rss

بيان من الوزير مايكل بومبيو حول قرار المحكمة الجنائية الدولية بشأن أفغانستان

हिन्दी हिन्दी, English English, Português Português, Español Español, Français Français, Русский Русский, اردو اردو

وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدّث الرسمي
للنشر الفوري
بيان من الوزير مايكل ر. بومبيو
5 آذار/مارس 2020

 

اليوم، سمحت دائرة الاستئناف بالمحكمة الجنائية الدولية بإجراء تحقيق في الأنشطة المزعومة لطالبان والأفراد الأمريكيين والأفغان المتعلّقة بأفغانستان. هذا إجراء مذهل بالفعل، تقوم به مؤسسة سياسية غير خاضعة للمساءلة، تلبس لبُوس هيئة قانونية.

وأسوأ ما يثير القلق في هذا القرار أنه يأتي بعد أيام فقط من توقيع الولايات المتحدة اتفاق سلام تاريخي بشأن أفغانستان، يشكّل أفضل فرصة للسلام منذ جيل. والحال أن الحكومة الأفغانية نفسها ناشدت المحكمة الجنائية الدولية ألا تسير في هذا المنحى، غير أن السياسيين في المحكمة الجنائية الدولية كان لهم أهداف أخرى.

الولايات المتحدة ليست طرفًا في المحكمة الجنائية الدولية، وسوف نتخذ جميع التدابير اللازمة لحماية مواطنينا من هذه المحكمة المزعومة.

هذا تذكير آخر بما يحدث عندما تفتقر الهيئات متعددة الأطراف إلى الإشراف السليم والقيادة المسؤولة، فتغدو بدلاً من ذلك وسيلة للثأر السياسي. لقد أثبتت المحكمة الجنائية الدولية في سلوكها اليوم وبشكل مؤسف صحّة كلّ إدانة لها من أشدّ منتقديها على مدار العقود الثلاثة الماضية.


عرض المحتوى الأصلي: https://www.state.gov/icc-decision-on-afghanistan/
هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.