rss

اتصال نائب وزير الخارجية سوليفان بالأمين العام للأمم المتحدة غوتيريس

English English


وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية
للنشر الفوري
قراءة
14 حزيران/يونيو 2019


يعزى ما يلي للمتحدثة باسم وزارة الخارجية مورغان أورتاغوس:

تحدث نائب وزير الخارجية جون ج. سوليفان هاتفيا اليوم مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس ليعرب عن المخاوف الشديدة بشأن رحلة وكيل الأمين العام لمكتب الأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب فلاديمير فورونكوف إلى سنجان في الصين. ووصف نائب الوزير سوليفان الزيارة بغير المناسبة إلى حد كبير بالنظر إلى حملة القمع غير المسبوقة التي تشهدها سنجان ضد الأويغور والكزخ والقيرغيز وغيرهم من المسلمين. وأشار نائب الوزير إلى أن بكين لا تنفك تدعي أن حملتها القمعية ضد الأويغور وغيرهم من المسلمين تمثل جهودا شرعية لمكافحة الإرهاب بينما الحقيقة هي عكس ذلك، مشددا على أن أكبر مسؤولي مكافحة الإرهاب في الأمم المتحدة يهدد سمعة المنظمة ومصداقيتها في مجال مكافحة الإرهاب وحقوق الإنسان من خلال منح المصداقية لهذه الادعاءات الكاذبة. وقد طالب نائب الوزير سوليفان بإمكانية وصول مسؤولي حقوق الإنسان الأمميين بلا مراقبة وبلا عراقيل إلى كافة المخيمات والمحتجزين في سنجان.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.