rss

اليوم الدولي لإنهاء الإفلات من العقاب في الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين

English English, Français Français, Português Português, Русский Русский, Español Español

وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث الرسمي
للنشر الفوري
بيان للمتحدثة هيذر نويرت
2 تشرين الثاني/نوفمبر، 2018

 
 

اليوم الدولي لإنهاء الإفلات من العقاب في الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين

نحتفل هذا اليوم باليوم الدولي لإنهاء الإفلات من العقاب في الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين. كما نجدد التزامنا الثابت بتعزيز صحافة حرة ومستقلة ونطالب بمحاسبة من يرتكبون العنف أو الجرائم الأخرى ضد الصحفيين.

إن الاحتفال بهذا اليوم مهم هذا العام بشكل خاص وذلك لأننا نواصل البحث عن جميع الحقائق في مقتل جمال خاشقجي. وقد اتخذنا إجراءات أولية ضد الأفراد الذين يُعتقد بأنهم مسؤولون ومثلما قال الوزير بومبيو في الأسبوع الماضي بأننا ستستمر في استكشاف تدابير إضافية ضد أي فرد يُحدد بأنه يتحمل المسؤولية.

وأما في أماكن أخرى، فتم قتل مهنيين إعلاميين في الصومال وسوريا وجنوب السودان والعراق بسبب كتابة الأخبار عن النزاع مع الحد الأدنى من العواقب ضد مرتكبي الجرائم.

وأن الصحفيين في إيران وتركيا وكذلك كوبا وبورما والصين يواجهون الاعتقال التعسفي بسبب كتابتهم للأخبار.

وتم أحراز تقدم ضئيل في محاسبة مرتكبي الجرائم في روسيا ونيكاراغوا وأفغانستان وكذلك في العديد من البلدان الأخرى في جميع أنحاء العالم وذلك لان الجرائم ضد الصحفيين استمرت في الارتفاع.

وأن الإفلات من العقاب في الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين، كما يتضح من الأمثلة، لا يزال أمرا واسع الانتشار وخطير. كما أن المهنيين في وسائل الإعلام عرضة للأخطار إلى حد كبير لإسكاتهم ولكونهم لا يحظون بحماية الحكومة والتي تغض الطرف عن الانتهاكات. ونحث المجتمع الدولي على العمل من أجل منع هذه الجرائم وعندما تحدث وتقديم المسؤولين عنها إلى العدالة.


عرض المحتوى الأصلي: https://www.state.gov/r/pa/prs/ps/2018/11/287096.htm
هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.