rss

تصريحات الرئيس ترامب والرئيس المصري السيسي قبل الاجتماع الثنائي

English English

البيت الأبيض
مكتب السكرتير الصحفي
للنشر الفوري
26 آب/أغسطس 2019

فندق بالي
بياريتز، فرنسا

08:52 صباحا بتوقيت وسط أوروبا

 

الرئيس ترامب: شكرا جزيلا. يشرفني أن أكون مع الرئيس السيسي وهو صديق لي منذ وقت طويل على ما يبدو، أليس كذلك؟ من قبل الحملة حتى.

الرئيس السيسي: صحيح.

الرئيس ترامب: لقد التقينا قبل الحملة… قبل وقت قصير من الحملة واتفقنا على الفور. لم أطلب منه دعمي في الواقع، ولكنني أظن أنني كنت لأحصل على الدعم لو طلبته.

فهم أحدنا الثاني بشكل ممتاز. إنه رجل قوي، أؤكد لكم ذلك، ولكنه أيضا طيب وكان أداؤه مذهلا في مصر. ليس هذا بالأمر السهل.

إذن سنتحدث اليوم عن المسائل التجارية والعسكرية. ثمة الكثير من الأمور التي تحصل في منطقتكم كما العادة ولسوء الحظ.

ثمة الكثير من الأمور التي تحصل مع الصين أيضا. لقد اطلعتم على الأرجح على الأخبار العاجلة منذ قليل بشأن رغبتهم في عقد صفقة وفي تحقيق الهدوء – لقد صدرت هذه الأخبار العاجلة للتو. هذا أمر رائع بصراحة. من الأسباب التي تجعل الرئيس شي قائدا عظيما ومن الصين بلدا رائعا هو فهمهم لطريقة سير الأمور. لقد تم الإعلان عن ذلك للتو.

تواصلت الصين البارحة مع كبار مسؤولينا في مجال التجارة وطلبت العودة إلى طاولة المفاوضات، لذا سنقوم بذلك. أظن أنهم يريدون تحقيق أمر ما. لقد أذونا كثيرا ولكنهم يفهمون ما ينبغي القيام به. أنا أحترم ذلك كثيرا. أحترم ذلك كثيرا. هذا تطور إيجابي جدا للعالم.

سنصدر بيانا لاحقا عن الصين وسنعقد مؤتمرا صحفيا بعد قليل إلا في حال لم تكن الوسائل الصحفية ترغب في مؤتمر صحفي. سنلغي المؤتمر الصحفي على الفور في حال لم تكونوا ترغبون فيه. ولكننا سنعقد مؤتمرا صحفيا على افتراض أنكم ترغبون في مؤتمر مماثل وأظن أن هذه هي رغبتكم بالفعل.

لقد حققت مصر تقدما هائلا في ظل قيادة رئيس عظيم. هذا هو سبب كل ما يحصل. وموظفوك أيضا أشخاص مذهلون وقد تعرفت إليهم. لذا أريد أن أشكرك وأهنئك.

الرئيس السيسي (بحسب الترجمة الفورية): شكرا جزيلا يا سيادة الرئيس. يسعدني جدا أن أجتمع بك. نحن نتشاطر الفهم والتقدير والاحترام المتبادل. ما يجمعنا مذهل بحق.

وكما ذكرت يا سيادة الرئيس، لقد بدأت علاقتنا قبل الحملة وفي خلالها وبعدها. وأنا واثق من أنها ستدوم.

لقد أعربنا عن تهانينا مسبقا من قبل ونعرب عن تهانينا مسبقا الآن أيضا.

سنتطرق للكثير من المسائل ذات الاهتمام المشترك في هذا الاجتماع، ونحن نتشاطر دائما هذا الفهم العميق والمتبادل.

أعبر عن احترامي وشكري وتقديري العميق يا سيدي الرئيس.

