rss

وزارة الخزانة تُدرج شركة صورية للحرس الثوري الإسلامي الإيراني – فيلق القدس ومالكها على قائمة العقوبات

English English

تصريحات صحفيه
1 مايو 2020

 

واشنطن –أدرج مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية (أوفاك) اليوم المواطن الإيراني العراقي أمير ديانات كشريك قديم لكبار المسؤولين في الحرس الثوري الإسلامي الإيراني – فيلق القدس. تشارك ديانات المعروف أيضاً باسم أمير عبد العزيز جعفر المثاجي في جهود الحرس الثوري الإيراني – فيلق القدس لتوليد الإيرادات وتهريب الأسلحة إلى الخارج. أدرج (أوفاك) أيضًا شركة الطيف لخدمات التعدين ذ.م.م، وهي شركة يملكها ديانات أو تحت سيطرته أو إدارته. بالتزامن مع إجراءات (أوفاك)، وجه مكتب المدعي العام الأمريكي لمقاطعة كولومبيا اتهامات جنائية ضد ديانات وأحد شركائه التجاريين لانتهاك العقوبات وقوانين تبييض الأموال، ورفع دعوى مصادرة مدنية ذات صلة لإدعاء أن ما يقرب من 12 مليون دولار تخضع للمصادرة كأموال مُستخدمة في تلك الجرائم وكأصول لمنظمة إرهابية أجنبية.

قال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن تي. منوشين: “يواصل النظام الإيراني ومؤيدوه إعطاء الأولوية لتمويل المنظمات الإرهابية الدولية وذلك على حساب صحة ورفاهية الشعب الإيراني”، وأضاف الولايات المتحدة لا تزال ملتزمة بالعمل مع المؤسسات المالية والمنظمات غير الربحية والشركاء الدوليين لمساعدة الشعب الإيراني.”

الإجراء الذي تم اتخاذه اليوم بموجب الأمر التنفيذي (13224) بصيغته المعدلة بالأمر التنفيذي (13886)، يتبع الإدراجات الأخيرة للشبكات الرئيسية التي تدعم النشاط الإقليمي المزعزع للاستقرار التابع للحرس الثوري الإسلامي الإيراني – فيلق القدس. أدرج (أوفاك) في ديسمبر 2019 شبكة شحن إيرانية شاركت في تهريب مساعدات فتاكة من إيران إلى اليمن نيابة عن الحرس الثوري الإسلامي الإيراني – فيلق القدس. في 20 مارس 2020، أدرج (أوفاك) 20 شركة صورية مقرها إيران والعراق، وكبار المسؤولين وشركاء تجاريين قدموا الدعم أو عملوا لصالح أو بالنيابة عن الحرس الثوري الإسلامي الإيراني – فيلق القدس، والتي تضمنت نقل مساعدات فتاكة إلى الميليشيات الإرهابية المدعومة من إيران في العراق.

 دعم ديانات وهو مسؤول عن قيادات الحرس الثوري الإيراني بهنام شاهرياري ورستم قاسمي، عمليات تهريب الحرس الثوري الإيراني لعدة سنوات، بما في ذلك الجهود الرامية إلى شحن الأسلحة بما في ذلك الصواريخ. اعتمد الحرس الثوري الإسلامي الإيراني – فيلق القدس على ديانات لتأمين دخول السفن التي تحمل شحنات الحرس الثوري الإسلامي الإيراني – فيلق القدس واستخدم اتصالاته التجارية لتسهيل المتطلبات اللوجستية. شارك ديانات بشكل مباشر في جهود الحرس الثوري الإسلامي الإيراني – فيلق القدس لتهريب شحنات من إيران إلى اليمن.

شارك ديانات في تطوير فرص عمل غير مشروعة إضافية لتوليد إيرادات للحرس الثوري الإسلامي الإيراني – فيلق القدس، وفي عام 2019، واستفاد من شركة الطائف لخدمات التعدين ذ.م.م، وهي شركة تحت سيطرته، من أجل شراء ناقلة نفط.

تم إدراج أمير ديانات وفقًا للأمر التنفيذي 13224 بصيغته المعدلة، لمساعدته المادية أو رعايته أو تقديمه دعمًا مالياً أو مادياً أو تقنياً أو تقديمه سلعاً أو خدمات لصالح الحرس الثوري الإسلامي الإيراني – فيلق القدس أو داعمة له.

تم إدراج شركة  الطيف لخدمات التعدين ذ.م.م وفقًا للأمر التنفيذي 13224 بصيغته المعدلة، لكونها مملوكة أو تحت الإدارة أو السيطرة المباشرة أو غير المباشرة لأمير ديانات.

الآثار المترتبة على العقوبات

نتيجة لإجراءات اليوم، يجب حظر جميع ممتلكات ومصالح هؤلاء الأشخاص الموجودة في الولايات المتحدة أو في حيازة أو تحت سيطرة المواطنين الأمريكيين وإبلاغ (أوفاك) عنها. تحظر لوائح مكتب مراقبة الأصول الأجنبية عموماً جميع التعاملات التي تمت من جانب المواطنين الأمريكيين أو في داخل (أو من خلال عبور) الولايات المتحدة التي تنطوي على أي ممتلكات أو مصلحة في ممتلكات الأشخاص المحظورين أو المُدرجين. إضافة إلى ذلك، قد يتعرض الأشخاص المُشاركين في معاملات معينة مع الأشخاص المُدرجين اليوم للإدراج. علاوة على ذلك، فإن أي مؤسسة مالية أجنبية تسهل عن علم معاملة كبيرة أو تقدم خدمات مالية كبيرة للأفراد والكيانات المُدرجة فيما يتعلق بدعم إيران للإرهاب الدولي أو أي شخص إيراني مُدرج في قائمة (أوفاك) للمواطنين المُدرجين والأشخاص المحظورين  بصفة خاصة، قد تخضع للحساب الأمريكي المراسل أو لعقوبات الحساب المستحقة الدفع.

لمزيد من المعلومات عن الكيانات المٌدرجة اليوم


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.