص أكثر في المحتوى الأساسي لهذه المحادثات الخاصة.
ندعو إلى إجراء تحقيق كامل وشفاف في تركيا لفهم ما حدث. نحاول فهم ما حصل ونبحث عن إجابات.

السؤال: ولكن أليست هذه الجولة الثانية من الاستفسارات التي وجهتها الولايات المتحدة إلى السعوديين؟ ألم يثر نائب وزير الخارجية سوليفان ووزير الخارجية بومبيو هذا الموضوع مع السفير السعودي؟ ينتابني الفضول… إذا كان الأمر كذلك، هل هذا نوع من المتابعة بسبب المزيد من الأمور التي تسمعونها من الأتراك من حيث تحقيقاتهم أم السبب أنكم لم تحصلوا على إجابات على استفساراتكم الأولية؟

السيد بالادينو: نحن… تحدث كل من الرئيس ونائب الرئيس ووزير الخارجية علنا عن هذا الموضوع وأعربنا عن قلقنا. نحن نتحدث عن صحفي يعرفه كثيرون منا. لذا نريد… نريد تحقيقا شفافا ونود أن نرى نتائج رسمية لهذا التحقيق، كما ندعو إلى التعاون في هذا الشأن.

السؤال: إلى أي مدى تعملون عن كثب… أعتذر إذا كنت قد تناولت هذا الأمر، ولكن إلى أي مدى تعملون عن كثب مع الأتراك؟ لا شك في أنهم يجرون تحقيقا. هل يشاركونكم نتائج تحقيقاتهم؟

السيد بالادينو: لن… نحن نعمل… بدءا من الوزير ووصولا إلى المناصب الأدنى، نحن منخرطون في هذه القضية بشكل كبير. يتحدث كبار المسؤولين والدبلوماسيين إلى كل من المملكة العربية السعودية وحكومة تركيا ونحن نقوم بذلك عبر القنوات الدبلوماسية. سنواصل القيام بذلك. أدلى نائب الرئيس في وقت سابق من اليوم بتصريحات مفادها أن الولايات المتحدة تقف على أهبة الاستعداد للمساعدة بأي شكل من الأشكال وسوف أكتفي بهذا القدر.

السؤال: عندما يقول… سؤال واحد بعد من فضلك. عندما يقول إن الولايات المتحدة على أهبة الاستعداد للمساعدة، فمن الواضح أن السيد خاشقجي ليس مواطنا أمريكيا وليس حتى مقيما دائما شرعيا بعد حتى في هذه المرحلة، إذن ما من سلطة قضائية. ولكن هل أعربتم للسعوديين عن أنكم ستقدرون لهم دعوتكم للمساعدة في التحقيق أم هل تنتظرون وتتوقعون منهم التصرف؟

السيد بالادينو: لن أقوم بتوصيف محادثاتنا الدبلوماسية في هذه المرحلة.

السؤال: لا، ولكن السؤال يتعلق بما إذا كانت الولايات المتحدة مهتمة، وأعلم أنه بحسب القانون، وفقا للقانون الدولي، عليكم الحصول على دعوة رسمية من الأتراك. هل ترغبون في الانضمام إلى التحقيق أم أنكم حاضرون للمساعدة إذا احتاجوا إلى ذلك؟

السيد بالادينو: ينبغي في الحقيقة طرح هذا السؤال على مكتب نائب الرئيس ومكتب التحقيقات الفيدرالي وليس على وزارة الخارجية.

السؤال: هلا… حسنا. ذكرت هيذر مكتب التحقيقات الفيدرالي بالأمس باختصار شديد وأريد… هل طلب الأتراك مساعدة مكتب التحقيقات الفدرالي؟

السيد بالادينو: لا أستطيع الخوض في تفاصيل المحادثات الخاصة.

السؤال: في ما يتعلق بالمحادثات الدبلوماسية رفيعة المستوى، بخلاف المكالمات التي نشرت قراءاتها، يفترض أن لديكم عناصر على الأرض في أنقرة وإسطنبول… في أنقرة واسطنبول والرياض وجميعهم يعملون على هذا الموضوع، أليس كذلك؟

السيد بالادينو: سفاراتنا في الخارج، بالتأكيد.
ولكن لدينا موظفين دبلوماسيين ومسؤولين دبلوماسيين كبار…

السؤال: أنا متأكد من ذلك.