الرئيس ترامب: شكرا جزيلا. ستكون التجارة إحدى المسائل التي سنقاشها ولا يمكنني أن أقلل من شأن الصفقة التجارية التي أبرمناها مع اليابان البارحة أو أن أبجلها أكثر. إنها صفقة مذهلة… مذهلة. إنها صفقة كبيرة وبخاصة لزراعتنا ومزارعينا ومزارعنا وتجارتنا الإلكترونية. إنها تتضمن مكونا كبيرا ومهما جدا خاصا بالتجارة الإلكترونية.

ولكنها بالفعل صفقة مذهلة ورائعة وتأتي في وقت مذهل. كنا نساعد المزارعين أصلا ولكن ما حصل أبهرني بالفعل يا سيادة الرئيس. لا يريد مزارعونا أن يأخذوا أي شيء، بل يرغبون في أن ينتجوا ويقوموا بعملهم. لا يريدون الحصول على أي شيء بدون مقابل. إنهم مذهلون وأطلق عليهم تسمية “الوطنيين الأمريكيين العظماء.” لقد كانوا بالفعل… العمل الذي يقومون به مميز بحق.

إذن أبرمنا صفقة كبيرة جدا البارحة مع اليابان وهذه إحدى أكبر الصفقات التجارية التي ستشهدون عليها يوما.

ولكن تكمن المشكلة عند إبرام صفقة تجارية كبيرة وعظيمة بحق كما الصفقة التي أبرمناها مع اليابان البارحة في أن الوسائل الصحفية لا تتحدث عنها. لا تتحدث عنها يوما، إذ لا تحب سوى التحدث عن الأمور السيئة، مع أنها ليست كثيرة. ليس ثمة الكثير من الأمور السيئة.

حسنا، هل لديك ما تضيفه؟ حسنا، شكرا جزيلا.

السؤال: سيدي الرئيس، هلا تتحدث عن اتصال الصين الذي أشرت إليه؟ متى ستبدأ الجولة التالية من المفاوضات؟ وهل تحدثت مع الرئيس شي؟

السؤال: سيدي الرئيس، هلا تتحدث عن سبب إزالة السلطة الفلسطينية من موقع وزارة الخارجية الأمريكية الإلكتروني؟ وكيف يفيد ذلك تحقيق السلام…

الرئيس ترامب: تفضل. ما كان سؤالك؟

السؤال: سيدي الرئيس، هلا تتحدث قليلا عن الاتصال الذي أشرت إليه؟ متى ستبدأ الجولة التالية من المفاوضات مع الصين؟

الرئيس ترامب: لقد تلقيت اتصالين وهما جيدان جدا ومثمران جدا. يريدون فعلا تحقيق الكثير من الأمور ويرغبون في أن يتمكنوا من عقد صفقة. من المهم جدا أن… نعم، أظن أن هذا الأمر مهم جدا بالنسبة إليهم.

لقد فقدوا ثلاثة ملايين وظيفة وقد حصلت الكثير من الأمور وهذا ما يجعل من الرئيس شي قائدا عظيما. إنه يفهم ما ينبغي القيام به وسيكون ذلك رائعا بالنسبة إلى الصين والعالم. إنه يفهم ذلك ويستطيع القيام بأمور لا يستطيع الآخرون القيام بها.

إذن تم الاتصال بنا وسنبدأ بالمفاوضات عما قريب وسنرى ما سيحصل، ولكنني أظن أننا سنبرم صفقة لأنه لا يريدون أن يخسروا سلاسل التوريد خاصتهم. لديهم سلاسل توريد معقدة بشكل لا يصدق والعمال يتركونها ليذهبوا إلى دول أخرى، بما فيها الولايات المتحدة بالمناسبة. سنحصل على نسبة مئوية كبيرة منهم أيضا. أظن أننا سنحصل على نسبة مئوية أعلى مما يعتقد الكثيرون.

إذن سنبدأ بالمحادثات بشكل جدي وسنرى كيف ستجري الأمور. لقد حققنا الكثير من الأمور الجيدة.

