rss

الرئيس دونالد ج. ترامب ملتزم بالتعاون المباشر والدبلوماسية مع تركيا

English English

13 تشرين الثاني/نوفمبر 2019

 

“إن الشعبان الأمريكي والتركي صديقان وحليفان منذ عقود عدة.”

الرئيس دونالد ج. ترامب

التعاون في القضايا الحرجة: يعمل الرئيس دونالد ج. ترامب على تطوير علاقة الولايات المتحدة المهمة مع تركيا.

  • استقبل الرئيس ترامب اليوم الرئيس أردوغان في البيت الأبيض لإجراء مناقشات ثنائية حول مجموعة من القضايا المهمة.
  • تعد المشاركة المباشرة والدبلوماسية بين بلدينا ضرورية لمواجهة التحديات التي تواجه العلاقات الثنائية بين الولايات المتحدة وتركيا.
  • إن تعاون تركيا أمر حاسم لحماية مصالح الولايات المتحدة في المنطقة وخارجها.
  • لقد خدمت العلاقات بين الولايات المتحدة وتركيا مصالح كلا البلدين لأكثر من 90 عاما.

حليف مهم في حلف شمال الأطلسي (الناتو): تركيا حليف مهم للناتو وتعاوننا المستمر مهم للمصالح الأمريكية في المنطقة وخارجها.

  • تعمل الولايات المتحدة وتركيا معا على العديد من القضايا الأمنية في الشرق الأوسط وحول العالم.
  • تمتلك تركيا من بين أعضاء الناتو ثاني أكبر قوات مسلحة وقد رفعت من الإنفاق الدفاعي بهدف الوصول إلى 2% من الحد الأدنى من الالتزام بالناتج المحلي الإجمالي.
  • كانت تركيا شريكا مهما في الكفاح من أجل القضاء على خلافة داعش.
    • لا تزال مشاركة تركيا المستمرة ضرورية لضمان ألا يعيد داعش تنظيم صفوفه.
  • تواصل تركيا تقديم مساهمات مهمة إلى بعثة الدعم التابعة للناتو في أفغانستان.
  • تعد تركيا شريكا مهما للمبيعات العسكرية الأجنبية، والتي يبلغ مجموعها مليارات الدولارات.
    • تركيا ليست مجرد مشتر للمعدات العسكرية الأمريكية، بل هي أيضا مورد لقطع الغيار لعشرات من البرامج الدفاعية الهامة للولايات المتحدة وحلف الناتو.
  • ومن أجل تحقيق التقدم على جبهات أخرى، من المهم أن نحل القضايا التي تنطوي على شراء تركيا لنظام الدفاع الجوي الروسي إس-400 وتعزيز شراكتنا الدفاعية.

تطوير العلاقات الاقتصادية وموازنتها: يعمل الرئيس ترامب على توسيع التجارة وتحقيق تجارة عادلة ومتوازنة بين الولايات المتحدة وتركيا.

  • تشجع الولايات المتحدة تركيا على زيادة فتح أسواقها أمام السلع والخدمات الأمريكية وضمان وجود مجال متكافئ لعلاقاتنا التجارية.
  • تتمتع تركيا بإمكانيات هائلة كشريك تجاري للولايات المتحدة.
  • اعترافا بهذه الفرصة، يعمل بلدانا معا لتحقيق هدف 100 مليار دولار في التجارة الثنائية سنويا.
  • تمثل تركيا وجهة مهمة ومتنامية للاستثمار الأمريكي.
    • بلغ إجمالي الاستثمارات الأمريكية في تركيا 4,7 مليار دولار في العام 2018، بزيادة 9% عن العام السابق.
    • تمثل تركيا أيضا مصدرا مهما للاستثمار في الولايات المتحدة، بحيث بلغت استثماراتها 2,4 مليار دولار في العام 2018.

هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.