rss

السفيرة هايلي تلقي تصريحات في اجتماع لمجلس الأمن الدولي بشأن الشرق الأوسط

English English

بعثة الولايات المتحدة إلى الأمم المتحدة
مكتب الصحافة والدبلوماسية العامة
للنشر الفوري
18 تشرين الأول/أكتوبر 2018

 

 

ألقت الممثلة الدائمة للولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة السفيرة نيكي هايلي تصريحات صباح اليوم في نقاش مفتوح في مجلس الأمن الدولي بشأن الشرق الأوسط.

“ما زالت بعض الدول في المجتمع الدولي تحت انطباع خاطئ بأن النظام الإيراني قد يكون لاعبا دوليا مسؤولا أو ربما يلتزم بقوانين المجتمع المتحضر. يعتقد البعض أن طهران تهتم أكثر بتوفير حياة أفضل للشعب الإيراني مما تهتم للنشر القسري لسلطة النظام ونفوذه. تتناقض عناصر كثيرة جدا في النظام الإيراني مع هذه الفرضية، وأحد هذه العناصر الأكثر وضوحا هو استمرار استخدام الأطفال للقتال والموت في العمليات الإيرانية العدوانية في الخارج.”

“لقد تعقبت الولايات المتحدة الأموال التي تمول تجنيد الجنود الأطفال في إيران وتدريبهم ونشرهم قسرا. وقمنا في وقت سابق من هذا الأسبوع بتحديد مصادر تمويل شبكة باسيج واتخذنا إجراء بحقها لعزلها عن الاقتصاد والنظام المالي الدوليين. وفرض مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية منذ يومين عقوبات على شبكة من 20 شركة ومؤسسة مالية إيرانية توفر التمويل لقوة باسيج المقاومة.”

“نتوجه لجميع المهتمين بالاطلاع ونقول إن هذا من أفضل الأمثلة عما يغذي سخط الشعب الإيراني اليوم. الاقتصاد الإيراني مكرس بشكل متزايد لتمويل القمع الإيراني في الداخل والعدوان الإيراني في الخارج. وفي هذه الحالة، تمول الشركات والأعمال المالية الإيرانية الكبيرة جريمة الحرب المتمثلة في استخدام الجنود الأطفال. هذا مرادف للإرهاب.”

النص الكامل للتصريحات: https://usun.state.gov/remarks/8660

 


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.