rss

وزارة الخزانة تُدرج شركات مؤسسة الشهداء ومسؤوليها على قائمة الإرهابيين العالميين

English English

وزارة الخزانة الأمريكية
مكتب الشؤون العامة
بيان صحفي: 26 شباط/فبراير 2020
جهة الاتصال: الشؤون العامة بوزارة الخزانة، (202) 622-2960

 

واشنطن – أدرج مكتب مراقبة الأصول الأجنبية (OFAC) التّابع لوزارة الخارجية الأمريكية اليوم ثلاثة مسؤولين مقيمين في لبنان كإرهابيين عالميين مصنفين تصنيفاً خاصاً(SDGTs)  وكذلك 12 هيئة مقرها في لبنان مرتبطة بمؤسسة الشهداء، وهي جزء من شبكة دعم حزب الله. وعلى وجه التحديد، أدرج مكتب مراقبة الأصول الأجنبية شركة أطلس القابضة، والمسؤول رفيع المستوى في شركة أطلس قاسم محمد علي بزي، وكذلك 11 شركة تابعة لشركة أطلس وذلك نظراً لامتلاك مؤسسة الشهداء لها أو سيطرتها عليها. كما أُدرج جواد نور الدين والشيخ يوسف عاصي، وذلك عملاً بالأمر التنفيذي (E.O.) 13224، بصيغته المعدلة، لكونهما قادة أو مسؤولين في مؤسسة الشهداء التي مقرّها في لبنان، والتي تم إدراجها كداعمة للإرهاب في تموز/يوليو 2007. كما أدرجت اليوم شركة ميراث ش.م.ل، والتي يملكها أو أيسيطر عليها جواد نور الدين.


قال وزير الخزانة ستيفن منوشين: “حزب الله يستفيد من بيع السلع الحيوية الخاصة بالصحة والاقتصاد للشعب اللبناني، مثل الأدوية والبنزين”. “تقف إدارة ترامب مع الشعب اللبناني، ونحن ملتزمون بالكشف عن مخططات حزب الله لتمويل الإرهاب ومحاسبته.”

عرّض حزب الله القطاع المصرفي اللبناني للخطر من خلال تنسيقه العميق مع مصرف جمال ترست بنك، والذي أُدرج كأحد المؤسسات الإرهابية العالمية المصنّفة تصنيفاً خاصاً في آب/أغسطس 2019. أطلس القابضة – وهي شركة تسيطر عليها مؤسسة الشهداء وتتبع المجلس التنفيذي لحزب الله – إلى جانب العديد من الشركات التابعة لها تعاملت مصرفياً بكل حرية في مصرف جمال ترست بنك على الرغم من ارتباطه المفتوح بكيانات حزب الله المدرجة في قوائم الإرهاب سابقاً. وفي الواقع، فقد سهّل مصرف جمال ترست بنك معاملات بمئات الملايين من الدولارات من خلال النظام المالي اللبناني نيابة عن شركة أطلس القابضة وشركاتها التابعة، وساعد مسؤولي حزب الله في تجنب تدقيق السلطات المصرفية اللبنانية في هذه الحسابات.

وقد أدرجت وزارة الخارجية حزب الله كمنظمة إرهابية أجنبية في تشرين الأول/أكتوبر في عام 1997 وكمنظمة إرهابية عالمية مصنّفة تصنيفاً خاصاً عملاً بالأمر التنفيذي E.O. 13224 في تشرين الأول/أكتوبر من العام 2001. كما لوحظ في الإجراءات السابقة لوزارة الخزانة، أن مكتب مؤسسة الشهداء في لبنان يعمل كمنظمة شبه حكومية إيرانية وهو عنصر أساسي في شبكة حزب الله العالمية لدعم الإرهاب. وهو يقدّم خدمات مثل الدعم المالي لعائلات أعضاء حزب الله الذين قتلوا أو السجناء منهم، وكذلك لعائلات الانتحاريين من حماس والجهاد الإسلامي الفلسطيني.

أطلس القابضة

أطلس القابضة هي شركة تملكها أو تسيطر عليها مؤسسة الشهداء.

تمتلك شركة أطلس القابضة أو تسيطر على ما لا يقل عن ثماني شركات في العديد من القطاعات في لبنان، بما في ذلك الوقود والأدوية والسياحة والملابس. ووفقاً لمعلومات تسجيل الشركات، فإن مؤسسة الشهداء وكبار مسؤوليها الشيخ يوسف عاصي ضمن مؤسسي أطلس القابضة. واعتباراً من أواخر عام 2017، كانت شركة أطلس من بين العديد من الكيانات التي تم اعتبارها تابعة للمجلس التنفيذي لحزب الله، والذي يستفيد من المظهر القانوني والمدني لكياناته لإخفاء تحويلات الأموال الموجّهة لاستخدام حزب الله العسكري. وعلى الرغم من أن التمويل المقدم من شركات المجلس التنفيذي هذه يذهب إلى خزائن حزب الله وأنشطته العسكرية، إلا أن حزب الله كان يأمل في أن تتمكن صناديق الأعمال هذه التي تبدو شرعية من حماية حزب الله من العقوبات.

