rss

الرئيس دونالد ج. ترامب يواصل التزامه بمصر وبالاستقرار في الشرق الأوسط

English English

البيت الأبيض
مكتب السكرتير الصحفي
للنشر الفوري
9 نيسان/أبريل 2019

“إنه لشرف كبير أن أتواجد هنا مع الرئيس
المصري السيسي، الذي هو صديق لي، أو بالأحرى صديق عظيم. ثمة الكثير من الأمور
المميزة التي تحصل. علاقتنا اليوم أقوى من أي وقت مضى ونحن نعمل مع مصر في مجالات
عدة، بما في ذلك المجالين العسكري والتجاري.” – الرئيس دونالد ج. ترامب

شراكة استراتيجية وقوية: تجمع بين الولايات
المتحدة ومصر علاقة قوية لها انعكاسات أمنية واقتصادية عدة.

  • كانت
    زيارة اليوم الزيارة الثانية التي يقوم بها الرئيس السيسي إلى البيت الأبيض منذ
    العام 2007.
  • لطالما
    كانت مصر شريك استراتيجي مهم في الشرق الأوسط.
  • لعبت
    المساعدة التي تقدمها الولايات المتحدة إلى مصر دورا مركزيا في تطور البلاد
    الاقتصادي والعسكري.

    • قدمت الولايات المتحدة إلى مصر مساعدات عسكرية
      بأكثر من 40 مليار دولار ومساعدات اقتصادية بأكثر من 30 مليار دولار منذ التوقيع
      على معاهدة السلام المصرية الإسرائيلية في العام 1979.
  • أصبحت
    مصر مرساة للاستقرار في الشرق الأوسط والسلام الثابت بينها وبين إسرائيل منذ
    أربعين عاما أكبر مثال على ذلك.
  • تشجع الولايات
    المتحدة الحكومة المصرية على ترك مجال للمجتمع المدني وعلى حماية حقوق الإنسان.

تعزيز الاستقرار الإقليمي: يقوم الرئيس ترامب
بتمكين شراكتنا مع مصر وتعزيز الاستقرار الإقليمي عبر الشرق الأوسط.

  • يعمل
    الرئيس ترامب مع مصر على قضايا تؤثر على الاستقرار الإقليمي، بما في ذلك الصراعات
    في ليبيا وسوريا واليمن والتقدم المحرز في تحالف الشرق الأوسط الاستراتيجي.
  • تعمل
    إدارة ترامب مع مصر لمحاربة الإرهاب ووقف انتشار الإرهاب الإسلامي المتطرف.

    • توفر
      الولايات المتحدة لمصر التدريب العسكري والمعدات بغرض دعم جهود مكافحة الإرهاب.
  • نواصل
    تعزيز علاقتنا الاستراتيجية من خلال التعاون الأمني والجهود الأمنية الأوسع نطاقا.
  • يثمن
    الرئيس ترامب جهود مصر الرامية إلى الدفع بتمكين المرأة الاقتصادي وتعزيز الحرية
    الدينية.
  • تدعم
    إدارة ترامب برنامج الإصلاحات الاقتصادية الجريء الذي تتبعه الحكومة المصرية والذي
    سيتيح لمصر سلوك مسار الاستقرار الاقتصادي طويل الأمد.
  • استضافت
    مصر الاجتماع الافتتاحي لمنتدى غاز شرق المتوسط الذي سيعزز التعاون الاقتصادي
    والازدهار المشترك بين البلدان في مختلف أنحاء المنطقة.

توسيع نطاق التجارة العادلة والمتبادلة: يبني
الرئيس ترامب على العلاقة التجارية القوية والمتينة بين الولايات المتحدة ومصر.

  • تجمع
    علاقة تجارية ثنائية متينة بين الولايات المتحدة ومصر.
  • يأمل
    الرئيس ترامب البناء على هذه العلاقة من خلال التعاون والمنفعة المتبادلة.
  • الولايات
    المتحدة أحد أبرز شركاء مصر التجاريين.

    • بلغ فائض
      تجارة السلع للولايات المتحدة مع مصر 2,6 مليار دولار في العام 2018، مما يمثل
      زيادة قدرها 9,3% مقارنة بالعام 2017.
    • بلغ
      إجمالي صادرات السلع من الولايات المتحدة إلى مصر 5,1 مليار دولار في العام 2018،
      مما يمثل زيادة قدرها 26,7% مقارنة بالعام 2017.
  • تواصل
    الولايات المتحدة ومصر العمل معا لتعزيز التجارة العادلة وزيادة الاستثمار من خلال
    معالجة مسائل الوصول إلى السوق والمعايير واليد العاملة وحماية الملكية الفكرية.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.