rss

حول الهجمات ضد المحتجين في العراق

English English

6 شباط/فبراير 2020

 

وزير الخارجية الأمريكي مايكل ر. بومبيو

إننا غاضبون من أعمال العنف التي ارتكبت في مدينة النجف في 5 شباط/فبراير والتي أدت إلى مقتل وجرح المتظاهرين المسالمين. منذ تشرين الأول/أكتوبر من العام الماضي، خرج المتظاهرون المسالمون إلى الشوارع للحث على الإصلاح الحكومي. وقد قوبلوا بالتهديدات والعنف الوحشي والهجوم عليهم بالنيران الحية. إنه من غير المعقول أن يستمر مرتكبو هذه الأفعال في الإفلات من العقاب. يجب مساءلة الشخصيات السياسية التي تحرض على هذا العنف وقادة الحكومة الذين لا يتخذون خطوات لحماية حقوق حرية التعبير والتجمع السلمي. فحتى الآن، قُتل أكثر من 600 متظاهر وأصيب الآلاف.

إننا نحث الحكومة العراقية على اتخاذ إجراءات فورية لمحاسبة الميليشيات والمجرمين والمجموعات الأهلية في النجف والمدن الأخرى عن هجماتهم على العراقيين الذين يمارسون حقهم في الاحتجاج السلمي. وينبغي على الحكومة العراقية أن تلبي فوراً المظالم المشروعة للمتظاهرين عن طريق سن الإصلاحات ومعالجة الفساد.

وإنه ليسعدنا تقديم استمرار الصداقة والدعم الأمريكيين إلى الشعب العراقي الشجاع الذي يسعى إلى الإصلاح وحكومة خالية من الفساد والتدخل الإيراني. كما نؤكد من جديد التزام الولايات المتحدة الدائم تجاه الشعب العراقي وبالسعي نحو عراق قوي وذو سيادة ومزدهر.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.