rss

الولايات المتحدة وتركيا تتفقان على وقف لإطلاق النار في شمال شرق سوريا

Русский Русский, English English

السياسة الخارجية
17 تشرين الأول/أكتوبر 2019

 

أعلنت الولايات المتحدة وتركيا اليوم عن اتفاق تاريخي ينهي أسبوعا من الأعمال القتالية في المنطقة الحدودية السورية:

  • تقوم تركيا بتطبيق وقف فوري لإطلاق النار.
  • التزمت الحكومتان بحماية الأقليات الدينية والإثنية.
  • تعزز الحكومتان من التعاون للمساعدة في إلقاء القبض على مقاتلي داعش.
  • تعزيز العلاقات بين الولايات المتحدة وتركيا الحليفة في حلف شمال الأطلسي (الناتو) منذ وقت طويل.

يمثل هذا الاتفاق نتاجا لقيادة الرئيس دونالد ترامب الصريحة في خلال الأسبوع الماضي والمفاوضات الناجحة التي قادها نائب الرئيس مايك بنس ووزير الخارجية مايك بومبيو ومستشار الأمن القومي روبرت أوبراين في أنقرة بدعم من فريق من الدبلوماسيين والضباط العسكريين الماهرين والمتفانين.

لقد وافقت تركيا على إيقاف هجومها لمدة 120 ساعة للسماح للولايات المتحدة بتسهيل انسحاب قوات حماية الشعب الكردية من المنطقة الآمنة التي تسيطر عليها تركيا. ووافقت تركيا على وقف دائم لإطلاق النار فور انتهاء انسحاب وحدات حماية الشعب. وبدأت الولايات المتحدة بالفعل بتسهيل انسحاب وحدات حماية الشعب من المنطقة الآمنة.

تشيد الإدارة الأمريكية برغبة الرئيس أردوغان في تحقيق تقدم والموافقة على وقف لإطلاق النار واغتنام هذه الفرصة للتوصل إلى حل. وتلتزم الحكومتان بإنشاء منطقة آمنة سلمية في شمال شرق سوريا.

البيان الأمريكي التركي المشترك حول شمال شرق سوريا

  1. تعيد الولايات المتحدة وتركيا تأكيد علاقتهما كحليفين في الناتو. وتتفهم الولايات المتحدة المخاوف الأمنية المشروعة لتركيا عند حدودها الجنوبية.
  2. تتفق تركيا والولايات المتحدة على أن الظروف على الأرض، ولا سيما في شمال شرق سوريا، تتطلب تنسيقا أوثق على أساس المصالح المشتركة.
  3. تبقى تركيا والولايات المتحدة ملتزمتين بحماية مناطق دول الناتو وسكانها من كافة التهديدات على أساس فهم قوي لعبارة “الفرد من أجل الجميع والجميع من أجل الفرد.”
  4. يؤكد البلدان التزامهما بحماية الأرواح ودعم حقوق الإنسان وحماية المجتمعات الدينية والعرقية.
  5. تلتزم تركيا والولايات المتحدة بأنشطة القضاء على داعش في شمال شرق سوريا. وسيشمل ذلك التنسيق بشأن مرافق الاحتجاز والنازحين من المناطق التي كان يسيطر عليها داعش في السابق، بحسب الاقتضاء.
  6. تتفق تركيا والولايات المتحدة على ضرورة أن تستهدف عمليات مكافحة الإرهاب الإرهابيين وحدهم ومخابئهم ومآويهم ومواقعهم وأسلحتهم ومركباتهم ومعداتهم.
  7. أعرب الجانب التركي عن التزامه بضمان سلامة ورفاه سكان كافة المراكز السكنية في المنطقة الآمنة التي تسيطر عليها القوات التركية، وأعاد التأكيد على أنه سيتم ممارسة أقصى درجات الحرص لعدم التسبب بأي ضرر للمدنيين والبنية التحتية المدنية.
  8. أعاد البلدان التأكيد على التزامهما بوحدة سوريا السياسية ووحدة أراضيها وعلى العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة، والتي تهدف إلى إنهاء النزاع السوري بموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254.
  9. اتفق الجانبان على استمرار أهمية المنطقة الآمنة ووظيفتها لمعالجة شواغل الأمن القومي لتركيا، بما في ذلك إعادة جمع الأسلحة الثقيلة من وحدات حماية الشعب وتعطيل تحصيناتها وكافة المواقع القتالية الأخرى.
  10. تتولى القوات المسلحة التركية تنفيذ المنطقة الآمنة في المقام الأول ويزيد الجانبان تعاونهما في كافة أبعاد التنفيذ.
  11. يوقف الجانب التركي عملية ربيع السلام للسماح بانسحاب وحدات حماية الشعب من المنطقة الآمنة في خلال 120 ساعة. سيتم إيقاف عملية ربيع السلام عند انتهاء عملية الانسحاب هذه.
  12. توافق الولايات المتحدة بمجرد إيقاف عملية ربيع السلام على عدم مواصلة فرض العقوبات بموجب الأمر التنفيذي الصادر في 14 تشرين الأول/أكتوبر 2019، والذي قام بتجميد الممتلكات وتعليق دخول أشخاص محددين يساهمون في الوضع في سوريا، وستعمل وتتشاور مع الكونغرس، بحسب الاقتضاء، للتأكيد على التقدم المحرز لتحقيق السلام والأمن في سوريا بموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254. ويتم رفع العقوبات الحالية التي فرضت بموجب الأمر التنفيذي المذكور بمجرد إيقاف عملية ربيع السلام وفقا للمادة 11.
  13. يلتزم الطرفان بالعمل معا لتنفيذ كافة الأهداف المحددة في هذا البيان.

هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.