rss

زيارة مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية مارك غرين إلى جمهورية مصر العربية

English English

للنشر الفوري
2019 الثلاثاء 26 آذار/مارس
مكتب العلاقات الإعلامية
رقم الهاتف: +1 202 712 4320 / البريد الإلكتروني: [email protected]

 

يعزى ما يلي إلى القائم بأعمال المتحدث باسم الوكالة توم بابينغتون:

اختتم مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية مارك غرين زيارة إلى جمهورية مصر العربية دامت لأربعة أيام، زار في خلالها استثمارات الوكالة واجتمع بمسؤولين كبار في الحكومة المصرية، بمن فيهم رئيس الوزراء مصطفى مدبولي ووزيرة الاستثمار والتعاون الدولي سحر نصر بغية تعزيز الشراكة الاستراتيجية الممتدة على أكثر من أربعة عقود. وإحياء للذكرى الأربعين لاتفاقية المساعدة الثنائية بين الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ومصر، أثنى المدير غرين على قوة العلاقة التعاونية التي حسنت حياة الملايين من المصريين ورفاههم.

واجتمع المدير غرين أيضا في خلال زيارته بقادة المجتمع المصري المحلي وشركاء من المجتمع المدني ورواد أعمال شباب ومنظمات دينية.

وتشارك المدير غرين مع أعضاء من المجتمعات المسلمة والمسيحية واليهودية في مصر. وزار المدير مسجد أصلم السلحدار وكنيس شعار هاشامايم (شارع العادلي) في مصر وكنيسة السيدة العذراء في إدفو في صعيد مصر ليطلع على كيفية عمل القادة الروحيين المحليين معا بشكل تعاوني لبناء مجتمعاتهم، وأتى ذلك ضمن جهوده للاطلاع على التاريخ العريق لكافة الديانات الإبراهيمية في مصر.

وافتتح المدير غرين نظاما لخفض المياه الجوفية في معبد كوم أمبو في الأقصر، الذي يحافظ على موقع ثقافي فريد سيساعد على خلق فرص العمل وتعزيز الاقتصاد في صعيد مصر. وأطلق المدير غرين أيضا مشروعا بقيمة 37 مليون دولار لمساعدة المزارعين في الصعيد ليصبحوا أكثر اعتمادا على الذات من خلال زراعة المحاصيل البستانية عالية القيمة والتي تلبي معايير الصحة والسلامة الدولية.

وأطلق المدير غرين ووزير التعليم العالي والبحث العلمي المصري الدكتور خالد عبد الغفار ثلاثة مراكز تميز، مما يمثل استثمارا للشعب الأمريكي بقيمة 90 مليون دولار سينشئ شراكات طويلة الأمد بين الجامعات الرسمية المصرية وجامعات أمريكية مهمة، وينتج بحوثا تطبيقية عالية الجودة، ويعزز العلاقات بين مؤسسات التعليم العالي والقطاع الخاص وواضعي السياسات.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.