rss

الترويكا تدعو حكومة جنوب السودان إلى تعيين حكام ولايات

English English

وزارة الخارجية الأمريكية
بيان إعلامي
مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية
9 حزيران/يونيو 2020

 

صدر البيان التالي بشكل مشترك عن حكومات كل من الولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة ومملكة النرويج.

مثَّل تشكيل حكومة وحدة وطنية انتقالية في شهر شباط/فبراير خطوة رئيسية للمضي قدماً على مسار السلام في جنوب السودان، وظهر مذاك الحين تحدٍ جديد أمامنا جميعا وليس أمام جنوب السودان وحدها، ففيروس كوفيد-19 هو تحدٍ عالمي حقيقي وسيكون له انعكاسات سياسية واقتصادية واسعة النطاق. ستواصل الترويكا دعم جنوب السودان في استجابته لهذا التحدي.

نشعر بقلق بالغ إزاء مستويات العنف المتزايدة في مختلف أنحاء جنوب السودان، مما يتسبب بمعاناة هائلة للشعب هناك ويعرض كافة المكاسب التي تحققت للخطر ويترك انعاكاسات على كافة أنحاء المنطقة. ففي ولاية جونقلي على سبيل المثال، عزز الفراغ الناتج عن غياب الحكم العنف بين القبائل. وانهار وقف إطلاق النار الذي أبرمته الحكومة مع المجموعات غير الموقعة في كانون الثاني/يناير في منطقة إكواتوريا الوسطى وشهدنا احتداما للقتال بين القوات في الأسابيع الأخيرة، بحيث تم تدمير قرى وتهجير سكانها. ويتواصل ورود التقارير بشأن أعمال العنف الجنسي التي تقع ضحيتها النساء والفتيات، ونحن قلقون أيضا إزاء تأثير القتال على وصول المساعدات الإنسانية.

حان الوقت ليتفق الرئيس ونوابه على اختيار حكام الولايات بدعم من الهيئة الحكومية للتنمية (الايقاد) والجهات الضامنة لاتفاق السلام والانتقال إلى الحكم معا لما فيه صالح شعب جنوب السودان. يتسبب أي تأخير إضافي بانعدام لليقين، مما يقوض العملية الانتقالية ويبطئ من المعركة ضد فيروس كوفيد-19 ويلجم الجهود الرامية إلى وضع حد لأعمال العنف التي باتت تهدد السلام الذي تحقق بصعوبة.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.