rss

تصريحات طاولة مستديرة لوزير الخارجية مايكل ر. بومبيو مع الصحافة المرافقة أبوظبي

Facebooktwittergoogle_plusmail
English English

وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية
للنشر الفوري
12 كانون الثاني/يناير 2019
تصريحات
أبوظبي

 

الوزير بومبيو: اسمحوا لي أن أبدأ. بتنا الآن في… هذه المحطة الثانية من جولتنا على الدول الخليجية. يعمل الكثير من أصدقائنا الطيبين هنا معنا في الحملة لهزيمة داعش وجهودنا لدفع إيران إلى التصرف كدولة عادية. نحن نعمل أيضا مع شركائنا الخليجيين على جهود المصالحة في أفغانستان، على الجهود في أفغانستان. إذن ثمة مجموعة واسعة من القضايا التي سنتمكن من مناقشتها مع القادة الإماراتيين والسعوديين والقطريين أيضا، ثم ستكون محطتانا الأخيرتان في مسقط والكويت.

نحمل لهم رسالة شبيهة بالتي نقلتها في تصريحاتي عندما زرت القاهرة، وهي أن الولايات المتحدة هي بالفعل قوة للخير. نريد أن نكون شركاء لهم ونريد العمل معهم لتحقيق الأفضل لهذه البلدان وللولايات المتحدة.

ثم فكرت في أن أذكر مسألة أخرى لا علاقة لها بالرحلة مباشرة، ولكن العالم لا يتوقف أثناء سفري. الأنشطة الجارية في فنزويلا مهمة جدا. نظام مادورو غير شرعي، وكما في السنتين الحاليتين من هذه الإدارة، لا تزال الولايات المتحدة تعمل بجد لإعادة الديمقراطية الحقيقية إلى ذلك البلد. نحن متفائلون جدا بقدرتنا على أن نكون قوة للخير لنتيح للمنطقة التوحد وتحقيق ذلك. وحقيقة أن مادورو قرر عقد حفل تنصيب بعد انتخابات زائفة لا يغير توجه الولايات المتحدة وهدفها.

ومع ذلك، يسعدني الحديث عن الكثير من المسائل الجارية في الكثير من الأماكن. نعم.

السؤال: نعم. كنت أرغب في متابعة إحدى نقاط مستند الوقائع الذي صدر، ألا وهو خروج كافة العناصر الإيرانية من سوريا، كما وصفتموه. آمل أن أعرف كيف نستطيع تحقيق ذلك وطبيعة التحركات، لا سيما في ضوء الجهود الرامية إلى الانسحاب.

الوزير بومبيو: نعم. يمثل إخراج كافة العناصر الإيرانية المتواجدة في سوريا هدفا طموحا.

السؤال: نعم، صحيح.

الوزير بومبيو: ولكنه هدفنا نحن. هذه مهمتنا. الأدوات التي سنستخدمها واسعة النطاق. حقيقة أن بضعة آلاف من الأفراد العسكريين في سوريا سينسحبون هي تغيير تكتيكي وهو لا يغير من قدرتنا على الاستمرار في أداء الأعمال العسكرية التي علينا القيام بها. ولكن على نطاق أوسع من ذلك، فإن الحملة الرامية إلى خلق عالم أفضل والسماح للشعب الإيراني بالحصول على الفرص والديمقراطية تضم الكثير من العناصر الاقتصادية والمالية والدبلوماسية طبعا. سنعقد اجتماعا وزاريا مهما في وارسو يومي 13 و14 شباط/فبراير، وستشارك فيه عشرات الدول من تقريبا كل قارة، وأقول تقريبا لأنني أظن أنه لا دول تشارك من قارتين، ولكن تقريبا من كل قارة. ستشارك دول من آسيا ومن نصف الكرة الغربي وطبعا من الشرق الأوسط وإفريقيا وأوروبا، سيحضرون جميعهم. وسنناقش الكثير من القضايا، بما في ذلك كيف نستطيع أن ندفع إيران معا إلى التصرف كدولة عادية، وهي نفس المسائل التي حددتها في أيار/مايو الماضي.

