rss

الوزير مايكل ر. بومبيو في إيجاز صحفي عن السياسة الخارجية الأمريكية الحالية

English English

تصريحات لوسائل الإعلام
وزير الخارجية مايكل ر. بومبيو
عبر مؤتمر هاتفي مع مركز الصحافة الأجنبية
9 تموز/يوليو 2020
وزير الخارجية مايكل ر. بومبيو
عبر مؤتمر هاتفي مع مركز الصحافة الأجنبية

 

السيدة أورتاغوس: هذا مذهل. شكرا وصباح الخير للجميع. يسعدني أننا متواجدون مع مركز الصحافة الأجنبية اليوم. هذا الإيجاز الأول الذي أشارك فيه معكم جميعا في الواقع وكان الوزير قد تحدث معكم طبعا منذ فترة قصيرة، لذا يسعدنا أن نعاود التحدث إلى كافة الوسائل الصحفية الأجنبية الممثلة هنا في واشنطن ونيويورك.

أنا المتحدثة باسم وزارة الخارجية. شكرا لانضمامكم إلى هذا الإيجاز مع وزير الخارجية مايكل ر. بومبيو. من باب التذكير، إيجاز اليوم مسجل إلا أنه محظور حتى نهاية الاتصال لو سمحتم.

انضم إلينا الوزير اليوم لمناقشة أولويات السياسة الخارجية الأمريكية الحالية. سيبدأ الوزير ببعض التصريحات الموجزة وهو يتطلع إلى الإجابة على البعض من أسئلتكم بعد ذلك.

نطلب ممن يطرحون الأسئلة التعريف بأنفسهم وبالوسيلة الصحفية التي ينتمون إليها قبل طرح السؤال. سأسمي كلا منكم لطرح السؤال طبعا وعليكم الضغط على 1 ثم صفر لتنضموا إلى قائمة طرح الأسئلة.

الكلام لك يا سيدي.

الوزير بومبيو: شكرا. ستكون تصريحاتي مقتضبة جدا لأنني أريد الإجابة على أكبر قدر ممكن من الأسئلة. شكرا على انضمامكم إلى الاتصال اليوم. أعرف أنه سيتم طرح مجموعة كبيرة من الأسئلة تغطي الوضع بأسره في مختلف أنحاء العالم، ولكنني أرغب في تسليط الضوء على بعض الأمور.

أود التحدث أولا عن التحدي الذي يواجهه شعب هونغ كونغ المحروم من الالتزامات المركزية الذي قدمها لهم الحزب الشيوعي الصيني منذ حوالى 23 عاما. ونحن نمضي الكثير من الوقت في الدفاع عن شعب هونغ كونغ في وجه الاستبداد الشيوعي. ويسعدني أن أتحدث أكثر عن الموضوع.

شهدنا أيضا وصمة القرن في غرب الصين، وهي وصمة عار تتنافس مع أي وصمة أخرى يشهدها أي جزء آخر من العالم. نتحدث كثيرا عن هذه المسألة ولكننا بدأنا أيضا باتخاذ إجراءات للاستجابة إليها ومعالجتها، ونأمل أن يتوحد العالم بأسره لحماية الحرية الدينية وضمان وضع حد لما يحصل.

وتتمثل المسألة الأخيرة التي سأتطرق إليها صباح اليوم بأنني سأقدم الأسبوع المقبل أو بالأحرى بعد أسبوع من اليوم تقريرا تعمل عليه لجنة الحقوق غير القابلة للتصرف التابعة لوزارة الخارجية منذ أكثر من عام بقليل. ويمثل هذا التقرير إعادة صياغة مهمة لطريقة تفكير الولايات المتحدة في مسألة حقوق الإنسان وحقوقنا غير القابلة للتصرف والدور الذي تلعبه الولايات المتحدة في العالم لحماية هذه الحقوق لكافة الأشخاص الذين صنعهم الرب على صورته. هذه الحقوق غير القابلة للتصرف حقوق مهمة وتنطبق في مختلف أنحاء العالم. لدينا تقليد فريد لناحية الحقوق في الولايات المتحدة فنخال أن معظم هذه الحقوق تنطبق خارج حدودنا أيضا. أشجعكم على التنبه إلى هذه المسألة الأسبوع المقبل عندما نكشف عن التقرير فتشهدوا على عمل اللجنة.

يسعدني أن أجيب على الأسئلة الآن يا مورغان.

