rss

مقتطفات من تصريحات وزير الخارجية مايكل ر. بومبيو في مؤتمر صحفي

Facebooktwittergoogle_plusmail
English English, Français Français, हिन्दी हिन्दी, Русский Русский, Español Español, اردو اردو

وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث الرسمي
للنشر الفوري
12 كانون الأول/ديسمبر، 2018
الأمم المتحدة
مدينة نيويورك، ولاية نيويورك

 

الوزير بومبيو: مساء الخير جميعا. لقد عقدنا اجتماعا مثمرا لمجلس الأمن حيث أوضحت الولايات المتحدة أن نشاط الصواريخ الباليستية لإيران خرج عن السيطرة وأنهم يتحدون قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231 بطرق عديدة.

وأن إيران كانت وما زالت تقوم بالاختبارات، بل تقوم بعدد كبير من الاختبارات ونشر واسع للصواريخ وهذا الأمر لابد ان ينتهي. ونود العمل مع جميع أعضاء مجلس الأمن لإعادة فرض قيود أكثر صرامة على الصواريخ الباليستية لإيران. كما أن القيود المفروضة وفق قرار مجلس الأمن رقم 1929 هي الموضع الذي يحتاج إليه العالم اليوم. وأن التهديد حقيقي وخطره داهم علينا. ونرى بوضوح أن الاتفاق النووي مع إيران لم ينجح في إيقاف هذا النشاط الخبيث. كما أن مسؤولية حماية المواطن في الشرق الأوسط وكذلك الأمريكيين الذين يسافرون عبر الشرق الأوسط والأوروبيون الذين يواجهون الأن خطر الصواريخ الإيرانية تقع على عاتق مجلس الأمن ونحن ندعو كل عضو في مجلس الأمن إلى اتخاذ إجراءات من شأنها تحقيق ذلك.

وأكتفي عند هذا النقطة وأنا سعيد لتلقي مجموعة من الأسئلة.

السيد بلادينو: دعونا نبدأ بشبكة سي بي أس، والمراسل بام فولك.

السؤال: شكرا لكم. شكرا جزيلا للسيد الوزير. أنا باميلا فولك من شبكة سي بي أس. هل تتصور أن فرض أي عقوبات إضافية على إيران أو الاتحاد الأوروبي بالنظر إلى حقيقة أن الآلية ذات الغرض الخاص، حسب كبير موظفي الرئيس الإيراني، على وشك أن تدخل حيز التنفيذ في غضون أسبوعين أو ثلاثة، وهذا يعني تجنب العقوبات الأمريكية أخذين بنظر الاعتبار ما قلته اليوم عن انتشار الصواريخ؟

الوزير بومبيو: بالتأكيد. ولا أخرج عن إطار القرارات التي نتخذها بشأن العقوبات. وعلينا أن نقيم الوقائع عندما يقدمون أنفسهم. لكننا كنا واضحين فيما يتعلق بالأشياء المسموح بها والأشياء غير المسموح بها. فإذا كانت الحالة هي أن الأوروبيون يطورون آلية ذات غرض خاص، فسننظر إليها. حيث هناك استثناءات إنسانية في العقوبات التي تم وضعها للمواد الغذائية والأدوية. وإذا كان النشاط الذي يتم اتخاذه متوافقا مع ذلك، فمن الواضح أننا لن نفرض عليه عقوبات. ولكن بقدر ما توجد انتهاكات لعقوباتنا، فإننا نعتزم إنفاذها بدقة شديدة ضد أي طرف مشارك في تلك الانتهاكات.

السيد بلادينو: (غير مسموع) بي بي سي.

السؤال: هنا، في هذا المكان. شكرا لك سيادة الوزير. معك شبكة بي بي سي. مساء الخير.

الوزير بومبيو: (مكبر الصوت لا يعمل).

السؤال: سيادة الوزير، لقد سمعت حلفائكم الأوربيون يعبرون عن دعمهم المستمر للاتفاق النووي مع إيران أيضا، بل حتى السفير الفرنسي يتحدث كيف أن الضغوط والعقوبات لا تغير حراكا بمفردها. فإذا كنت هنا بالضبط بعد سنة واحدة من الأن، وفي اجتماع أخر لقرار رقم 2231 ولم تغير العقوبات الخاصة بكم من سلوك النظام الإيراني، وهم ما زالوا متمسكين بالاتفاق، وكان نشاطها الصاروخي والنشاط الإقليمي (غير مسموع) اقل مما نحن فيه، فما هي الخطوة التالية؟ أطرح ذلك لأن السيد هوك كان هناك قبل أسبوعين وتحدث عن الخيار العسكري، والعديد من منتقديكم يقولون تكررون بشكل أساسي كتاب دليل التعامل مع العراق وأن ذلك كله ذريعة للحرب. فما هي الخطوة التالية إذا كانت العقوبات الخاصة بكم لا تعمل بعد عام من الأن؟

السيد بومبيو: بالعودة إلى المبادئ الأولى، فإن الأمر الأول هو الاتفاق النووي مع إيران لم ينجح. إذ أن جميع أنشطة الصواريخ الباليستية، باستثناء النشاطين الذين تحدثت عنهما هذا اليوم، حدثت اثناء الاتفاق النووي مع إيران. فإذا كنت تتحدث عن الاتفاق الذي لم يحتوي جهود الاغتيالات في أوروبا وكذلك إنشاء ما يكافئ حزب الله اللبناني على وشك التحقيق في اليمن والنشاط الخبيث للإيرانيين في العراق والنشاط الصاروخي الذي ناقشته هذا اليوم، فإذا كنت تبحث عن نشاط شرير، فكل ذلك حدث أثناء الاتفاق النووي مع إيران. وإذا كنت تبحث عن اتفاق فاشل، فلدي اتفاق جيد لك.