الائتلاف كبير ويزداد وتتيح لنا الأدوات التي نحصل عليها من عمل هذا الائتلاف معا على تلك المهمة فرصة لخلق هذه الفرصة للشعب الإيراني.

السؤال: من الإنصاف القول إنه جهد شمولي أكثر لطرد… أعني، لن تأخذ الولايات المتحدة بالضرورة زمام المبادرة. هذا ما أشرت إليه بالحديث عن لعب دور أكبر.

الوزير بومبيو: هذا صحيح. لا، يسعدنا أن نكون جزءا مهما من هذه المسألة. هذا جزء مهم من جدول أعمال الرئيس ترامب. مخاطر الانتشار النووي التي تمثلها إيران حقيقية جدا. وكان الترتيب السابق الذي تم التوصل إليه غير مناسب كليا لمنع مخاطر الانتشار هذه. ومن المؤكد أن مهمتنا تتمثل بالتأكيد بوقف نظام الإرهاب ووقف قتال ميليشيات حزب الله والشيعة والحوثيين وتمويل الحوثيين في اليمن، ولكن ثمة جانب نووي للمسألة. وسترون في غضون بضعة أيام أن الإيرانيين يعتزمون إطلاق مركبة فضائية. يدعون أنهم ينوون نشر بعض الأقمار الصناعية في الهواء، ولكن الحقيقة هي أن هذه خطوة أخرى لفهم كيفية تشغيل نظام الصواريخ البالستية العابرة للقارات. ويشكل ذلك انتهاكا لقرار مجلس الأمن رقم 2231، ويجب على العالم كله أن يجتمع لمعارضة ذلك.

السيد بالادينو: فرانشيسكو.

السؤال: بشأن سوريا، قال أردوغان إنه يرغب في حماية الأكراد في سوريا، ولكن ليس قوات حماية الشعب، التي يعتبرها إرهابية. ھل ھذا التعريف اﻟﺗﻣﯾﯾزي ﺑﯾن اﻷﮐراد ووﺣدات ﺣﻣﺎﯾﺔ اﻟﺷﻌب كاف ﻟكم أم ﺗطﺎﻟﺑونهم بالتزام أوسع نطاقا يشمل كافة وﺣدات ﺣﻣﺎﯾﺔ اﻟﺷﻌب واﻷﮐراد واﻟﺷﻌب…

الوزير بومبيو: كان السفير جيفري في سوريا وأظنه سيعود إلى أنقرة قبل فترة قصيرة. نحن نعترف بحق الشعب التركي وحق الرئيس أردوغان في الدفاع عن بلدهم من الإرهابيين، ونعرف أيضا أن من ليسوا إرهابيين ومن كانوا يقاتلون إلى جانبنا طوال هذا الوقت يستحقون الحماية أيضا. نحن واثقون من أننا نستطيع التوصل إلى نتيجة تحقق الهدفين، أي تحمي الأتراك من تهديدات إرهابية مشروعة وتمنع أي خطر حقيقي عمن لا يعرضون تركيا لمخاطر الإرهاب.

تحدثت للتو مع وزير خارجية تركيا منذ ساعتين أو ساعتين ونصف ربما. لقد أجرينا هذه المحادثة. لا يزال يتعين حل الكثير من التفاصيل ولكنني متفائل بأنه يمكننا تحقيق نتيجة جيدة في هذه المسألة.

السؤال: هل تستطيعون التمييز بين الإرهابيين وغير الإرهابيين؟

الوزير بومبيو: نعم، أعتقد ذلك. نعم، أعتقد أننا نستطيع القيام بذلك. نعم.

السيد بالادينو: ليزلي من رويترز.

الوزير بومبيو: مرحبا.

السؤال: شكرا يا معالي الوزير. مرحبا.

الوزير بومبيو: نعم سيدتي.

السؤال: بالعودة إلى الأكراد، ما الذي سمعتموه عن مناقشاتهم مع دمشق؟ هل من طريقة… هل تستطيع الولايات المتحدة أن تشارك بطريقة أو بأخرى في كيفية التفاوض والمحادثات أم هل تستطيعون التنسيق بأي شكل من الأشكال مع الأكراد؟ ولدي سؤال آخر أيضا. ما رأيكم في فتح الإمارات العربية المتحدة سفارة أو مكتبا في دمشق؟ إعادة فتح.

