rss

فرض عقوبات على قباطنة ناقلات نفط إيرانية بسبب تقديم المساعدة لنظام مادورو غير الشرعي

English English, Español Español, اردو اردو, हिन्दी हिन्दी

24 حزيران/يونيو 2020
وزير الخارجية مايكل ر. بومبيو

 

تفرض الولايات المتحدة اليوم عقوبات على خمسة قباطنة سفن إيرانية بموجب الأمر التنفيذي رقم 13599، إذ أوصلوا حوالى 1,5 مليون برميل من البنزين الإيراني ومكوناته إلى فنزويلا دعما لنظام مادورو غير الشرعي. وقد تولى هؤلاء الأفراد قيادة خمس ناقلات نفط ترفع العلم الإيراني – “كلافيل” و”بيتونيا” و”فورتشن” و”فورست” و”فاكسون” – إلى سواحل فنزويلا وقد تمت إضافتهم على لائحة العقوبات والأفراد المحظورين بمكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية.

يجتمع النظامان المارقان في كاراكاس وطهران حول ميلهما إلى قمع شعبيهما والفساد والإثراء الذاتي وسوء إدارة ثروة شعبيهما بشكل فاضح. وقد أساء نظام مادورو إدارة موارد فنزويلا الطبيعية الغزيرة إلى حد بات عنده مضطرا إلى استيراد البنزين من إيران، وادعاءات مادورو بشأن التوزيع المتساوي والعادل للغازولين لا تخدع أحدا. ما زال دعم إيران المتواصل لفنزويلا يمثل مثالا آخر على تبذير إيران لموارد شعبها على مغامرات أجنبية غير مدروسة تطيل من المعاناة في الخارج. يتمثل الحل الوحيد لمشاكل فنزويلا بالانتقال الديمقراطي الذي يعيد الحرية والازدهار.

يتم حظر أصول هؤلاء القباطنة بموجب العقوبات التي يتم فرضها اليوم، وستعاني مسيرتهم المهنية وإمكاناتهم من عملية الإدراج هذه. ينبغي أن يفهم البحارة الذين يفكرون بالعمل مع إيران وفنزويلا أن مساعدة هذين النظامين القمعيين لا يستحق المخاطرة، إذ سيواجه الأفراد والكيانات العواقب التي تفرضها الولايات المتحدة لو تعاملوا مع النظام الإيراني أو مادورو أو المقربين منه.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.