rss

وزارة الخزانة ترفع العقوبات المفروضة على وزارتين تركيتين ومسؤولين كبار أتراك بعد إيقاف العمليات التركية في شمال شرق سوريا

English English

 

مكتب مراقبة الأصول الأجنبية يرفع العقوبات عن وزارتين وثلاثة وزراء

واشنطن – رفع مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية اليوم العقوبات المفروضة على وزارة الدفاع الوطني ووزارة الطاقة والموارد الطبيعية التركيتين، وكذلك عن وزير الدفاع الوطني ووزير الطاقة والموارد الطبيعية ووزير الداخلية بعد وقف تركيا عملياتها العسكرية في سوريا بحسب ما تم الاتفاق عليه مع الولايات المتحدة في 17 تشرين الأول/أكتوبر 2019 (وقف إطلاق النار المبرم في شهر تشرين الأول/أكتوبر).

وصرح الوزير ستيفن ت. منوشن قائلا: “تقوم وزارة الخزانة برفع العقوبات عن وزارتين تركيتين وثلاثة مسؤولين كبار أتراك نتيجة لوقف إطلاق النار وبناء على توجيه من الرئيس دونالد ج. ترامب.”

وكان مكتب مراقبة الأصول الأجنبية قد أدرج بتاريخ 14 تشرين الأول/أكتوبر 2019 وزارة الدفاع الوطني ووزارة الطاقة والموارد الطبيعية التركيتين بسبب كونهما قسما فرعيا أو وكالة أو أداة لحكومة تركيا. وأدرج مكتب مراقبة الأصول الأجنبية في التاريخ عينه وزير الدفاع الوطني خلوصي آكار ووزير الداخلية سليمان صويلو ووزير الطاقة والموارد الطبيعية فاتح دونماز بموجب الأمر التنفيذي رقم 13894 بتاريخ 14 تشرين الأول/أكتوبر 2019 لكونهم مسؤولين حاليين أو سابقين في الحكومة التركية. ويمثل إجراء اليوم، والذي تم اتخاذه بالتشاور مع وزارة الخارجية الأمريكية، نتيجة مباشرة لالتزام تركيا ببنود وقف إطلاق النار المبرم في شهر تشرين الأول/أكتوبر.

ونتيجة للإجراء الذي تم اتخاذه اليوم، يتم رفع تجميد كافة الممتلكات والمصالح في الممتلكات التي تم تجميدها نتيجة لهذه الإدراجات ولم يعد من المحظور القيام بأي عمليات مشروعة أخرى تشتمل على مواطنين أمريكان مع هذه الكيانات أو هؤلاء الأفراد.

الرجاء الضغط هنا للحصول على المزيد من المعلومات.


عرض المحتوى الأصلي: https://home.treasury.gov/news/press-releases/sm801
هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.