الوزير بومبيو: نعم، إعادة فتح. لنعد قليلا إلى الوراء. هذه مجموعة المهام: إيجاد حل سياسي في سوريا يتيح للملايين – إما ملايين النازحين داخليا أو الستة ملايين الذين فروا من البلاد… يمنح الشعب السوري فرصة لتهيئة الظروف السياسية التي يريدها على الأرض. يتطلب ذلك الحد من العنف ويتطلب قدرا هائلا من العمل الدبلوماسي بقيادة السفير جيفري ليتوصل مجلس الأمن الدولي… هذا ليس اقتراحا أمريكيا بل اقتراحا دوليا على هذا الحل السياسي وشكل هذه العملية السياسية . هذه هي مهمتنا.

إذن أينما وجدنا دولا تعمل لتحقيق هذه الغاية، نقوم بدعمها، أما الدول التي تعمل ضد هذه الغاية وتعارض الجهود الرامية إلى أن تتوصل العملية التي تقودها الأمم المتحدة إلى إنهاء العنف وإيجاد حل سياسي لسوريا، فنحن نعمل على إقناعها بأنها على خطأ.

لقد ذكرت مسألتين على وجه الخصوص. هذه عناصر تكتيكية لهذه العملية السياسية الأوسع نطاقا.

السؤال: لا بد أنكم قلقون جدا بشأن هذا النوع من الصفقات. والسؤال هو ما نوع الصفقة التي يحاولون إبرامها؟

الوزير بومبيو: ثمة تاريخ طويل لهذه المسألة، أليس كذلك؟

السؤال: نعم، نعم.

الوزير بومبيو: هذه المسألة قديمة وتسبق الحرب الأهلية، لذلك يجب أن نأخذ تاريخ هذه الشعوب بعين الاعتبار وأن نحترمه. وبالتالي، هذا ما سيقوم به القرار السياسي الذي سيتم التوصل إليه في حال نجحت هذه العملية. سيحترم المسائل التي يطالب الشعب السوري باحترامها. ثمة الكثير من أصحاب المصلحة المختلفين. ثمة مسيحيون وسريان وأكراد وعرب. ثمة فوضى معقدة ويتمثل الهدف الأمريكي بأن تجلب العملية السياسية كافة أصحاب المصلحة إلى الطاولة للتوصل إلى حل جيد. كانت العملية طويلة وأبطأ مما أملنا. نأمل أن نتمكن من تخطي المسائل العالقة في خلال الشهرين القادمين.

السيد بالادينو: مات شوارتز.

السؤال: معالي الوزير، لدي سؤال حول خطابك في القاهرة.

الوزير بومبيو: نعم يا سيدي.

السؤال: سمعنا الرئيس ترامب يقول يقول في خلال الحملة إنه من المهم تسمية الإرهاب الإسلامي المتطرف (radical Islamic terrorism) باسمه، وهو أمر لم يقم به الرئيس أوباما يوما. وقد استخدم نائب الرئيس المصطلحات عينها في ذكرى هجومات 11 أيلول في العام 2018. استخدمت في القاهرة مصطلح Islamist بدل Islamic للإشارة. لماذا الاختلاف؟

الوزير بومبيو: يشكل الإرهاب الإسلامي المتطرف مشكلة وعلينا وقفه. سأقول هذه العبارة.

السؤال: هل كان استخدام ذلك مصطلح Islamist بدل Islamic خيارا واعيا؟

الوزير بومبيو: هل تشير إلى أنني ضليع باللغة الإنجليزية أكثر مما أنا بالفعل.

لا، لا فارق بين المصطلحين. اسمع، عندما تحاول أن تقيم اختلافات… عندما تشير إلى “نصف دزينة” بكلمة “ستة” وتقول أنه ثمة اختلاف بين الاستخدامين، يكون ثمة اختلاف في السياسة بين كبار…

السؤال: كان ثمة الكثير من…

الوزير بومبيو: … بين كبار…

السؤال: مهلا، لا…

الوزير بومبيو: … كبار مسؤولي الإدارة. كانت هذه الإدارة واضحة جدا…

السؤال: لقد تمت الكتابة كثيراً حول الفرق بين هذين المصطلحين.