لقد سمعنا أخبار سارة أخرى البارحة ولكن لا أستطيع التحدث معكم عن ذلك بعد. وبصراحة، لم تحسنوا التخمين. لم تحسنوا التخمين أبدا. لقد سمعنا أخبار سارة أخرى البارحة.

السؤال: هل تتحدث مع الرئيس شي مباشرة؟

الرئيس ترامب: لا أريد أن أجيب، لا يسعني التعليق على هذا الموضوع.

السؤال: هل لديك أي تعليق على وجود رئيس الخارجية ظريف هنا البارحة؟ هل تفاجأت بوجوده؟

الرئيس ترامب: لا.

السؤال: وهل تحدثتما عن… هل اجتمعت به؟ هل اجتمع به أحد من الحكومة الأمريكية؟

الرئيس ترامب: لا، لا أريد التعليق على هذا الموضوع. ولكنه كان هنا وسنرى ما سيحصل مع إيران. ولكن الوسائل الصحفية أخطأت التخمين ليلة البارحة. أود أن أشير إلى أنكم أخطأتم التخمين وسأقول لكم متى تحسنون التخمين أيضا، وهذا أمر لا يحصل غالبا.

السؤال: ولكنقال بعض حلفائكم أن الدعوة التي وجهها ماكرون إلى ظريف تنم عن قلة احترام…

الرئيس ترامب: لا، بالعكس.

السؤال: … أو تنم عن قلة احترام للولايات المتحدة؟

الرئيس ترامب: لا، لا ، لا.

السؤال: ألا تشعر أنها كانت تدل على ذلك؟

الرئيس ترامب: لقد طلب الرئيس ماكرون موافقتي. تجمعنا علاقة طيبة جدا. هذا أمر آخر أخطأت في تخمينه.

كان هذا الاجتماع الأفضل مع الرئيس الفرنسي ماكرون. كان الاجتماع… ولم ننته بعد. ما زال أمامنا يوم تقريبا ولدينا الكثير من الاجتماعات، بما في ذلك مع الرئيس المصري، وهو اجتماع أتطلع إليه. وأجتمع أيضا بأنغيلا ميركل بعد قليل وسنجتمع أيضا ببعض المسؤولين الآخرين. ثمة بعض الاجتماعات الهامة المجدولة وبعض الجلسات أيضا. ثم سنعقد اجتماعا ثنائيا إذا رغبتم في ذلك.

السؤال: سيدي الرئيس…

الرئيس ترامب: ولكن في ما يتعلق بماكرون… لا، لا… لقد تحدث إلي وسألني عن الموضوع وقلت له إنه ما من مشكلة إذا رغب في ذلك. لا أعتبر أن الدعوة تنم عن قلة احترام على الإطلاق، لا سيما وأنه طلب موافقتي.

السؤال: سيدي الرئيس، إن الرئيس السيسي هو شخصية مهمة في خطة السلام الأمريكية…

الرئيس ترامب: مهم جدا.

السؤال: هلا تتحدث عن ذلك وعما إذا كانت إزالة السلطة الفلسطينية من لائحة البلدان على موقع وزارة الخارجية الإلكتروني تفيد تحقيق السلام؟

الرئيس ترامب: يمكنك أن تسأل وزير الخارجية بومبيو الذي يعمل بجهد كبير وبكفاءة على هذا الموضوع. نريد أن نرى ما إذا كنا نستطيع التوصل إلى إبرام صفقة بالنظر إلى ما يحصل بين الإسرائيليين والفلسطينيين. لقد تعقدت الأمور بفعل الانتخابات الإسرائيلية وسنعرف من سيكون رئيس الوزراء عما قريب. هذا ما يحصل وقد شكلت الانتخابات عامل تعقيد.

