rss

ما هي الثقة؟

Русский Русский, English English, Français Français, Português Português, Español Español, اردو اردو

ينبغي أن تكون البلدان قادرة على الثقة في أن الشركات المنتجة للأجهزة والبرمجيات التي تعمل بتقنية الجيل الخامس (5G) للاتصالات اللاسلكية، لن تهدد أمنها الوطني أو خصوصيتها أو ملكيتها الفكرية أو حقوق الإنسان فيها. ولا يمكن أن تسود الثقة عندما يخضع موردو الخدمة للتلاعب السري من قبل حكومة استبدادية – مثل جمهورية الصين الشعبية – التي تفتقر إلى سلطة قضائية مستقلة وسيادة القانون اللذين يمنعان إساءة استخدام البيانات.

والثقة تعني أن الشركات المنتجة للأجهزة والبرمجيات التي تعمل بتقنية الجيل الخامس (5G) للاتصالات اللاسلكية لا تخضع لسيطرة حكومة استبدادية وأنها يمكن أن تنجح في اللجوء إلى القضاء للطعن في تجاوزات الحكومة. ولكن عندما يتعلق الأمر بشركتي هواوي (Huawei) وزي تي إي (ZTE)، والشركات الصينية الأخرى، فإنها ملزمة بشكل سري بالتعاون مع أجهزة الاستخبارات والدوائر الأمنية الصينية.

والثقة تعني أيضا أن الشركات المنتجة للأجهزة والبرمجيات التي تعمل بتقنية الجيل الخامس (5G) للاتصالات اللاسلكية يتم تمويلها علنا وبشفافية باستخدام أفضل الممارسات القياسية في المشتريات والاستثمار والمقاولات. أما شركة هواوي، فهي تستفيد من الإعانات، ومن عشرات البلايين من أموال القروض المدعومة من الدولة، والمبيعات المحمية للمشغلين داخل الصين، في الوقت الذي كانت فيه ضالعة في قضايا فساد عالمية.

والثقة تعني أن الملكية وعلاقات الشراكة والهيكل التنظيمي في الشركات المنتجة للأجهزة والبرمجيات التي تعمل بتقنية الجيل الخامس (5G) للاتصالات اللاسلكية تتصف بالشفافية. لكن شركة هواوي ترفض الكشف عن هيكلها المؤسسي أو شرح صلاتها بالحزب الشيوعي الصيني.

والثقة تعني أن الشركات المنتجة للأجهزة والبرمجيات التي تعمل بتقنية الجيل الخامس (5G) للاتصالات اللاسلكية تجسد الالتزام بالابتكار واحترام حقوق الملكية الفكرية وتاريخ السلوك الأخلاقي للشركات. غير أن شركة هواوي لديها تاريخ طويل وموثّق بشكل جيد حافل بممارسة سرقة الملكية الفكرية من الشركات الأخرى.

كما تعني الثقة كذلك أن الشركات المنتجة للأجهزة والبرمجيات التي تعمل بتقنية الجيل الخامس (5G) للاتصالات اللاسلكية تلتزم بأفضل الممارسات في مجال أمن الشبكات لتعزيز الإمداد الحيوي والقوي للمنتجات والخدمات. غير أن العديد من التقارير التقنية توثّق ممارسات شركة هواوي السيئة في مجال البرمجيات وأمن الشبكات.

والثقة تعني أن الشركات المنتجة للأجهزة والبرمجيات التي تعمل بتقنية الجيل الخامس (5G) للاتصالات اللاسلكية لا تنتهك القوانين. غير أن شركة هواوي متورطة في عمليات التجسس نيابة عن جمهورية الصين الشعبية، حيث تقوم بسرقة الملكية الفكرية من المنافسين الغربيين، وهي متهمة بممارسات فاسدة في جميع أنحاء العالم. كيف يمكن الوثوق بهذه الشركة؟


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.