الوزير بومبيو: لقد كانت هذه الإدارة واضحة جدا ونحن نتحدث عن الإرهاب الإسلامي المتطرف. أنا متأكد من أنني استخدمت هذا المصطلح مئة مرة. يمكننا أن نرى ما ستجد إذا كنت ترغب في اختباري بهذا الشأن.

السؤال: لا…

الوزير بومبيو: أنا متأكد من أنك قادر على العثور على تصريحاتي التي أستخدم هذا المصطلح فيها. نحن متسقون جدا في هذا الموضوع. نحن نفهم ما تسبب بهذا التهديد للولايات المتحدة والعالم ونهدف إلى إزالته، ولقد أحرزنا تقدما حقيقيا. بدلا من تحليل الحرف في نهاية الكلمة، عليك أن تعترف بالتقدم الهائل الذي أحرزناه. تبدد 99% من الخلافة والجهود جارية الآن للتخلص من الـ1% المتبقي. سنحقق ذلك.

السؤال: إذن لم يكن لاستخدام مصطلح Islamist في الخطاب أي معنى؟

الوزير بومبيو: لم يكن لذلك أي معنى.

السيد بالادينو: لننتقل إلى سؤال آخر. كورتني.

الوزير بومبيو: لم يكن لذلك أي معنى.

السؤال: لقد ذكرت الاجتماع الوزاري في وارسو يا معالي الوزير. حصلنا على بعض المعلومات عنه بالأمس. هلا تحدد لنا البلدان التي التزمت بالحضور وهل من مخرجات تنوون تحقيقها من هذا الاجتماع الوزاري؟

الوزير بومبيو: لا.

السؤال: لا؟ حسنا.

السؤال: حسنا، ستكون حاضرا هناك، أليس كذلك؟

الوزير بومبيو: سأحضر الاجتماع. سأحضره. وسيحضره البولنديون. سيحضره البولنديون.

السؤال: نعم، لا، شكرا.

الوزير بومبيو: نعم، بالضبط.

السؤال: هل سيقوم أي إيراني…

الوزير بومبيو: هذا سؤال جيد، دعني أجيب عليه، سأعود إليه. هذا سؤال جيد. عندما نبدأ في الحصول على الالتزامات، سنسعى للحصول على إذن من تلك البلدان للإعلان عن المشاركين. أتمنى أن نبدأ في مشاركة العدد الدقيق للبلدان المشاركة في الأيام القليلة القادمة. ستشارك العشرات من الدول. ومن حيث المخرجات أيضا، سنحدد أهدافنا وما نأمل أن نحققه. سنقوم بذلك بطريقة واضحة جدا. سيقوم براين هوك بذلك عما قريب.

السيد بالادينو: سؤال متابعة.

السؤال: تتعاون العديد من البلدان التي زرتها في هذه الرحلة مع الولايات المتحدة في مواجهة داعش وتعمل أيضا على مواجهة إيران من خلال مجموعة متنوعة من الوسائل. ولكن ثمة بعض المسائل المتعلقة بمعاملتها لسكانها والتي قد تتعارض مع المثل الأمريكية. إذن كيف توازنون هذه المصالح في محادثاتكم وربما تحاولون حثهم على التقدم في مجال حقوق الإنسان؟

الوزير بومبيو: سأقدم لك مثالا. ربما هذه أفضل طريقة للإجابة على هذا السؤال. شاركت اليوم في مجموعة معقدة من المحادثات مع نظيري وزير الخارجية التركي. تحدثنا عن الكثير من عناصر العلاقة بين الولايات المتحدة وتركيا، ودار جزء من تلك المحادثة حول حقيقة أنه لا يزال ثمة ثلاثة موظفين محليين للولايات المتحدة محتجزين بطريقة غير شرعية. ولا يزال أحد موظفي وكالة الفضاء الأمريكية سيركان جولج محتجزا هناك. تحدثنا عن هذه المسألة. نقوم بكل هذه الأمور في كل محادثة نجريها ونعمل على حل كل من هذه القضايا. إذن لا نقول إما يحصل أمر ما وإلا. نتمنى لو يلتزم كل بلد بحقوق الإنسان كما الولايات المتحدة ونعمل بجد… يعمل فريقي بأكمله بجد في مختلف أنحاء العالم لدفع الدول في هذا الاتجاه.