السيدة أورتاغوس: حسنا، شكرا جزيلا يا سيدي. سأنتقل إلى خط كارلا أنغولا.

السؤال: مرحبا، صباح الخير.

السيدة أورتاغوس: نحن نسمعك، تفضلي.

كارلا؟ كارلا أنغولا، تفضلي.

السؤال: نعم، أنا هنا، هل تسمعونيي.

السيدة أورتاغوس: نعم نسمعك، يمكنك طرح سؤال على الوزير.

السؤال: نعم، طبعا. صباح الخير معالي الوزير وشكرا على هذه الفرصة. ثمة توافق دولي على أن مادورو قد قطع طريق عقد انتخابات، وحتى المعارضة الفنزويلية موحدة في توافقها على هذه المسألة. ويتمثل أكبر مخاوف الفنزويليين في أن الولايات المتحدة ترغب في المراهنة حتى أجل غير مسمى على انكسار النظام من الداخل لو مهما طال الأمر ويخشون أن ذلك لن يحصل يوما.

هل من حد أقصى لانتظار أن يؤتي الضغط الداخلي والخارجي ثماره قبل أن تفكروا في الانتقال إلى خيارات أخرى تعجل في رحيل مادورو؟ شكرا جزيلا.

الوزير بومبيو: شكرا على هذا السؤال. يمضي فريقنا الكثير من الوقت في التفكير في مجموعة المسائل التي ذكرتها. تحاول الولايات المتحدة استعادة الديمقراطية في نهاية المطاف وسيكون الشعب الفنزويلي هو من سيستعيدها. إن الشعب الفنزويلي هو من اختار أن يخدم في صفوف جيش فنزويلا.

نحن نعتبر أننا نبذل ما بوسعنا، بما في ذلك الضغط الاقتصادي الثقيل على كاهل نظام مادورو والضغط على كوبا حتى تسحب قواتها الأمنية من فنزويلا، بالإضافة إلى بناء تحالف دولي لنحاول أن نساعد الشعب الفنزويلي على تحقيق أهدافه. ثمة مجموعات مختلفة ولكننا نرى أن دول أمريكا الجنوبية جزء من مجموعة ليما. لقد اعترفت 60 دولة بأن أيام مادورو كحاكم قد انتهت وأن خوان غايدو هو في الواقع القائد المنتخب شرعا بحسب إرادة الشعب الفنزويلي. هذه هي العملية التي ننوي أن نواصل دعمها حتى يحصل الشعب الفنزويلي على ما يريده.

لقد ذكرت… سأحاول إنهاء الإجابة بسرعة. لقد ذكرت الانتخابات القادمة. لقد رأينا كيف يعمل نظام المحاكم الفاسد التابع لمادورو ورأيناه يحاول السيطرة على الأحزاب السياسية، وما زلنا مقتنعين بأن الشعب الفنزويلي يرى حقيقة الأمور وسيرد على ما يحصل بطريقة تعكس رغبته العميقة في استعادة النظام والديمقراطية في بلاده.

السيدة أورتاغوس: رائع. شكرا يا كارلا. ننتقل الآن إلى توان نغويان.

السؤال: شكرا على الإيجاز يا سيد بومبيو. أنا توان نغويان من زينغ نيوز، وهو موقع إلكتروني إخباري في فيتنام. هلا تتحدث عن مستقبل العلاقة بين فيتنام والولايات المتحدة في الذكرى الخامسة والعشرين للعلاقات الثنائية. ما الذي يمكن أن نتوقعه في السنوات الخمس المقبلة في هذا المجال؟

وسؤالي الثاني: هلا تعطينا المزيد من التفاصيل بشأن الخطوات المقبلة بشأن مبادرة المحيطين الهندي والهادئ؟ ما الذي يمكن أن نتوقعه في هذا المجال؟ شكرا.

الوزير بومبيو: شكرا، أقدر لك هذا السؤال. لقد سافرت مرتين إلى فيتنام بصفتي وزيرا للخارجية، وزرتها أيضا في السابق بحكم منصبي السابقين. إن العلاقة بين بلدينا مهمة ومبنية على مجموعة أساسية من التفاهمات المشتركة بشأن سبيل المضي قدما، وأعني بذلك السبيل الاقتصادي والتجارة بين البلدين. ثمة أيضا التحديات الخطيرة جدا التي يمثلها الحزب الشيوعي الصيني بالنسبة إلى جنوب شرق آسيا والمنطقة الحرة والمفتوحة في منطقة المحيطين الهندي والهادئ.

