rss

اليوم الدولي لإنهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين

Français Français, English English, Русский Русский

المتحدثة باسم وزارة الخارجية مورغان أورتاغوس
2 تشرين الثاني/نوفمبر 2019

 

يتعرض الصحفيون للقتل والتعذيب والسجن والمضايقة في أماكن عدة حول العالم بسبب نشرهم لتقارير تكشف عن انتهاكات الأنظمة الفاسدة وتقوض عمل المنظمات الإرهابية والإجرامية وتعطي صوتا للمجتمعات المهملة وتعارض محاولات التضليل.

ما زال أكثر من 250 صحفيا محتجزين في مختلف أنحاء العالم اعتبارا من شهر كانون الأول/ديسمبر 2018، وتركيا والصين ومصر من أسوأ الدول المخالفة في هذا الإطار. وما زال إعلاميون ومدونون مسجونين في دول مثل إيران والسعودية وإريتريا وفيتنام وأذربيجان والمكسيك ونيكاراغوا.

تتذكر الولايات المتحدة الصحفيين الذين قتلوا أثناء قيامهم بعملهم في هذا اليوم الدولي لإنهاء الإفلات من العقاب على الجرائم المرتكبة ضد الصحفيين، وتدعو إلى وضع حد فوري لكافة التهديدات وأعمال التخويف والعنف ضد الصحفيين وغيرهم من العاملين في وسائل الإعلام بسبب عملهم. إن دعم أمتنا الثابت لحرية الصحافة مكرس في دستورنا وستخضع الولايات المتحدة للمساءلة كل من يسعى إلى تقويض هذا المكون الأساسي لأي مجتمع صحي.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.