السيد بالادينو: حسنا، يقول جون “تفضل يا مات.” مات، جون. جون، مات. جون، مات. تفضل.

السؤال: لقد ذكرت أن نظام مادورو غير شرعي. هلا تتحدث إلينا قليلا عن الرد الذي تفكرون فيه. هل تنوون الاعتراف بالمعارضة الفنزويلية وقيادتها كحكومة شرعية في فنزويلا؟ كيف تقاربون هذه المشكلة؟

الوزير بومبيو: هذا استمرار للسياسة التي ننتهجها منذ 18 شهرا، منذ وضع الاستراتيجية المتعلقة بفنزويلا. إنها مزيج من الجهود الدبلوماسية وبناء مجموعة ليما والدول المتشابهة التفكير في المنطقة. لقد نجحنا جدا في ذلك. إذا اطلعتم على التصريحات التي أدلت بها الدول المجاورة لفنزويلا حول عدم شرعية نظام مادورو، لوجدتموها تصريحات تاريخية تختلف كثيرا عما كانت عليه في الأزمنة السابقة. لقد استخدمنا الأدوات الاقتصادية المتاحة لنا وقدرتنا على فرض عقوبات لمنع نظام مادورو من الحصول على الثروة والموارد. هذه هي الأمور التي كنا نعمل عليها وسنواصل العمل عليها، ومع تطور الوضع، سنتخذ قرارات حول كيفية تعامل الولايات المتحدة دبلوماسيا مع هذه الكيانات المختلفة والشخصيات داخل فنزويلا.

السؤال: ألا تفكرون في هذه المسألة الآن؟

الوزير بومبيو: نحن نبحث دائما في كافة الخيارات فيما يتعلق بكيفية تنفيذنا للدبلوماسية وكيف نؤثر على النتيجة لاستعادة… ثمة 3,6 مليون لاجئ خارج فنزويلا، ونتوقع مليون لاجئ آخر في العام 2019 إذا لم يحصل أي تغيير كبير. ستكون هذه أزمة إنسانية هائلة وعبء هائل على المنطقة، ناهيك عن أن المعاناة داخل فنزويلا في حال عدم استعادة الديمقراطية ستكون هائلة. ونحن نهدف إلى استعادتها.

السؤال: هل يمكنني العودة إلى خطاب القاهرة قليلا؟

الوزير بومبيو: نعم.

السؤال: ليس من المستغرب أن الكلام لم يرق للعديد من أعضاء الإدارة السابقة الذين انتقدتهم في الخطاب. ما الهدف من هذا النقد؟ لا يريد أحد أن يسمع هذه الإدارة تنتقد السابقة، بل يريدون أن يعرفوا ما الذي تقومون به أنتم. هل تعتقد أنك حددت إستراتيجية إدارة ترامب للمنطقة بشكل فعال؟ هل تسمع من محاوريك حتى الآن أنهم يفهمون الاتساق الذي تشيرون إليه، لا سيما مع الانسحاب السوري ومفهوم أن متابعة القتال ضد داعش… هل يفهمون ذلك؟ هل تشعر أنهم…

الوزير بومبيو: دعوني أتناول آخر… أعتقد أنه كان ثمة أربعة أسئلة في هذا السؤال.