إذن في ما يتعلق بالعلاقة بين البلدين، لقد قام السفير كريتنبرينك بعمل جيد مع فريقه وشركائنا الفيتناميين هناك لخلق فرص تقدم وازدهار للشعب الفيتنامي وجلب الاستثمارات الأجنبية المباشرة من الولايات المتحدة إلى داخل فيتنام. ونعتقد أن فيتنام ستحصل على فرص مذهلة نتيجة لقرارات نقل سلاسل التوريد إلى خارج الصين كنتيجة مباشرة للاضطرابات السياسية في الصين والقرارات التي يتخذها قادة الأعمال بالقول إن المجازفة باتت كبيرة لمواصلة الإنتاج والتصنيع لسلاسل التوريد في الصين وتسليم المنتجات إلى مختلف أنحاء العالم. ونظن أنه ثمة أجزاء كثيرة ستستفيد من ذلك في جنوب شرق آسيا.

وفي ما يتعلق بمبادرة المحيطين الهندي والهادئ، لقد نظرت هذه الإدارة بجدية إلى مكونين لم تنظر إليهما الإدارة السابقة بنفس القدر من الجدية. الأول هو الإقرار الأساسي بالتحدي الذي يمثله الحزب الشيوعي الصيني بالنسبة إلى منطقة المحيطين الهندي والهادئ، وهو تحد موجود في كافة الأبعاد الدبلوماسية والاقتصادية والعسكرية.

ويتمثل المكون الثاني بالاستجابة، أي بنية الاتصالات التحتية. أتحدث هنا عن سرقة الملكية الفكرية وليس من أصحاب براءات الاختراع في الولايات المتحدة فحسب، بل أيضا من أشخاص في مختلف أنحاء العالم ذاقوا الأمرين لاختراع أشياء وتحقيق الازدهار. إن التهديد الذي تواجهه الملكية الفكرية حقيقي بشكل لا يوصف.

لقد قمنا أيضا بالاعتراف بأنه ثمة حاجة إلى تحالف دولي فعلي مكون ممن يدركون هذا التحدي. هذا هو العمل الذي قمنا به. شاركت البارحة في اجتماع مع نظرائنا من تحالف “الخمسة أعين” وشركائنا في مجموعة السبع وفي رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) والحوار الأمني الرباعي (كواد). تمثل كافة هذه التحالفات أدوات مختلفة لتطوير تفاهمات متعددة الجوانب بشأن كيفية حماية النقل والشحن الحر والمفتوح والتجارة وسيادة القانون وكافة الأمور التي لا تتقبلها الأنظمة الاستبدادية على غرار النظام القائم في الصين حاليا، وذلك بالنظر إلى عدم اتساقها مع النموذج الذي حددته. هذه هي الأمور التي ستحقق الازدهار للشعب الفيتنامي والازدهار للسكان في مختلف أنحاء جنوب شرق آسيا، كما ستحقق نظاما عالميا قائما على الثقة والشفافية وسيادة القانون.

نحن نبذل الكثير من الجهود ولا يمكن أن نذكرها كلها ولكن كونوا أكيدين من أن الولايات المتحدة ملتزمة بهذه المسألة بصفتها إحدى دول المحيط الهادئ.

السيدة أورتاغوس: رائع. شكرا. ننتقل الآن إلى جيسبر ستاينمتز. ستقوم بطرح السؤال التالي يا جيسبر.

السؤال: نعم، مرحبا. أنا جيسبر ستاينمتز من تي في تو في الدنمارك. أظن أنني على غرار زملائي وكافة الأوروبيين على ما أظن مهتما بالحصول على تحديث بشأن حظر السفر، وأعني هنا حظر السفر من أوروبا إلى الولايات المتحدة. ما واقع هذه المسألة؟ هل تفكرون في القيام بالأمور على المراحل بشكل يتيح دخول حاملي فئات محددة من التأشيرات من أوروبا إلى الولايات المتحدة قبل أن تسمحوا بدخول حاملي التأشيرات السياحية والسياح المستفيدين من برنامج إلغاء التأشيرة إلى الولايات المتحدة؟ وهل تلعب المعاملة بالمثل دورا في هذا الإطار؟ أعني، هل يعتمد ذلك على فتح أوروبا حدودها للسياح الأمريكيين؟

الوزير بومبيو: شكرا على السؤال يا جيسبر. ليس لدي الكثير لأضيفه على ما سبق أن قلناه في العلن. لقد علقت على هذه المسألة البارحة على ما أظن أو في اليوم السابق ربما. نحن نشارك في محادثات معقدة حول هذا الموضوع. لسنا نشارك في مفاوضات فالمفاوضات خاصة بالمواضيع السياسية، بل في محادثات معقدة حول كيفية الإصابة في تحديد حقيقة العلم وعلم الأوبئة في هذا الإطار وكيفية التأكد من تخفيف المخاطر.

