rss

بيان حول مشروع برلمان جمهورية الصين الشعبية بشأن إقرار قانون الأمن القومي في هونغ كونغ

Español Español, English English, Português Português, Français Français, Русский Русский, हिन्दी हिन्दी, اردو اردو

وزارة الخارجية الأمريكية
بيان صحفي
مايكل بومبيو، وزير الخارجية
27 أيار/مايو 2020

 

أعلن برلمان جمهورية الصين الشعبية الأسبوع الماضي عزمه على فرض تشريع من جانب واحد وبشكل تعسفي للأمن القومي في هونغ كونغ. إن قرار بكين الكارثي هو حلقة جديدة في سلسلة من الإجراءات التي تقوّض بشكل أساسي استقلالية هونغ كونغ وحرياتها وتعهّدات الصين تجاه شعب هونغ كونغ بموجب الإعلان الصيني البريطاني المشترك، وهي معاهدة دولية قامت الأمم المتحدة برعايتها.

وزارة الخارجية الأمريكية مطالَبة، بموجب قانون سياسة هونغ كونغ الأمريكي، تقييم استقلالية الإقليم عن الصين.  وبعد دراسة متأنية للتطورات خلال الفترة المشمولة بالتقرير، قمت بإعلام الكونغرس اليوم بأن هونغ كونغ لم تعد مؤهلة للمعاملة التي كانت قوانين الولايات المتحدة توجب تطبيقها على هونغ كونغ قبل تموز/يوليو 1997. لا يمكن لأي شخص عاقل أن يؤكد اليوم أن هونغ كونغ تتمتع بدرجة عالية من الحكم الذاتي عن الصين، بالنظر إلى الحقائق على أرض الواقع.

لقد ازدهرت هونغ كونغ وشعبها الديناميكي والرائد والحرّ لعقود كمعقل للحرية. وأنا لست سعيدا باتخاذ هذا القرار، ولكن صنع السياسات السليمة يتطلب الاعتراف بالواقع. وبينما كانت الولايات المتحدة تأمل أن توفر هونغ كونغ الحرة والمزدهرة نموذجًا للصين الاستبدادية، فمن الواضح الآن أن الصين لم تعد تتّخذ من هونغ كونغ نموذجًا لها.

لا تزال الولايات المتحدة تقف مع شعب هونغ كونغ وهو يكافح ضدّ إنكار الحزب الشيوعي الصيني المتزايد للحكم الذاتي الذي وعدوا به.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.