السؤال: ولم أسأل عن السعودية بعد. أردت أن أسأل عن قطر في السؤال، وإذا كان ذلك ممكنا…

السؤال: كان يجب أن تسأل عن…

السؤال: الانقسام مع قطر… إلى أي حد يعيق الحملة ضد إيران؟

الوزير بومبيو: حسنا، سأحاول الإجابة. سنتمكن من القيام بذلك. الوضع كذلك وهم يفهمون. نحن نتخذ قرارات حول وضع القوات. الطبيعة… هل ينبغي أن تكون الوحدة مدرعة أم وحدة مشاة أم مدفعية أم سنستخدم الضربات الجوية. نتخذ قرارات حول عملياتنا التكتيكية طوال الوقت، وكلها تهدف إلى تحقيق المهمة عينها، ومع ذلك نقوم بتغييرات عندما نحدد الإجراء الأكثر فاعلية وما الذي يحقق الهدف أم لا يحققه. نحن نتخذ قرارات مماثلة طوال الوقت.

هذه إجابة على واحد من الأسئلة. أظن أنهم يفهمون. أريد أن أعود إلى سؤالك الثاني، أو ربما كان سؤالك الأول، ثم سأجيب على الثالث. كان سؤالك الأول عما حاولت القيام به في الخطاب. لم أكن أنتقد أيا من هؤلاء الأفراد، بل الأفكار التي عززت سياسات الإدارة السابقة. كان تشخيصهم للمشكلة خاطئ جدا. سوء التقدير…

السؤال: كيف كان تشخيصهم؟

الوزير بومبيو: خاطئ جدا. استخدمت مصطلحا إنجليزيا من كنساس يعني خاطئ جدا. أنا متأكد…

السؤال: أنا من بوفالو، لذلك لا…

الوزير بومبيو: أنا متأكد من أنه موجود في الدليل الدبلوماسي. المشكلة في الأحكام التي ترتكز عليها السياسات. إذا قمت بتشخيص المشكلة بشكل غير صحيح، تحصل على داعش. إذا قمت بتشخيص المشكلة بشكل غير صحيح، تحصل على جمهورية إيران الإسلامية في دمشق وبغداد وصنعاء وبيروت. هذا ما تحصل عليه إذا أخطأت في تشخيص المشكلة. لذا كان يهدف الجزء الأول من خطابي إلى توضيح تلك الأحكام الخاطئة الأساسية التي تم اتخاذها والتي أدت إلى الوضع المزري الذي كان… الذي وجدناه عندما استلم الرئيس ترامب السلطة. أمضيت الغالبية العظمى من تصريحاتي بعد ذلك لأحدد كيف تتقرب هذه الإدارة من الشرق الأوسط ومدى أهمية المنطقة وكيف أننا نهدف إلى تحقيق الاستقرار والسلام في الشرق الأوسط من الناحية الهيكلية. حددنا هذه الأمور كافة في رؤيتنا وعرضنا أحكامنا بطريقة مختلفة، وهذا ما نعتقد أنه سيؤدي إلى تلك النتائج الصحيحة، وهذه هي السياسات التي نطبقها ونأمل أن تنجح في تحقيقها.

السؤال: هل يمكنني أن أسأل عن تعطل الحكومة عن العمل؟

السيد بالادينو: لقد انتهينا من طرح الأسئلة. لقد انتهينا من طرح الأسئلة.

الوزير بومبيو: تفضل يا نيك، ثم ستغادر. أعلم. سيتسبب ذلك بطردي.

السؤال: لقد دعوت إلى إنشاء تحالف الشرق الأوسط الاستراتيجي. لقد ذكرت ذلك في خطابك. عندما تحدثت مع بعض المسؤولين في بعض دول الخليج، وبخاصة الإمارات العربية المتحدة، لمست لديهم شكوك حول هذا التحالف وقالوا إنه لا يتعمق في المسائل بما فيه الكفاية وإن اتفاقية الدفاع ليست قوية بما فيه الكفاية. يريدون إبرام صفقة تجارية معه. قام جون بولتون بالتغريد عن هذا الموضوع، ولكن تشير تقاريري إلى أن التحالف يبدو أقل قابلية للتطبيق بالشكل الذي تنوونه. ما رأيك؟ ما ردك على ذلك؟

الوزير بومبيو: نعم، لا أعتقد أن هذا صحيح.

