rss

الوكالة الدولية للطاقة الذرية تشعر بالقلق الشديد في الاجتماع الخاص بمجلس الحكام

English English

بيان صحفي
وزير الخارجية مايكل ر. بومبيو
8 تشرين الثاني/نوفمبر، 2019

 

إن الولايات المتحدة تشعر بقلق عميق إزاء القضايا التي أثارتها الوكالة الدولية للطاقة الذرية في اجتماع خاص لمجلس حكامها. وإذا كان ذلك صحيحا، فقد أثبتت التصريحات التي أعتمد عليها الوزير كيري في الاتفاق النووي الإيراني، مرة أخرى، أنها خاطئة ومضللة. وأعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية أنها اكتشفت أدلة على وجود مواد نووية غير معلنة محتمل وجودها في إيران. وليس لإيران أي تفسير معقول للمواد المكتشفة وعليها أن تشرح من أين أتت هذه المواد النووية وإين هي الآن. كما علمنا في وقت سابق أن إيران قد احتجزت مفتشة تابعة للوكالة الدولية للطاقة الذرية. وهذا عمل شائن وكذلك عمل ترهيب لا مبرر له.     

إن الولايات المتحدة تؤيد بالكامل أنشطة المراقبة والتحقق التي تقوم بها الوكالة الدولية للطاقة الذرية في إيران، وتشعر بالقلق إزاء افتقار إيران إلى التعاون الكافي. إذ يجب السماح لمفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية القيام بعملهم البالغ الأهمية دون عوائق. كما إننا ندعو إيران إلى حل جميع القضايا العالقة مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية على الفور ومنح مفتشي الوكالة الامتيازات وحقوق الحصانة التي يستحقونها.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.