rss

تقرير تحذيري من وزارة الخارجية بشأن تصدير منتجات المعادن إلى إيران

English English

تقرير حقائق
مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية
16 كانون الأول/ديسمبر 2019

 

تصدر وزارة الخارجية الأمريكية هذا التقرير التحذيري لتنبيه الأشخاص في مختلف أنحاء العالم إلى مخاطر العقوبات الأمريكية على الأطراف المشاركة في عمليات نقل أو تصدير لأقطاب الجرافيت وفحم الكوك إلى إيران، وهي مواد أساسية لصناعة الصلب الإيرانية. تتخذ الحكومة الأمريكية إجراءات قوية لحرمان الحكومة الإيرانية من إيرادات قطاع الصلب، إذ يمكن استخدام هذه الأموال لتعزيز سلوك النظام الإيراني الخبيث، بما في ذلك برامج انتشاره وحملات العدوان الإقليمي ودعمه للجماعات الإرهابية.

تخلق عمليات نقل أقطاب الجرافيت أو فحم الكوك أو تصديرها إلى إيران مخاطر كبيرة من ناحية العقوبات على الكيانات والأفراد، بما في ذلك على سبيل المثال لا الحصر المنتجين والمصدرين لأقطاب الجرافيت وفحم الكوك ومشغلي الموانئ والشاحنين وشركات الشحن ومشغلي السفن ومالكيها. وقد تكون مخاطر العقوبات موجودة حتى لو لم يكن المستخدم النهائي المقصود ضمن قطاع الصلب الإيراني.

قد ينطبق عدد كبير من سلطات عقوبات الحكومة الأمريكية على عمليات النقل أو التصدير المماثلة ومن يشاركون في عمليات النقل هذه معرضون للخطر بصرف النظر عن جنسيتهم أو موقعهم. إن عواقب الإدراج على لائحة العقوبات لأسباب مرتبطة بعمليات النقل أو التصدير هذه كبيرة، بما في ذلك احتمال التعرض لعقوبات الحظر. ويجب أن تكون الشركات على دراية بالمخاطر الناتجة عن نقل أقطاب الجرافيت وفحم الكوك أو تصديرها إلى إيران وتنفيذ سياسات وإجراءات وضوابط داخلية فعالة للعناية الواجبة لضمان الامتثال للمتطلبات القانونية المعمول بها.

  1. نبذة عن أقطاب الجرافيت وفحم الكوك

تستخدم أقطاب الجرافيت بشكل رئيسي في صناعة الصلب الكهربائي بالنظر إلى مستوياتها العالية من التوصيل الكهربائي وقدرتها على تحمل درجات الحرارة العالية. وتستخدم صناعة الصلب الكهربائي أفران القوس الكهربائية لإنشاء الصلب عن طريق إذابة منتجات الصلب الأخرى المعاد تدويرها. إن أقطاب الجرافيت هي عنصر التسخين الرئيسي خلال هذه العملية. وبعد اكتمال هذه العملية، يتم سكب الصلب المصهور في مغارف ويتم صبه في منتجات صلب جديدة.

فحم الكوك هو مادة كربونية على شكل إبرة تتميز بمقاومة كهربائية منخفضة ومقاومة قوية للصدمات، وهو المدخل الرئيسي المستخدم لإنشاء أقطاب الجرافيت. يمكن اشتقاق فحم الكوك من البترول أو الفحم، ويمكن استخدام كلاهما لإنتاج أقطاب الجرافيت اللازمة لصنع الصلب الكهربائي من خلال عملية الخبز متعددة الخطوات.

  1. السلطات والعقوبات

الأمر التنفيذي رقم 13871 (فرض العقوبات على قطاعات الحديد والصلب والألومنيوم والنحاس في إيران): يأذن الأمر التنفيذي رقم 13871 بحظر ملكية أي شخص يحدد وزير الخزانة بالتشاور مع وزير الخارجية أنه يشارك عن عمد في صفقة كبيرة لبيع أو توريد أو نقل البضائع أو الخدمات المهمة المستخدمة في قطاعات الحديد والصلب والألومنيوم والنحاس في إيران. ويمكن أن تشمل هذه السلع أو الخدمات تصدير أقطاب الجرافيت أو فحم الكوك.