السؤال: إذن كيف تبدو الأمور؟

الوزير بومبيو: لا أعتقد أن هذا صحيح. تجري الكثير من المحادثات. هذا مثال على حالة يكون فيها لكل دولة ذات سيادة وجهة نظرها الخاصة حول المصطلحات التي يجب استخدامها وطريقة الهيكلة وما ينبغي القيام به والالتزامات التي هي على استعداد للقيام بها أم لا. جمع وجهات النظر كلها أمر معقد طبعا لأننا نتحدث عن اتفاق معقد بين عدد من الدول ونطلب فيه التزامات مهمة. ولكنني أعتقد أنه ثمة سبيل للمضي قدما مع مجموعة من التفاهمات المشتركة. علينا أن نحدد الآن كيفية تنفيذ الاتفاقية الفعلية وكيف سيكون شكلها…

السؤال: ماذا عن الإطار الزمني؟ أعلم أنك لا تحب الأطر الزمنية…

الوزير بومبيو: لن أحدد إطارا زمنيا، بأسرع ما يمكننا تنفيذه.

السؤال: هل أثر تعطل الحكومة عن العمل على دبلوماسيتك بأي شكل من الأشكال؟ هل يمكن أن تحدد بكلمة واحدة ما تقوم به زوجتك في هذه الرحلة؟ وفي وزارة الخارجية بشكل عام؟

الوزير بومبيو: لقد طرحت سؤالين. إذن نعم، نحن نبذل قصارى جهدنا للتأكد من ألا يؤثر التعطل على دبلوماسيتنا. سنجلب كافة القادة الميدانيين إلى واشنطن الأسبوع المقبل، وهو أمر خططنا له منذ فترة طويلة. من المهم بمكان أن يسمعوا مني مباشرة نيتي كقائد وكيف أريدهم أن ينفذوا ذلك. هذه فرصة مهمة بالنسبة إلي لجمع أكثر من 180 قائدا ميدانيا والنظر في أعينهم ووصف ما نقوم به وكيف أتوقع منهم تحقيقه. أنا متشوق إلى ذلك.

ولكنني تحدثت إلى كافة السفارات باستثناء واحدة. كنت هناك منذ فترة قصيرة، لذا لم أمر بها مرة أخرى. أتحدث مع العائلات وأعضاء الفريق هناك. المعنويات جيدة. يدركون أنه ثمة مشاحنات في واشنطن، ولكن مهمتهم تتواصل وتستمر التزاماتهم. وهم ينفذونها.

وفيما يتعلق بسفر زوجتي، فهي في مهمة هامة أيضا. تزور كل من تلك السفارات. أمضت صباح اليوم في السفارة مع زوجات وأزواج الموظفين وأفراد أسرهم. اجتمعت ببعض العازبين أيضا على ما أظن. واجتمعت ببعض زوجات وأزواج نظرائي أيضا. إذن هي هنا في رحلة عمل وتبذل قصارى جهدها للقيام بذلك كما زوجة أي من القادة العسكريين. تحاول مساعدة وزارة الخارجية على أن تكون أفضل. تقابل المسؤولين الطبيين وتتجول في المساكن وتلتقي بمسؤولي الأمن. بصراحة، تتأكد من أن مسؤولينا يعيشون في ظروف تقبل بها عائلة بومبيو وترى كيف تسير حياتهم، ثم تكتب أفكارها وتعليقاتها بعد ذلك. أتمنى لو كان لدي الوقت للقيام بكل هذه الأمور بنفسي، ولكنها تضاعف مقدرتي.

السيد بالادينو: تزور المدارس أيضا.

الوزير بومبيو: لقد زارت المدارس. أخذت على عاتقها مهمة مماثلة في السابق عندما كنت مديرا لوكالة الاستخبارات المركزية. زارت أماكن عبادة. تتفقد كافة الأمور التي تشكل حياة عائلاتنا التي تخدم في أماكن صعبة جدا في بعض الأحيان. تتاح لها فرصة الذهاب ورؤية كيف تجري الأمور وتساعدني لأفهم ما يمكننا القيام به للتأكد من توفير ما يحتاج إليه الفريق.

السؤال: شكرا.

السؤال: شكرا.

السؤال: شكرا جزيلا. شكرا جزيلا.

الوزير بومبيو: شكرا. شكرا جزيلا لكم جميعا.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.