rss

أزمة حقوق الإنسان في سنجان

English English

وزارة الخارجية الأمريكية
مذكرة إعلامية
مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية
23 أيلول/سبتمبر 2019

يشارك نائب وزير الخارجية جون ج. سوليفان باستضافة نقاش بشأن أزمة حقوق الإنسان في سنجان لا يمكن حضوره إلا بناء على دعوة، وذلك للوفود إلى الأمم المتحدة والشركاء غير الحكوميين. وستشتمل الفعالية على عرض لقصص شخصية جدا لضحايا حملة القمع التي تقودها الصين ضد الأويغور والكازاخستانيين العرقيين والقيرغيزيين العرقيين وغيرهم من المسلمين في سنجان. وتضم حملة القمع التي تقودها الصين الاعتقال الجماعي لأكثر من مليون شخص في المعسكرات منذ نيسان/أبريل 2017، بالإضافة إلى انتهاكات أخرى. يرحب نائب وزير الخارجية بانضمام الشركاء الدوليين إلى دعوة الصين إلى وضع جد للمعاملة القاسية واللاإنسانية والمهينة لسكان سنجان.

الرجاء التواصل مع مكتب حقوق الإنسان والديمقراطية والعمل عبر [email protected] للحصول على المزيد من المعلومات.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.