ونحن نعرف أنه ثمة حاجة ورغبة كبيرتين في إطلاق العجلة الاقتصادية الدولية مجددا ويشتمل ذلك على السماح للناس باستقلال الطائرات من جديد والسفر عبر مختلف أنحاء أوروبا والمحيط الأطلسي ومختلف أنحاء العالم. إذن تشارك وزارة النقل ووزارة الأمن الوطني ووزارة الخارجية في محادثات مع نظرائنا لنحاول التوصل إلى مجموعة من النواتج التي ستحقق احتياجات السفر الاقتصادية والتجارية والسفر السياحي أيضا بكل صراحة، إذ أنه يمثل مكونا اقتصاديا هاما للكثير من الدول الأوروبية، ونريد التأكد من أننا نحقق هذه الأمور بشكل صحيح.

إذن سواء… أعتقد أن الأمور لن تنطلق لتتوقف مجددا بل ستتم إعادة بعض المكونات إلى ما كانت عليه أولا متى نعتبر أنه يمكن القيام بذلك بشكل آمن حتى التوصل في نهاية المطاف إلى إعادة عمليات السفر إلى وضعها السابق في نهاية المطاف، ونريد أن نقوم بذلك بأسرع وقت ممكن وبأقصى قدر ممكن من الأمان.

السيدة أورتاغوس: رائع. شكرا يا جيسبر. ننتقل الآن إلى بيرل ماتيب. بيرل.

السؤال: صباح الخير يا معالي الوزير بومبيو. أنا بيرل ماتيب من “أوبن بارليمنت” في زيمبابواي وأقدر لك القيام بالإيجاز الصحفي اليوم. شكرا جزيلا على ذلك. يسعدني أنني تمكنت من الانضمام إلى هذا الاتصال لأنني خشيت أن تكون شقيقتي قد تعرضت للاعتقال في زيمبابواي صباح اليوم.

سؤالي صباح اليوم عن العلاقة بين روسيا والصين وأفريقيا من جهة والعلاقة بين الولايات المتحدة وأفريقيا من جهة أخرى. ما استراتيجيات السياسة الخارجية ووسائل التنفيذ ومقاييس التأثير التي تطورونها في موزمبيق وزيمبابواي وجنوب أفريقيا فيما تعزز مقاربة “التطلع شرقا” العلاقات مع الصين؟ وكان السفير الصيني في زيمبابواي يثني منذ يومين على بينغ ليوان زوجة الرئيس الصيني شي جين بينغ أثناء التبرع بمعدات الحماية الشخصية الخاصة بفيروس كوفيد-19 للسيدة الأولى في زيمبابواي.

لذا أتساءل… نرى أيضا عناصر عسكرية خاصة في موزمبيق وهي تمثل تهديدا متطرفا. هل تنوون دعم تطوير خطة عمل خاصة بالإرهاب لمحاربة داعش في موزمبيق؟ وبالنظر إلى هذه المسائل، كيف تقومون بابتكار أدواتكم الدبلوماسية لمواجهة الاستبداد والعلاقة بين روسيا والصين وأفريقيا؟

شكرا جزيلا.

الوزير بومبيو: هذا سؤال مهم جدا ولكنه واسع جدا وتصعب الإجابة عليه في دقيقتين. سأتحدث عن نقطتين ربما. كانت الأمور واضحة جدا في ظل إدارة ترامب وأردنا القيام بما بوسعنا لمساعدة الدول الأفريقية على تحقيق النجاح الاقتصادي وأردناها أيضا أن تصل إلى مكانة يكون فيها أمنها مضمونا هو الآخر. إذن هذا هو العمل الذي لعبت دورا فيه في مجال مكافحة الإرهاب في منصبي السابق كمدير لوكالة الاستخبارات المركزية والذي تلعبه وزارة الدفاع أيضا، ليس في شرق أفريقيا فحسب، بل أيضا في منطقة الساحل ومنطقة بحيرة تشاد، ونحن نكرس موارد كثيرة لهذا الجهد.