أظن أن الفلسطينيين يرغبون في التوصل إلى اتفاق. لقد قطعت معظم التمويل عن الفلسطينيين كما تعلمون… الكثير من التمويل وأظن أنهم يرغبون في استعادته. أظن أنهم يرغبون في التوصل إلى اتفاق. سنرى ما سيحصل. لم يحقق أحد ذلك من قبل. كانوا يقومون بالتفاوض من خلال دفع الكثير من الأموال… 750 مليون دولار. كانوا يقومون بالدفع مرارا وتكرارا. كان يتم التعامل معهم بقلة احترام وهم يواصلون الدفع. لقد تواصل ذلك لسنوات عدة لذلك لا أثق في هذه الطريقة.

لقد قطعنا عنهم الكثير من التمويل وسنرى ما سيحصل ولكنني أظن أن الفلسطينيين يرغبون في التوصل إلى اتفاق وأعتقد أن هذه هي حال إسرائيل أيضا.

أظن أن الناس قد تعبوا بعد سنوات وعقود من القتال. حتى هو قد تعب من القتال ولكنني لست متأكدا بشأنه. أظن أنه يرغب دائما في القتال.

السؤال: هل أنت متأكد من أنه سيتم الكشف عنها بعد الانتخابات الإسرائيلية مباشرة؟

الرئيس ترامب: هل تعني الصفقة؟

السؤال: صفقة السلام؟

الرئيس ترامب: لا، طبعا لا. لن يحصل ذلك قبل الانتخابات، لا أعتقد ذلك.

السؤال: لا، بعد الانتخابات.

الرئيس ترامب: ولكنني أعتقد أنكم قد تطلعون على الصفقة قبل الانتخابات ولكنني أظن أنه سيتم إبرام صفقة. ولكن يقول الجميع إنه لا يمكن إبرام صفقة ويشيرون إلى الاتفاق بين الفلسطينيين والإسرائيليين. بينهم كم هائل من الكراهية على مر عقود وعقود ويقول الجميع إنه لا يمكن التوصل إلى اتفاق لذا سنرى ما إذا كان يمكننا تحقيق ذلك.

السؤال: متى قال لك الرئيس ماكرون إنهم سيقومون بدعوة…

الرئيس ترامب: لا أريد التعليق على هذا الموضوع ولكنني كنت أعرف بحضوره واحترمت ذلك. ولقد اجتمع بالرئيس ماكرون وتواجه إيران وضعا صعبا جدا. ليست في وضع جيد من الناحية الاقتصادية ولا بأس في ذلك لأننا نستطيع حل الأمور بسرعة كبيرة.

أود أن تكون إيران دولة جيدة وقوية جدا ولسنا نسعى إلى تغيير النظام فيها. لقد رأيتم كيف كانت الأمور تجري على مر السنوات العشرين الأخيرة. لم تكن الأمور تجري على ما يرام ونحن نتطلع إلى جعل إيران دولة غنية مرة أخرى. يمكننا مساعدتهم ليصبحوا أغنياء إذا رغبوا في ذلك أو يستطيعون أن يبقوا فقراء. يمكنهم المحافظة على وضعهم الحالي.

دعوني أقول إليكم إنني لا أعتقد أن هذا الأمر مقبول، وأعني بذلك الطريقة التي يجبرون فيها الناس على العيش في إيران. ما نريده أمر بسيط جدا وهي أن تكون دولة غير نووية. ينبغي أن تكون دولة غير نووية. سنتحدث عن الصواريخ الباليستية وعن التوقيت ومدة الاتفاقية التي تنتهي بعد فترة زمنية قصيرة جدا كما تعلمون.

أقصد أن الاتفاقية التي أبرمها الرئيس أوباما تنتهي بعد فترة زمنية قصيرة جدا. ما هذا الاتفاق؟ لقد دفع 150 مليار دولار مقابل اتفاق قصير الأجل. أرادوا الحصول على 150 مليار دولار فأبرموا الاتفاق.

لقد أعطاهم 1,8 مليار دولار نقدا بالإضافة إلى ذلك. أين وزير المالية في حكومتك؟ أي هو وزير المالية؟ أي وزير؟

الوزير شكري: ليس هنا ولكنني…

الرئيس ترامب: حسنا، اشرح لهم. 1,8 مليار دولار نقدا. هل تقبلون بها؟ ستقبل مصر بذلك.

