rss

تصريحات للصحافة

Русский Русский, English English, Français Français, हिन्दी हिन्दी, اردو اردو

وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث الرسمي
للنشر الفوري
تصريحات
وزير الخارجية مايكل ر. بومبيو
تصريحات للصحافة
26 آذار/مارس، 2019
غرفة الإيجاز الصحفي
العاصمة واشنطن

 

الوزير بومبيو: صباح الخير للجميع، أدلي اليوم بتصريحين حول الجهود المتواصلة لوزارة الخارجية من أجل ضمان عدم استخدام أموال دافعي الضرائب الأمريكيين لدعم الإجهاض أو تعزيزه.

الإعلان الأول يتعلق بما يسمى “سياسة مكسيكو ستي”.

يضمن هذا التوجيه الصادر في عهد ريغان بعدم استدام أموال دافعي الضرائب الأمريكيين لدعم المنظمات غير الحكومية الأجنبية التي تنفذ الإجهاض أو تشجعه بنشاط كوسيلة لتنظيم الأسرة.

وقام الرئيس ترامب بتوسيع سياسة مكسيكو سيتي بجرأة في سنة 2017. وهو يحمي الآن حياة جميع البشر التي تتأثر بحوالي تسع مليارات دولار من المساعدات الخارجية التي تنفقها على برامج الصحة العالمي كل سنة وكذلك يحمي بدوره المزيد من الأطفال الذين لم يولدوا بعد في جميع أنحاء العالم من أي وقت مضى. وهذا عمل لائق وكذلك صحيح. وأنا فخور بالعمل في إدارة تحمي الأقل بيننا.

وقد وافقت الغالبية العظمى من شركائنا التنفيذيين على الامتثال لهذه السياسة الآن بعد مرور عامين على إدارتنا، وهم مستمرون في العمل معنا. كما أظهرت أنه يمكننا الاستمرار في تحقيق أهدافنا الصحية العالمية البالغة الأهمية، بما في ذلك توفير الرعاية الصحية للنساء مع رفض دعم قتل الأطفال الذيم لم يولدوا بعد.

وأنا كوزير للخارجية أمرت فريقنا باتخاذ جميع الإجراءات المناسبة لتنفيذ هذه السياسة إلى اقصى حد ممكن. وأعلن اليوم عن مزيد من التحسينات لتعزيز جهودنا لحماية الأقل بيننا.

وإننا سنواصل كما كنا من قبل في رفض تقديم المساعدات للمنظمات غير الحكومية الأجنبية التي تؤدي أو تشجع بنشاط الإجهاض كوسيلة لتنظيم الأسرة.

وسنوضح الآن كنتيجة لقراري اليوم إننا سنرفض تقديم المساعدات للمنظمات غير الحكومية الأجنبية التي تقدم الدعم المالي للمجموعات الأجنبية الأخرى في صناعة الإجهاض العالمي.

وسنفرض حظرا صارما على خطط التمويل غير العادية وسنقوم بالالتفاف حول سياستنا. ولن يتم استخدام دولارات دافعي الضرائب الأمريكيين لضمان الإجهاض.

وهذا يقودني إلى إعلاني الثاني. كما نطبق القانون الفيدرالي بالكامل الذي يحظر استخدام الأموال الأمريكية، بما في ذلك المساعدات الأجنبية، للضغط من أجل الإجهاض أو ضده، والمعروف بتعديل سيلجاندر (Siljander).

وقد وجهت إلى فريقي، في ضوء الأدلة الحديثة على الدعوة المتعلقة بالإجهاض لأحد أجهزة منظمة الدول الأمريكية، أن يدرج بندا في اتفاقيات المساعدة الخارجية مع منظمة الدول الأمريكية الذي يحظر بشكل واضح استخدام الأموال للضغط من أجل الإجهاض أو ضده.

وينبغي أن تركيز مؤسسات منظمة الدول الأمريكية على معالجة الأزمات في كوبا ونيكارغوا وفنزويلا، وليس على النهوض بالقضية المؤيدة للإجهاض.

وسنقوم، ومن أجل ضمان سماع رسالتنا بصوت عال وواضح، بتقليل مساهماتنا في منظمة الدول الأمريكية، بتحفيض يساوي الحصة المقررة للولايات المتحدة من نفقات منظمة الدول الأمريكية المحتملة على هذه الأنشطة المتعلقة بالإجهاض.

ويتعين على الشعب الأمريكي أن يظمئن إلى أن هذه الإدارة، متمثلة بوزارة الخارجية والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، ستبذل قصارى جهدها لحماية دولارات دافعي الضرائب الأمريكيين وحماية قدسية حياة البشر في جميع أنحاء العالم واحترامها.

السؤال: حسنا، م ثانيا، بشكل مختلف، حسنا ولكن لا يختلف قليلا، وإنما يختلف كثيرا. فهل تشعر بخيبة أمل من كل ذلك، لرد فعل سكرتير الأمم المتحدة، من كندا ومن تركيا ودول الخليج حول الرفض في جوهره، وقولهم أنهم لن يوقعوا على اعتراف الجولان، وأنهم لا يقوموا وإنهم سيدعمون قرار مجلس الأمن الذي وجد الضم باطل ولاغ؟

الوزير بومبيو: حسنا، لقد أحزنني، لكن لم يفاجئني. أتذكر الانتقال إلى القدس من سفارتنا كذلك. ونحن ببساطة في كل حالة ندرك الوقائع على الأرض والواقع ونفعل الشيء الصحيح. كما نأمل أن تنضم إلينا هذه الدول لفهم مدى أهمية ذلك ومدى صوابه وما زلنا نجري محادثات مع ، ما ذكرت من الدول، ومع كل منها حول هذه المسالة، حول قرارنا ولماذا نعتقد هذا هو في الأساس القرار الصحيح هناك.   

السيد بلادينو: تفضلي يا نادية من العربية.

السؤال: شكرا لك.

الوزير بومبيو: مرحبا.

السؤال: مرحبا بالسيد الوزير. فقظ متابعة لسؤال الجولان، حيث قال رئيس الوزراء نتنياهو يوم امس إنه يحق له الاحتفاظ بها لأنهم فازوا من خلال الحرب. فهل تضع سابقة للدول القوية أن تسيطر على الأرض فعليا وتتجاوز على القانون الدولي.

الوزير بومبيو: نعم يا سيدتي، هذا سؤال جيد. والجواب ليس كذلك مطلقا. وهذا وضع فريد بشكل لا يصدق. إذ خاضت معركة دفاعية لإنقاذ شعبها، ولا يمكن أن يكون قرار الأمم المتحدة بمثابة اتفاق انتحاري. إنه ببساطة لا يمكن ان يكون، وهذه هي الحقيقة التي أقرها الرئيس ترامب في أمرة التنفيذي يوم أمس.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.