السيد بالادينو: … إنهم مسؤولون عن المتابعة إلى حد كبير. وتحدثت هيذر بالأمس أيضا في بداية الإيجاز عن الحاجة إلى أن يكون لوزارة الخارجية فريق كامل في الميدان، ونكرر بالتأكيد طلبنا لزملائنا في مجلس الشيوخ لتقديم مساعدتهم لننشر فريقنا الكامل.

السؤال: تشير تقارير مهمة إلى أن المسؤولين الأتراك يعتبرون أن الحكومة السعودية تتحمل المسؤولية وقال وزير الخارجية البريطاني بالأمس إنه لو كانت هذه التقارير صحيحة، ستتغير العلاقة مع السعودية. هل تشاطر الولايات المتحدة الحكومة البريطانية هذا الرأي؟

السيد بالادينو: سأكرر… أولا وقبل كل شيء، لن نتناول أسئلة افتراضية. ما تدعو إليه الولايات المتحدة… لا نريد أن نحكم مسبقا على أي شيء بصراحة. نريد إجراء تحقيق رسمي ونرغب في الاطلاع على نتائج هذا التحقيق. لذلك سننتظر حتى تظهر الحقائق ونكرر دعوتنا. نود إجراء تحقيق شامل وشفاف.

السؤال: سألت هيذر بالأمس عن الطالبة الأمريكية الشابة لارا القاسم. هل تحدثتم مع الإسرائيليين مذاك الحين؟ يبدو أنها تستطيع العودة ولكنها لا تريد. تريد أن تدخل البلاد وتستأنف دراستها. هل تحدثتم معها أم تحدثتم مع الإسرائيليين؟ وهلا تطلعنا على تحديث عن هذا الموضوع.

السيد بالادينو: ليس لدي أي تحديثات بشأن الحوار بين الولايات المتحدة وإسرائيل منذ الإيجاز الذي قدمته هيذر بالأمس. ولكن يمكنني أن أكرر ما قالته بالأمس، وهو إنه من منطلق احترام خصوصية السيدة القاسم، لا يسعنا قول الكثير بصراحة. ولكن يمكننا القول إننا على دراية كاملة بقضيتها وتقدم سفارتنا مساعدة قنصلية لها.

نحن نقدر حرية التعبير كمبدأ عام، حتى في الحالات التي لا نتفق فيها مع الآراء السياسية المعرب عنها، وهذه الحالة مثال على ذلك. إن معارضتنا القوية لمقاطعة دولة إسرائيل وفرض العقوبات عليها معروفة جيدا، وكما قالت هيذر بالأمس، إسرائيل دولة ذات سيادة وتستطيع تحديد من يدخل إليها.

السؤال: سؤال سريع يا روب. لاحظت أن مبعوث أفغانستان زال خليل زاد سيسافر إلى السعودية هذا الأسبوع، أو ربما حتى اليوم، لست متأكدا، ولكن أعرف أن هذا ليس بالضرورة ضمن مهمته الرسمية، ولكن هل سيجتمع بأي مسؤول سعودي عن هذا الموضوع بالذات أم هل سيتطرق إليه في اجتماعاته…

السيد بالادينو: يتمثل غرض السفير خليل زاد…

السؤال: أعرف ما الغرض من زيارته.

السيد بالادينو: أنت تعرف ما هو الغرض.

السؤال: أعرف ما هو الغرض، ولكن…

السيد بالادينو: وهذا هو الغرض من اجتماعاته أيضا. إذن سيقتصر عمله على تفويضه.

السؤال: إذن تعني بجوابك أنه لن يقوم بذلك؟

السيد بالادينو: أعني أنه لن يقوم بذلك.


عرض المحتوى الأصلي: https://www.state.gov/r/pa/prs/dpb/2018/10/286551.htm
هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.