لقد حان الوقت لمجلس الأمن أن يكون جادا بشأن هذا الخطر الحقيقي الناجم عن الانتشار الصاروخي للنظام الإيراني. وإننا مصممون على بذل كل ما في وسعنا، وجميع الأشياء، كما يقول الرئيس، التي في وسعنا للتأكد من أننا نفعل الشيء الصحيح. وستقوم القيادة الأمريكية لبذل الجهود لبناء تحالف، وقد سمعت أن 11 عضوا في مجلس الأمن انضموا إلى الولايات المتحدة في التعبير عن مخاوفهم بشأن انتشار الصواريخ الإيرانية. وسنعمل مع التحالف لبناء مجموعة من الاستجابات التي توفر الردع ضد إيران وكذلك استمرار انتشار الصواريخ الباليستية وأنظمة الصواريخ الباليستية التي لديها القدرة على حمل رؤوس حربية نووية.

السيد بلادينو: شبكة فوكس نيوز، أدم شو من فضلك.

السؤال: السيد الوزير، أدم شو من شبكة فوكس نيوز، لقد رأينا الدعم الكبير للدول الأوروبية للاتفاق النووي مع إيران. كما رأينا الكثير من الانتقادات لأنشطة إيران المزعزعة للاستقرار. فهل لديك أي إحساس بان الدول الأوروبية بدأت تتجه إلى طريقة تفكير تشابه طريقة تفكيركم حول إيران؟

الوزير بومبيو: سأدع الدول الأوربية تتحدث عن نفسها فيما يتعلق بموقفها، لكن ذلك من الواضح: إذ لدينا وجهة نظر مختلفة حول الاتفاق النووي مع إيران، كما ينبغي التوضيح باننا لسنا غامضين عندما أتحدث مع نظرائي الأوربيين. فنحن واضحون جدا حول ذلك. وهم ينظرون اليها كنقطة مفصلية مهمة وأنا أعتبرها كارثة وأعتقد أن الرئيس ترامب يراها كذلك.

والتحدي الأن يكمن في أننا: مازلنا نرى جمهورية إيران الإسلامية تتصرف بطرق لا تتفق مع الحفاظ على سلامة الشعب في جميع أنحاء العالم. ونحن بحاجة إلى معرفة كيف يمكننا معا بناء تحالف للرد على ذلك. وهناك الكثير من المواقف التي يمكن أن تحدث. ويمكن ان تحدث بينما الاتفاق النووي مع إيران لا يزال ساري المفعول، أي أنها لا تزال ضمنه. ومن دون أن ترتكب أي خطأ. وان القيادة الأمريكية مصممة على العمل ليس فقط مع الأوربيين، ونحن هنا نفكر في المانيا وفرنسا وبريطانيا، بل الدول الأوروبية الأخرى التي تشاطرونا مخاوفنا كذلك بالإضافة إلى دول في جميع أنحاء الشرق الأوسط وآسيا وافريقيا لتنضم جميعا للولايات المتحدة وتحت قيادتنا. وتقر أولا وكخطوة أولى بالخطر الذي تمثله إيران ومن ثم تحضير رد من شأنه ردعهم في نهاية المطاف.

السيد بلادينو: السؤال الأخير. قناة الجزيرة، جيمز بايز.

السؤال: السيد الوزير، أنا جيمز بايز من قناة الجزيرة.

الوزير بومبيو: نعم تفضل يا سيد.

السؤال: لقد كنت اليوم في الكرسي الذي تشغله السفيرة هايلي. وقالت في مقابلة حول المسؤولية عن موت جمال خاشقجي، وهي من قالت “إنها الحكومة السعودية وأن محمد بن سلمان هو رئيس الحكومة السعودية. وهم بالتالي مسؤولون جميعا ولا يفلتون منها”. فهل توافق على أن محمد بن سلمان هو المسؤول؟

الوزير بومبيو: أعتقد بأن السفيرة هايلي قالت شيئا متفق تماما مع ما قاله الرئيس ترامب وأنا، وهو أننا سبق لنا أن حاسبنا عدد كبير من الأشخاص المسؤولين عن القتل الشنيع لجمال خاشقجي، وبأننا سنواصل التحقيق وأخذ الوقائع حيث تقود والوصول إلى الموضع الذي نحاسب فيه المسؤولين. وسنفعل ذلك.

وأنا في نفس الوقت لم اسمع هذه التصريحات من السفيرة هايلي، ولكني على ثقة من أنها ستشاطر رأيي في أن مصالح أمريكا في المنطقة مهمة. وأن شراكتنا مع المملكة العربية السعودية مهمة. وأنها قد ساهمت في الأمن الأمريكي بطرق مهمة في أول سنتين للرئيس ترامب في السلطة، ونعتزم مواصلة العمل مع المملكة العربية السعودية للحفاظ على أمن أمريكا.

السؤال: (غير مسموع).

الوزير بومبيو: شكرا لكم جميعا.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.