rss

بيان لوزير الخارجية مايكل ر. بومبيو بشأن مقتل أبو بكر البغدادي

Français Français, English English, Português Português, Español Español, Русский Русский

للنشر الفوري

27 تشرين الأول/أكتوبر 2019

هذا يوم عظيم بالنسبة إلى الولايات المتحدة والتحالف الدولي لهزيمة داعش وكافة الأشخاص في مختلف أنحاء العالم الذين عانوا طويلا من قسوة الإرهاب. لقد لقي زعيم داعش أبو بكر البغدادي المصير الذي يستحقه منذ فترة طويلة وتم قتله في خلال غارة على مخبئه الليلة الماضية على يد القوات الخاصة الأمريكية في شمال غرب سوريا. لا يزال ثمة عمل ينبغي القيام به لضمان هزيمة داعش المستمرة، ولكن البغدادي يتبع مسار العشرات من قادة داعش الآخرين الذين تم إزالتهم من ساحة المعركة ولم يعد بإمكانهم ارتكاب فظائع شنيعة أو نشر أيديولوجيتهم الشريرة المتمثلة في الكراهية لتسميم العقول الضعيفة وتجنيدها. لقد رافقته أعماله الشريرة من قطع الرؤوس واستعباد النساء والاغتصاب والتعذيب والوحشية البحتة إلى اللحد.

استلمت هذه الإدارة الحكم ملتزمة بممارسة ضغط لا هوادة فيه على الإرهابيين في مختلف أنحاء العالم. لقد قمنا بتدمير ما يسمى بخلافة داعش في وقت سابق من هذا العام من خلال العمل مع التحالف الدولي. ويمثل زوال البغدادي دليلا إضافيا واضحا للجميع على أن الولايات المتحدة لن توقف سعيها لتقديم الأشرار إلى العدالة والوفاء بوعدها بذل كل ما في وسعها للمحافظة على أمن الولايات المتحدة وإنهاء هذه الآفة.

يؤكد هذا النجاح على أهمية استمرار مهمة التحالف الدولي لهزيمة داعش في سوريا وتصميمنا على مواصلة العمل مع شركائنا في التحالف لملاحقة أفراد التنظيم أينما كانوا وضمان هزيمته الدائمة.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.