السؤال: سيدي الرئيس، ما هي إذن الخطوة التالية مع إيران من وجهة نظرك؟

الرئيس ترامب: حسنا، سنرى ما سيحصل. كل ما يحصل جديد وهو يخضعون للكثير من الضغوط المالية. لقد فرضنا عقوبات. وزير الخزانة الأمريكي حاضر هنا الآن وهو خبير جدا في مجال وقد كان عمله فعالا جدا.

لقد اعتادوا أن يقولوا إنهم أكبر اقتصاد في العالم حتى الآن وبفارق كبير. كنا سنصبح ثاني أكبر اقتصاد عندما أصبحت رئيسا وكانت الصين على وشك أن تتفوق علينا. لن يحصل ذلك. لن يحصل ذلك عما قريب أثناء ولايتي وأؤكد لكم ذلك. هذا مستحيل.

لقد ازدادت قيمة اقتصادنا بحوالى 20 تريليون دولار، بينما خسرت الصين حوالى 20 أو 25 أو 30 تريليون دولار. لقد تضاعف حجم اقتصادنا مرتين تقريبا.

لتفوقت الصين على اقتصادنا الآن لو لم أفز وكل هؤلاء المهرجين الذين يجلسون على شاشات التلفزيون والذين كانوا يديرون هذه الحكومة لسنوات عدة. كان عمال النظافة في الصين سيتفوقون عليهم… يجلسون جميعا ويقولون: “لا أعتقد أن الرئيس يتفاوض بشكل صحيح.” لا يفهمون عما يتحدثون.

أحترم كثيرا اتصال الصين بنا. يريدون إبرام صفقة. أحترم ذلك كثيرا وأحترم الرئيس شي كثيرا. أعتقد أننا سنبرم صفقة لأننا نتعامل الآن وفقا لشروط مناسبة. هم يفهمون ما يحصل ونحن أيضا. ولكن ما حصل مذهل بحق ويريدون إنجاز شيء ما. ربما لن يتم ذلك ولكن هذه هي المرة الأولى التي أراهم يرغبون فعلا في إبرام صفقة، وأعتقد أن هذه خطوة إيجابية جدا.

السؤال: وبالنسبة إلى إيران؟

الرئيس ترامب: في ما يتعلق بإيران… كان هذا الكلام استنادا إلى الكثير من الاحترام. لقد تحدثت مع الرئيس ماكرون بالأمس وكنت أعرف بكل ما يقوم به ووافقت عليه. وجدت أن ذلك مناسب وأعتقد أنه من السابق لأوانه أن نجتمع. لم أرغب في الاجتماع به وقلت إنني لا أريد أن أجتمع به الآن. يتمتعون بإمكانات كبيرة.

تتمتع إيران بإمكانات كبيرة. وهل تعرفون من يتمتع بإمكانات كبيرة أيضا؟ كوريا الشمالية. كم جونغ أون. تتمتع كوريا الشمالية بإمكانات كبيرة تحت قيادته، ولا أعتقد أن كوريا الشمالية تريد تفجير الوضع لأن ذلك لن يكون جيدا.

السؤال: لم ترغب في الاجتماع بظريف ولكن هل وجهت له رسالة بشأن إيران على الإطلاق؟

الرئيس ترامب: لا أريد التعليق على هذا الموضوع. لا أستطيع التعليق عليه.

السؤال: هل تنظر في موضوع الرسوم الجمركية على النبيذ الفرنسي يا سيادة الرئيس؟ هل هذا أمر محتمل؟

الرئيس ترامب: هل تسألني إذا ما سأقوم بفرض رسوم جمركية على النبيذ الفرنسي؟

السؤال: نعم.

الرئيس ترامب: يعتمد ذلك على الصفقة التي توصلنا إلينا بشأن الضريبة الرقمية.

السؤال: وإلى أين وصلت الأمور بشأن هذه الصفقة يا سيادة الرئيس؟

الرئيس ترامب: نحن نتفاوض عليها الآن.

