rss

تعزيز الشراكة بين الولايات المتحدة ومصر

Facebooktwittergoogle_plusmail
English English

وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث الرسمي
للنشر الفوري
بيان حقائق
9 كانون الثاني/يناير، 2019

 

“إن العلاقات التجارية والأمنية المتبادلة بين الشعبين وبين بلدينا راسخة في المصلحة المتبادلة والاحترام وكذلك التزامنا المشترك بمكافحة الإرهاب وتعزيز ظروف الرخاء.” الوزير مايكل ر. بومبيو، 23 تموز/يوليو، 2018.

تعزيز علاقتنا القوية

  • إن مصر واحدة من الشركاء الاستراتيجيين منذ أمد طويل في الشرق الأوسط.
  • تلعب مصر دورا حيويا في الأمن والاستقرار الإقليمي من خلال جهودها في مكافحة الإرهاب ودعم العملية السياسية التي تسهلها الأمم المتحدة في ليبيا وكذلك الجهود المبذولة لمواجهة الأنشطة الخبيثة للنظام الإيراني والحفاظ على معاهدة السلام المصرية الإسرائيلية، والتي ستمر ذكراها الأربعين في شهر آذار/مارس من هذه السنة.
  • تتشارك الولايات المتحدة ومصر في العديد من المصالح الأمنية وتتمتعان بشراكة أمنية قوية، والتي تشمل التعاون في طلبات المرور عبر الأجواء الجوية وعبور قناة السويس وكذلك الالتزام الثابت بدحر داعش. كما تعمل مصر على مواجهة تدفق المقاتلين الأجانب ومنع الدعم المادي والمالي للإرهابيين.
  • كان الرئيس السيسي وما زال شريكا ثابتا في مكافحة الإرهاب وكذلك صوت شجاع في إدانة الإيديلوجية الإسلامية المتطرفة التي تغذيها.

تشجيع التقدم في حقوق الإنسان

  • تسعى الولايات المتحدة إلى توسيع نطاق التعاون مع مصر، بما في ذلك قضايا حقوق الإنسان والمجتمع المدني. ونحن نعتقد بأن الدول القومية تتقدم عندما يتمتع جميع المواطنين بالحريات الأساسية.
  • إننا، وفي الوقت الذي نسعى فيه إلى شراكة اقوى، نشجع الرئيس السيسي على إطلاق العنان للطاقات الإبداعية للشعب المصري وعدم تقييد الاقتصاد وكذلك تشجيع التبادل الحر والمفتوح للأفكار.
  • إن الولايات المتحدة ترحب بتبرئة موظفي المنظمات غير الحكومية الأمريكية الذين تم أدانتهم بالخطأ بتهمة العمل غير القانوني في مصر. وإننا نؤيد بشدة مبادرة الرئيس السيسي لتعديل القانون المصري لمنع حالات إجهاض العدالة في المستقبل.
  • تشيد الولايات المتحدة بالجهود التي يبذلها الرئيس السيسي لتعزيز الحرية الدينية، والتي تمثل مثالا لجميع قادة وشعوب الشرق الأوسط. ويحرض الرئيس الوزير على مناقشة كيف يمكن للولايات المتحدة ان تساعد في دعم جهود الرئيس السيسي لإصلاح الخطاب الديني وتعزيز التسامح بين الأديان ومثلما اتضح من خلال افتتاح الكاتدرائية القبطية الجديدة ومسجد الفتاح العليم.

النهوض بفرص اقتصادية مشتركة من خلال اقتصاد مصري مستقر ومزدهر

  • تحظى مصر بواحدة من أكثر الاقتصادات تنوعا في الشرق الأوسط.
  • تقوم مصر تحت قيادة الرئيس السيسي بالعديد من المبادرات الهامة، بما في ذلك على الجبهات الاقتصادية والطاقة. كما تشجع الولايات المتحدة على دور أكبر للقطاع الخاص في الاقتصاد المصري.
  • إن إجمالي التبادل التجاري الثنائي بين الولايات المتحدة ومصر قد بلغ 5.0 مليار دولار في سنة 2016. كما أن مصر والولايات المتحدة وقعتا على معاهدة للاستثمار الثنائي في سنة 1982 لتعزيز وتسهيل الاستثمار بين بلدينا.
  • تساعد الاتفاقية الإطارية الأمريكية للتجارة والاستثمار على تقديم دعم أكبر لحرية التجارة وزيادة تدفقات الاستثمار من أجل المساعدة في تعزيز المصالح الاقتصادية للبلدين.
  • إن برنامج التمويل الموسع لصندوق النقد الدولي الذي تبلغ قيمته 12 مليار دولار يساعد ومن خلال الولايات المتحدة في الإصلاحات الاقتصادية المحلية في مصر وافاق النمو القوي وكذلك توليد فرص العمل.
  • يقوم التمويل الأخير لمنظمة أوبك الذي تبلغ قيمته 430 مليون دولار كتأمين ضد المخاطر السياسية للأهداف المصرية في مشاريع النفط والغاز بدعم تحسين الاكتفاء الذاتي في مجال الطاقة وخلق فرص العمل وسيساعد على خلق سوق طاقة إقليمية أفضل.

تعزز المساعدة الأمريكية لمصر من المصالح العسكرية والاقتصادية المشتركة

  • تقوم المساعدة الأمريكية لمصر بدعم تعزيز الاستقرار الإقليمي.
  • قامت الولايات المتحدة ومنذ 1980 بتقديم أكثر من 40 مليار دولار لمصر كمساعدات عسكرية و30 مليار دولار كمساعدات اقتصادية لتعزيز المصالح المشتركة بين الولايات المتحدة ومصر والمنطقة.
  • إن المساعدة العسكرية تدعم الأمن البحري وأمن الحدود لمصر وكذلك مكافحتها للإرهاب.

قامت المساعدة الاقتصادية بجلب تعليم محسن ومياه نظيفة وصحة أفضل وكذلك نمو اقتصادي والحفاظ على الآثار والتراث فضلا عن العديد من المزايا الأخرى للشعب المصري.


عرض المحتوى الأصلي: https://www.state.gov/r/pa/prs/ps/2019/01/288397.htm
هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.