rss

الممثل الخاص السفير جيفري يسافر إلى أوروبا والشرق الأوسط

English English, Français Français

وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث الرسمي
للنشر الفوري
مذكرة صحفية
24 يونيو 2019


 

وصل الممثل الخاص للمشاركة السورية والمبعوث الخاص للتحالف العالمي لهزيمة داعش، السفير جيمس جيفري، ونائب المبعوث الخاص للتحالف العالمي لهزيمة داعش، السفير ويليام روبوك، والنائبة الأولى لمنسق مكافحة الإرهاب ألينا رومانوفسكي إلى باريس، فرنسا، اليوم لحضور اجتماع المجموعة المصغّرة التابعة للتحالف العالمي على مستوى المدراء السياسيين والذي سيعقد في 25 حزيران/يونيو.

سيناقش هذا الاجتماع الذي تستضيفه فرنسا الخطوات القادمة لضمان هزيمة دائمة لداعش وشبكاتها العالمية في فترة ما بعد التحرير. يجتمع التحالف بانتظام لتنسيق وتعزيز الجهود المشتركة لهزيمة داعش، سواء على مستوى سياسي رفيع المستوى أو على مستوى مجموعات العمل. وقد تمّ عقد الاجتماع الأخير لكبار قادة التحالف في 6 شباط/فبراير على المستوى الوزاري في واشنطن العاصمة.

إلى ذلك سيحضر السفير جيفري ونائب مساعد وزير الخارجية لشؤون الشرق الأدنى والمبعوث الخاص لسوريا جويل رايبورن اجتماع المجموعة المصغّرة حول سوريا في باريس في 24 حزيران/يونيو.

بعد ذلك، يسافر السفير جيفري والسفير روبوك إلى بروكسل، بلجيكا، في الفترة من 26 إلى 28 حزيران/يونيو، حيث ينضمّان إلى وزير الدفاع بالوكالة مارك إسبر في اجتماع لمجموعة مصغّرة لوزراء دفاع الحلف الدولي لهزيمة داعش، وسيعقدون اجتماعات منفصلة مع كبار مسؤولي الاتحاد الأوروبي لمناقشة الوضع في سوريا والعراق، بما في ذلك الحاجة إلى مساعدة إضافية لتحقيق الاستقرار.

بعد بروكسل، سيتوجه السفير جيفري إلى الشرق الأوسط في الفترة من 29 حزيران/يونيو إلى 2 تموز/يوليو، حيث يلتقي في عمان، الأردن، مع وزير الخارجية الصفدي وغيره من كبار المسؤولين الأردنيين لمناقشة الجهود المستمرة لتعزيز الاستقرار والأمن في سوريا. في 2 تموز/يوليو، سيحضر السفير جيفري مؤتمر هرتسليا في إسرائيل حيث سيلقي كلمة حول الوضع الحالي في سوريا.

بعد إسرائيل، سيسافر السفير جيفري إلى برلين، ألمانيا، حيث سيعقد اجتماعات مع شركاء سوريين وكبار المسؤولين الألمان في الفترة من 3-5 تموز/يوليو، لمناقشة الوضع في شمال شرق سوريا والجهود المشتركة المستمرة لضمان هزيمة داعش بشكل دائم، إضافة إلى الجهود المبذولة للتوصل إلى حل للنزاع السوري وفق قرار مجلس الأمن رقم 2254.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.