السؤال: وفي ما يتعلق بإيران، هل أنتم مستعدون إلى إزالة العقوبات النفطية لدفع إيران إلى طاولة المفاوضات؟

الرئيس ترامب: لن أتحدث عما أنا مستعد للقيام به، ولكن تتمتع إيران بفرصة لبناء الدولة بالفعل وبأن تكون أمة عظيمة جدا، بل أعظم من ذي قبل. ولكن عليهم أن يوقفوا الإرهاب. هذه أكبر دولة راعية للإرهاب ولكن ليس في خلال السنة والنصف أو السنتين الأخيرتين لأنهم ما عادوا يستطيعون الإنفاق كما اعتادوا في السابق.

لقد أخذوا 150 مليار دولار من الرئيس أوباما وقاموا بتوزيعها على الإرهابيين في كل مكان. أعتقد أنهم سيتغيرون. هذا هو رأيي فعلا. أعتقد أن لديهم فرصة أن يكونوا أمة مميزة بحق. آمل أن يكون هذا صحيحا.

السؤال: سيادة الرئيس، هل يمكنك التحدث عن الصفقة التجارية مع اليابان؟ قال كثيرون إن رئيس الوزراء الياباني بدا أقل حماسا منك. هلا تؤكد من أنه كان يرغب بالفعل في إبرامها؟

الرئيس ترامب: إنه صديق لي، بل أحد أصدقائي المقربين. إنه أحد أصدقائي المقربين في هذا العالم.

يرسلون لنا ملايين السيارات ويقومون بذلك منذ سنوات عدة وهي في الأساس غير خاضعة للضريبة لذلك يرسلونها من اليابان. إنها في الأساس غير خاضعة للضريبة. وكانت خطوتي الأولى مع اليابان أن أقول إن عليهم نقل شركات السيارات إلى الولايات المتحدة. وهذا ما قاموا به. تقوم العديد من شركات السيارات الآن بتشغيل مصانع في الولايات المتحدة وبناء مصانع في الولايات المتحدة. لقد عانينا من عجز تجاري هائل مع اليابان على مر السنين.

ولكن لدينا الكثير من السبل مع اليابان، وأحدها هو علاقتي مع رئيس الوزراء آبي. لذلك لا أعتقد أننا سنحتاج إلى استخدام أوراق الضغط. ولكن الورقة الأهم هي أن اليابان ترسل إلينا ملايين السيارات. النسبة هي 2,5 بالمئة في الأساس، ولكن ثمة سبل لتجنبها. لا يتم فرض أي تعرفة عليها، يقومون بذلك مجانا. أستطيع اكتساب الكثير من الأموال للولايات المتحدة إذا فرضت تعرفة جمركية على تلك السيارات، ستذهلون لو عرفتم الرقم.

إذن نعم، سيوقع على الصفقة. أنا متأكد من ذلك. هذا ما أقوم به. لدينا أوراق ضغط.

لم يفهم الناس هذا الأمر. كان يعرف ذلك منذ وقت طويل. لدينا أوراق ضغط. نحن المصرف الكبير الذي يسرقه الجميع منذ 35 عاما. لدينا كافة أوراق الضغط. ولكننا لم نستخدمها أبدا إذ لم يكن ثمة رئيس يفهم ذلك من قبل. لم يكن لدينا إدارة أو مفاوضين تجاريين يفهمون ذلك من قبل.

السؤال: هل تنوي إزالة ضريبة الـ2,5 بالمئة المفروضة على السيارات في نهاية المطاف؟

الرئيس ترامب: لم يطرح أحد علي هذا السؤال من قبل إلا أنت. لم قد أفعل ذلك؟ أخبرني. لماذا قد أقوم بذلك؟

اتفقنا؟ شكرا جزئلا. شكرا. سنعقد مؤتمرا صحفيا.

انتهى – 09:11 صباحا بتوقيت وسط أوروبا


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.