يجدر الذكر أن… وأعتقد أنه ثمة قادة أفارقة كثر يقدرون هذه المسألة. يجدر الذكر أن الولايات المتحدة والغرب على غرار فرنسا وبلدان أخرى هي من يقدم الموارد التي تساعد أفريقيا في المجال الأمني، وقليلة هي المساعدات التي تقدمها الدول الأخرى في هذا الإطار. لقد ضحت الولايات المتحدة بدماء فعلية وثروات وأرواح أمريكية في بلدان أفريقية كثيرة لمساعدة الشعوب الأفريقية على تطوير أوضاع أمنية مناسبة. يمثل هذا الموضوع كفاحا متواصلا. لم نستكمله بعد ولكننا نبقى ملتزمين بتحقيق ذلك.

ثانيا، في ما يتعلق بالتطور الاقتصادي، نراقب الصين وروسيا بدرجة أقل، فالصين تستخدم مجموعة أدواتها الاقتصادية. أظن أن العالم بات يدرك حقيقة الأمور بصراحة. أظن أن العالم بات يدرك أنه من المرجح ألا تعمل معدات الحماية الشخصية التي تقوم الصين بتقديمها وأنها تفرض شروطا بقيامها بذلك، بينما لا تتخطى المساعدات الإنسانية التي تقدمها الولايات المتحدة كونها مجرد مساعدات بلا شروط. نحن أكبر مساهم في تقديم المساعدات التنموية في مختلف أنحاء القارة الأفريقية وبفارق شاسع عن الدول الأخرى، وستواصل الإدارة الحالية القيام بذلك. نحن نقوم بذلك لأن هذا هو المطلوب ونعتقد أن مساعدة الناس في أفريقيا هي سياسة جيدة ينبغي اتباعها.

تكون المساعدات التي تقدمها الصين دائما مقابل أمور معينة وكأنها عملية تبادل مصممة لتحقيق المكاسب لقيادة النظام ولا تكون متسقة مع أصول الشفافية وحكم القانون في كافة الحالات تقريبا. أظن أنه ثمة دول أفريقية كثيرة قد شهدت على ذلك. تبدو المساعدات جيدة ومناسبة في واجهتها إلا أننا نكتشف مع مرور الوقت أنها كانت تهدف غالبا إلى رشوة شخص ما في البلد المعني. وثانيا، غالبا ما يتضح أن التزام الحزب الشيوعي الصيني بتقديم مساعدات لبناء طريق أو جسر أو مشروع بنية تحتية كسد مثلا هو في الواقع مجرد فاتورة منتجات.

هذه الأمور تحزننا ونتمنى لو تتخذ الدول الأفريقية قرارات مختلفة وتقدر أن لديها شركاء فعليين في أوروبا والولايات المتحدة يستطيعون تقديم المساعدات التي تحتاج إليها هذه الدول، بما في ذلك موزمبيق.

السيدة أورتاغوس: شكرا. ننتقل الآن إلى جويس كرم.

السؤال: نعم، مرحبا. صباح الخير. شكرا…

السيدة أورتاغوس: مهلا يا جويس، فقدنا الاتصال قليلا. هل ما زلت على الخط يا جويس كرم؟

السؤال: نعم، نعم، هل تسمعونني؟

السيدة أورتاغوس: نعم، نحن نسمعك الآن، تفضلي.

السؤال: نعم، مرحبا، صباح الخير، شكرا على هذا الإيجاز. لدي سؤال سريع. لست متأكدة من أنكم اطلعتم على أخبار مفادها أن إيران تدعي بناء مدن صواريخ. سؤالي لك يا معالي الوزير هو التالي: مع انتهاء الحظر في تشرين الأول/أكتوبر وزيادة التهديد الصاروخي الذي تمثله إيران، هل تجرون أي محادثات مع الحلفاء من مجلس التعاون الخليجي؟ وهل تعتزمون تعزيز دفاعاتهم بالنظر إلى واقع الأمور الحالي؟

الوزير بومبيو: شكرا على هذا السؤال يا جويس. نعم، ما زلنا قلقين بشأن قيام جمهورية إيران الإسلامية بنشر الصواريخ في مختلف أنحاء المنطقة بصراحة. ما زالت إيران تعمل على برنامجها الصاروخي في انتهاك لقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231، ولهذا نعتبر أنه من المهم بمكان أن يتحد العالم لتمديد فترة حظر الأسلحة الذي ينتهي بعد بضعة أشهر من الآن في منتصف شهر تشرين الأول/أكتوبر. نعتبر أن انتهاءه سيكون خطيرا بشكل مأساوي على المنطقة ويتسبب بانعدام استقرار في مختلف أنحاء الشرق الأوسط.

