rss

بيان لنائب المتحدثة باسم وزارة الخارجية روبرت بالادينو الوزير بومبيو يسافر إلى المجر وسلوفاكيا وبولندا وبلجيكا وآيسلندا

English English, Français Français, Русский Русский

وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية
للنشر الفوري
7 شباط/فبراير 2019

 

يسافر وزير الخارجية مايكل ر. بومبيو إلى بودابست وبراتيسلافا ووارسو وبروكسل وريكيافيك من 11 إلى 15 شباط/فبراير.

يصل الوزير إلى بودابست في المجر يوم 11 شباط/فبراير، حيث سيجتمع برئيس الوزراء أوربان ووزير الخارجية سيارتو ووزير الدفاع بينكو لمناقشة مجموعة من القضايا في العلاقات الثنائية الأمريكية المجرية، بما في ذلك التعاون في مجال الدفاع والطاقة والأمن الإقليمي والدعم لأوكرانيا وسبل مواجهة تأثير روسيا والصين وتعزيز التحالف الغربي. وسيلتقي الوزير مع قادة المجتمع المدني.

ويصل الوزير بومبيو إلى براتيسلافا في سلوفاكيا يوم 12 شباط/فبراير، حيث سيجتمع بالرئيس كيسكا ورئيس الوزراء بيليجريني ووزير الخارجية لاجكاك لمناقشة العلاقات الأمنية بين الولايات المتحدة وسلوفاكيا ودور سلوفاكيا كرئيس لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا وقضايا إقليمية ودولية. وسيزور الوزير نصب بوابة الحرية التذكاري، حيث لقي أكثر من 400 شخص حتفهم أثناء محاولتهم الهروب من تشيكوسلوفاكيا الشيوعية إلى الحرية في النمسا بين العامين 1948 و1989. وسيتحدث الوزير أيضا مع الطلاب حول إرث الحرية الديمقراطية الغربية وانتصارها على الشيوعية منذ 30 عاما.

ويتوجه الوزير في وقت لاحق من ذلك اليوم إلى وارسو في بولندا، حيث سيلتقي بوزير الخارجية سزابوتويسز لمناقشة القضايا الأمنية ومسائل الطاقة وسيبنيان على العلاقات القوية بين الولايات المتحدة وبولندا. وستشارك الولايات المتحدة مع بولندا في استضافة “الاجتماع الوزاري لتعزيز مستقبل السلام والأمن في الشرق الأوسط” في وارسو.

وينتقل الوزير بومبيو بعد ذلك إلى بروكسل في بلجيكا، حيث سيلتقي مع الممثلة الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية فيديريكا موغيريني لمناقشة التعاون بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بشأن مجموعة من القضايا الرئيسية، بما في ذلك الجهود المبذولة لاستعادة الديمقراطية في فنزويلا ودعم الرئيس المؤقت الفنزويلي خوان غوايدو والجمعية الوطنية، فضلا عن أهمية تعزيز الأمن الأوروبي ومعالجة التهديد الذي تشكله كل من إيران وروسيا.

ويتوجه الوزير أخيرا إلى ريكيافيك في آيسلندا يوم 15 شباط/فبراير وسيلتقي هناك مع رئيس الوزراء جاكوبسدوتير ووزير الخارجية ثوردارسون لمناقشة القضايا الأمنية في شمال المحيط الأطلسي ورئاسة آيسلندا القادمة لمجلس بلدان القطب الشمالي والعلاقات الاقتصادية المتنامية.


عرض المحتوى الأصلي: https://www.state.gov/r/pa/prs/ps/2019/02/288889.htm
هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.