قاسم محمد علي بزي

قاسم محمد علي بزي هو قائد أو مسؤول في شركة أطلس القابضة.

يشغل قاسم محمد علي بزي منصب الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة شركة أطلس القابضة اعتباراً من عام 2019، وهو أكبر مساهم في الشركة. بالإضافة إلى ذلك، ووفقاً لمعلومات تسجيل الشركات، فهو مسؤول عن العديد من فروع شركة أطلس القابضة، بما في ذلك شركة أمانة وأمانة بلس وميديك وشاهد فارم وسيتي فارما وكوثر وجلوبال توريستيك سيرفيسيز.

جواد نور الدين

 جواد نور الدين هو قائد ومسؤول في مؤسسة الشهداء.

يشغل جواد نور الدين منصب المدير العام لمؤسسة الشهداء في لبنان. وبهذه الصفة، يُشرف على الدفعات المالية المقدّمة لعائلات مقاتلي حزب الله الذين قتلوا، ويقوم بتنسيق هذه المدفوعات مع كبار مسؤولي حزب الله مثل هاشم صفي الدين والمدرج في قائمة الإرهابيين العالميين المصنفين تصنيفاً خاصاً. وكمسؤول كبير في مؤسسة الشهداء في لبنان، يعمل عن كثب مع كبار مسؤولي حزب الله ويمثل علانية مؤسسة الشهداء إلى جانب كبار مسؤولي حزب الله بمن فيهم زعيم حزب الله حسن نصر الله. وقد أُدرج هاشم صفي الدين بموجب الأمر التنفيذيE.O. 13224  في أيار/مايو 2017. كما أُدرج حسن نصر الله وفقاً للأمر التنفيذيE.O. 12947  في كانون الثاني/يناير 1995، ووفقاً للأمر التنفيذي E.O. 13582 في أيلول/سبتمبر 2012، ووفقاً للأمر التنفيذي E.O. 13224  في 2018.

الشيخ يوسف عاصي

الشيخ يوسف عاصي هو قائد أو مسؤول في مؤسسة الشهداء.

ضمن دوره مع مؤسسة الشهداء، أيّد الشيخ يوسف عاصي المؤسسة علناً في ضوء العقوبات الأمريكية ضد حزب الله وتزايد عدد عملاء حزب الله الذين قتلوا في سوريا. بالإضافة إلى ذلك، يعد الشيخ يوسف عاصي أحد مؤسسي شركة أطلس القابضة، والتي تم الإعلان اليوم عن أنها مملوكة أو تحت سيطرة مؤسسة الشهداء.

شركة المعدات الطبية والعقاقير الدولية (ميديك)

شركة ميديك مملوكة من شركة أطلس القابضة. ووفقاً لمعلومات تسجيل الشركات، يشمل مؤسسو ميديك كلاً من شركة أطلس وبزي. وتعد شركة أطلس هي المساهم الأكبر في الشركة، ويملك بزي عدداً أقل من الأسهم، ويعمل كمدير عام ورئيس لمجلس الإدارة وموقع معتمد عن الشركة.

شاهد فارم

تمتلك شركة أطلس القابضة شركة شاهد فارم. ووفقاً لمعلومات تسجيل الشركات، تم تسجيل جواد نور الدين، المسؤول في مؤسسة الشهداء، كأحد مؤسسي الشركة إلى جانب أطلس القابضة، وقاسم محمد علي بزي مسجّل كمساهم ومدير وموقّع معتمد عن الشركة.

شركة أمانة للوقود

شركة أمانة للوقود تملكها أو تسيطر عليها شركة أطلس القابضة. ووفقاً لمعلومات تسجيل الشركات، تتحكم أطلس القابضة في غالبية أسهم الشركة، وقاسم محمد علي بزي مسجّل كمؤسس ومدير وموقّع معتمد عن الشركة.

شركة أمانة بلس

شركة أمانة بلس تملكها أو تسيطر عليها شركة أطلس القابضة. ووفقاً لمعلومات تسجيل الشركات، تعد شركة أطلس القابضة المؤسس وأكبر مساهم في شركة أمانة بلس. كما أن جواد نور الدين وقاسم محمد علي بزي مسجّلين أيضاً في قائمة مؤسسي الشركة، كما يشغل السيد بزي منصب المدير العام، رئيس مجلس الإدارة وموقّع معتمد عن الشركة.

