rss

الولايات المتحدة ومملكة البحرين تصدران بيانا مشتركا بشأن حظر الأسلحة المفروض على إيران بعد عقد مشاورات

English English

بيان صحفي
مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية
29 حزيران/يونيو 2020

 

عقد الممثل الخاص لشؤون إيران والمستشار الأعلى لوزير الخارجية براين هوك محادثات بشأن إيران مع ولي العهد البحريني ونائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ووزير الخارجية الدكتور عبد اللطيف بن راشد الزياني بتاريخ 29 حزيران/يونيو 2020. وصدر البيان المشترك التالي عن حكومتي الولايات المتحدة ومملكة البحرين بعد اختتام المشاورات:

تتشارك الولايات المتحدة ومملكة البحرين بالتزام قوي ودائم بمكافحة العدوان الإيراني. لقد سعت جمهورية إيران الإسلامية إلى تقويض الاستقرار والأمن في البحرين من خلال إثارة التوترات الطائفية وتوفير الأسلحة للجماعات الإرهابية التي تعمل بالوكالة عنها. ولكن على الرغم من جهود إيران، بقيت البحرين وفية لقيمها وهي تواصل منح الأولوية للتعايش السلمي والحرية الدينية لكافة سكانها، ولا تزال الولايات المتحدة ملتزمة بأمن البحرين وشراكاتنا العميقة والفعالة لمواجهة الإرهاب الذي تدعمه إيران.

نحن نقر بالتهديد الخطير الذي تمثله عمليات نقل الأسلحة الإيرانية في المنطقة على نطاق واسع وفي البحرين على وجه التحديد، لذا تطالب الولايات المتحدة والبحرين مجلس الأمن الدولي بتمديد حظر الأسلحة المفروض على إيران قبل انتهاء صلاحيته، فالحظر أداة مهمة لمواجهة نشر إيران للأسلحة لقواتها الوكيلة وهو يعزز استقرارا إقليميا أوسع نطاقا ويحمل إيران مسؤولية أفعالها. لقد شهدنا على ما تستطيع إيران القيام به في هجومها على منشآت النفط السعودية في أيلول/سبتمبر 2019. ستعاني مملكة البحرين والشركاء المجاورون من عواقب سباق تسلح مزعزع للاستقرار إذا فشل المجتمع الدولي في تمديد الحظر. يجب على مجلس الأمن أن يتحمل مسؤوليته في الحفاظ على السلم والأمن الدوليين وتمديد حظر الأسلحة المفروض على إيران.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.