قانون حرية إيران ومكافحة انتشار الأسلحة النووية للعام 2021: تتطلب المادة 1245(أ)(1) من قانون حرية إيران ومكافحة انتشار الأسلحة النووية من وزير الخارجية فرض خمس عقوبات محددة في المادة 6(أ) من قانون العقوبات على إيران للعام 1996 أو أكثر من خمس في ما يتعلق بشخص (فرد أو كيان) إذا ما حدد الوزير أن هذا الشخص يقوم ببيع أو توريد أو نقل الجرافيت عن علم إلى إيران أو منها إذا ما كان الجرافيت (1) سيستخدم في ما يتعلق بقطاعات الطاقة أو الشحن أو بناء السفن في إيران أو أي قطاع من قطاعات الاقتصاد الإيراني المصممة على أن تكون خاضعة للحماية المباشرة أو غير المباشرة من قبل الحرس الثوري الإيراني؛ أو (2) يتم بيعه أو توفيره أو نقله إلى أو من شخص إيراني مدرج على لائحة المصنفين بشكل خاص والأشخاص الممنوعين التي يحتفظ بها أوفاك. وتجدر الإشارة إلى أن قائمة العقوبات الموضحة في المادة 6(أ) من قانون العقوبات الإيراني لعام 1996 تشمل حظر العقوبات.

سلطات إضافية مرتبطة بإيران: يجب أن تمارس الشركات العناية الواجبة قبل إجراء أي عملية نقل أو تصدير لأقطاب الجرافيت أو فحم الكوك إلى إيران، بغض النظر عما إذا كانت صناعة الصلب الإيرانية متورطة في الصفقة أم لا. يجب أن تفهم الشركات أن تفاصيل نقل أقطاب الجرافيت أو فحم الكوك أو تصديرها إلى إيران، وعلى غرار خط الشحن المستخدم أو المستخدم المقصود، قد تؤدي إلى تغطية هذه الأنشطة من قبل السلطات الأخرى ذات الصلة بعقوبات إيران.

تقوم حكومة الولايات المتحدة بإدارة وتنفيذ قيود تجارية شاملة فيما يتعلق بإيران وعلى النحو المنصوص عليه في لوائح المعاملات والعقوبات الإيرانية، 31 قانون اللوائح الفدرالية الجزء 560 (لوائح العقوبات والمعاملات الإيرانية)، الصادرة بموجب سلطة قانون الطوارئ الاقتصادية الدولية، 50 قانون أمريكي الفقرات 1701-06، من بين سلطات أخرى. وتحظر لوائح العقوبات والمعاملات الإيرانية معظم المعاملات المباشرة وغير المباشرة مع إيران من قبل مواطنين أمريكان أو أشخاص متواجدين داخل الولايات المتحدة ما لم تأذن وزارة الخزانة بذلك أو يكون الطرف معفى بموجب النظام الأساسي. علاوة على ذلك، في حال عدم وجود استثناء ساري المفعول من وزارة الخزانة، يحظر على الأجانب، بما في ذلك المؤسسات المالية الأجنبية، إرسال المعاملات إلى الولايات المتحدة أو عبرها بشكل ينتهك هذه المحظورات، بما في ذلك المعاملات من خلال حسابات مراسلة أمريكية لصالح مؤسسات مالية إيرانية أو أشخاص آخرين موجودين في إيران أو بالنيابة عنهم، أو بشكل يتيح الاستفادة من هذه الخدمات في إيران.

بالإضافة إلى ذلك، قد يخضع المواطنون غير الأمريكان – بما في ذلك المؤسسات المالية الأجنبية – إلى العقوبات الأمريكية بسبب القيام بعض المعاملات لصالح أشخاص مرتبطين بإيران ومدرجين على لائحة المواطنين المصنفين بشكل خاص الخاصة بأوفاك أو بسبب دعمهم، إلا في حال كان ثمة استثناء.

للمزيد من المعلومات، الرجاء مراجعة أوفاك: https://www.treasury.gov/resource-center/sanctions/Pages/default.aspx


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.