الكوثر

شركة الكوثر مملوكة أو تسيطر عليها شركة أطلس القابضة. وتجدر الإشارة أيضاً إلى أن معلومات تسجيل الشركات تبيّن أن جواد نور الدين المدير التنفيذي لمؤسسة الشهداء وشركة أطلس القابضة باعتبارهما مؤسسين لشركة الكوثر، كما أن شركة أطلس تمتلك غالبية أسهم الشركة.

شركة أمانة للأدوات الصحية والدهانات المحدودة

شركة أمانة للأدوات الصحية والدهانات المحدودة تملكها أو تسيطر عليها شركة أطلس القابضة. وفقًا لمعلومات تسجيل الشركات، تعد شركة أطلس وجواد نور الدين هما المؤسسين للشركة، حيث تم تخصيص غالبية أسهم الشركة لشركة أطلس.

سيتي فارما ش.م.ل.

شركة سيتي فارما ش.م.ل تملكها أو تسيطر عليها شركة أطلس القابضة. ووفقاً لمعلومات تسجيل الشركات، تعد شركة أطلس مؤسس الشركة إلى جانب جواد نور الدين، وكان قاسم محمد علي بزي هو الموقّع المعتمد عن الشركة.

جلوبال توريستيك سيرفيسيز ش.م.ل.

شركة جلوبال توريستيك سيرفيسيز ش.م.ل. تملكها أو تسيطر عليها شركة أطلس القابضة. ووفقاً لمعلومات تسجيل الشركات، تأسست الشركة بواسطة شركة أطلس، وقاسم محمد علي بزي، وجواد نور الدين. بالإضافة إلى ذلك، تعد شركة أطلس هي المساهم الأكبر في الشركة، وقاسم محمد علي بزي هو الموقّع المعتمد عن الشركة، وجواد نور الدين وقاسم محمد علي بزي عضوان في مجلس الإدارة.

ميراث ش.م.ل

شركة ميراث يملكها أو يسيطر عليها جواد نور الدين. ووفقاً لمعلومات تسجيل الشركات، فإن جواد نور الدين هو رئيس مجلس الإدارة، والمساهم بالأغلبية، بالإضافة إلى أنه المؤسس والموقّع المعتمد لشركة ميراث ش.م.ل.

شركة سانوفيرا فارم ش.م.ل

شركة سانوفيرا فارم ش.م.ل تملكها أو تسيطر عليها شركة أطلس القابضة.

كابيتال ش.م.ل

شركة كابيتال ش.م.ل تملكها أو تسيطر عليها شركة أطلس القابضة.

الآثار المترتبة على العقوبات

تواصل وزارة الخزانة إعطاء الأولوية لتعطيل المجال بالكامل للنشاط المالي غير المشروع لحزب الله، بما في ذلك شبكة الدعم المالي.

نتيجة للإجراءات الصادرة اليوم، يجب حظر جميع الممتلكات والمصالح في الممتلكات التي تخص هذه الأهداف والتي هي موجودة في الولايات المتحدة أو في حوزة أو سيطرة الأشخاص الأمريكيين وإبلاغ مكتب مراقبة الأصول الأجنبية بها. وتحظر لوائح مكتب مراقبة الأصول الأجنبية عموماً جميع المعاملات التي يقوم بها أشخاص أمريكيين أو من داخل الولايات المتحدة (بما في ذلك المعاملات التي تعبر الولايات المتحدة) والتي تنطوي على أي ممتلكات أو مصالح في ممتلكات الأشخاص المحظورين أو المدرجين. بالإضافة إلى ذلك، قد يتعرض الأشخاص الذين يشتركون في معاملات معينة مع الأفراد والكيانات المدرجة اليوم إلى عقوبات أو يخضعون لإجراءات الإنفاذ.

وعلاوة على ذلك، يخضع الأفراد والكيانات المدرجة اليوم لعقوبات ثانوية وفقاً للأمر التنفيذي E.O. 13224، بصيغته المعدلة، ولوائح العقوبات المالية على حزب الله، والتي تنفذ قانون منع تمويل حزب الله الدولي لعام 2015، بصيغته المعدلة بموجب قانون تعديلات منع تمويل حزب الله الدولي لعام 2018. وعملاً بهذه السلطات، يمكن لمكتب مراقبة الأصول الأجنبية حظر أو فرض شروط صارمة على فتح حساب من هذه الحسابات أو الاحتفاظ به في الولايات المتحدة أو حساب مستحق الدفع من قبل مؤسسة مالية أجنبية.

لمزيد من المعلومات حول إجراءات اليوم.


عرض المحتوى الأصلي: https://home.treasury.gov/news/press-releases/sm917
هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.