نعم، نحن نعمل مع شركائنا في دول الخليج لدفعهم إلى مساندة الجهد الأمريكي لتمديد حظر الأسلحة هذا، وهو أمر مهم جدا بالنسبة إليهم، وقد قدمنا لهم الكثير من المساعدات. أجرينا عمليات بيع أسلحة أمريكية وجميعها علنية وقمنا بأمور في العلن وخلاف ذلك للمساعدة في توفير الأمن في تلك الدول في وجه قدرة الإيرانيين المتزايدة على إطلاق الصواريخ في مختلف أنحاء المنطقة والتوصل في نهاية المطاف إلى مجموعة من القدرات الصاروخية القوية بما يكفي للتغلب على الدفاعات الصاروخية في مختلف أنحاء المنطقة وضرب مواقع خارج جوارها القريب.

سأعطيك مثالا على كلامي. نحن نراقب إيران فيما تحاول تطوير برنامج إطلاق المركبات الفضائية. لا شك في أنها تدعي أنها تقوم بذلك لغايات مدنية ولإطلاق الأقمار الصناعية التجارية ولكنني أظن أن العالم أذكى من أن يصدق ذلك. أظن أن العالم يدرك أن هذا البرنامج مرتبط إلى حد بعيد برغبة إيران في الحصول على أنظمة صاروخية أطول مدى تستطيع استخدامها لاحتجاز العالم كرهينة.

السيدة أورتاغوس: رائع، شكرا يا جويس. ننتقل الآن إلى هاي-آي لي.

السؤال: صباح الخير.

السيدة أورتاغوس: نحن نسمعك، تفضل.

السؤال: صباح الخير. صباح الخير يا معالي الوزير. أنا هاي-آي لي من وكالة يونهاب الإخبارية في كوريا الجنوبية.

الوزير بومبيو: صباح الخير.

السؤال: … كيم جونغ أون إذا خلتم أن الأمر سيكون مفيدا. وفي الوقت عينه، لطالما كررت كوريا الشمالية مؤخرا أنها لا تنوي الجلوس وجها لوجه مع الولايات المتحدة. هل تعتقد أنه سيكون من الممكن عقد قمة أخرى قبل الانتخابات الرئاسية الأمريكية في تشرين الثاني/نوفمبر؟

الوزير بومبيو: لا أريد التعليق على المحادثات الجارية مع نظيرنا ولكنني أعتقد أنه من الجدير أن نذكر أن إدارة ترامب قد اعتمدت نهج مشاركة مع كوريا الشمالية بغرض إجراء محادثات جادة حول التهديد الاستراتيجي الذي تمثله هذه الأخيرة، ليس على جيرانها القريبين مثل كوريا الجنوبية والصين فحسب، بل أيضا على نطاق أوسع وفي مختلف أنحاء المنطقة أيضا. لذا اعتمدنا بجدية التزام الحد من الانتشار ومحاولة إقناع الكوريين الشماليين بإجراء تحول أساسي يبين أن أنظمة الأسلحة هذه تمثل خطرا عليها بالفعل بدلا من منحها غطاء الأمان الذي اعتقدت أنها تتمتع به تاريخيا.

ونواصل العمل من أجل إقامة حوار وإجراء محادثات جوهرية حول كيفية تقديم هذه النتيجة الجيدة بالفعل، أي نتيجة إحلال السلام والاستقرار في شبه الجزيرة بأكملها. لقد عرضنا هذه النتيجة في سنغافورة، وكانت تتمثل في أربعة عناصر رئيسية ونأمل بشدة أن نتمكن من الاستمرار في إجراء هذه المحادثات، سواء كان ذلك على مستويات أقل من القمة أو اجتماع جديد لكبار القادة إذا كان ذلك مناسبا وكان ثمة نشاط مفيد يجب القيام به. ولا أريد أن أتحدث اليوم عن هوية هؤلاء القادة وكيفية عقد الاجتماع وتوقيته.

السيدة أورتاغوس: شكرا. أنت التالية يا ستايسي هسو.

السؤال: مرحبا، شكرا على هذا الإيجاز. أنا ستايسي هسو من وكالة تايوان الإخبارية المركزية. لدي سؤال حول… لقد تحدثت يا معالي الوزير بومبيو في عدة مناسبات لصالح محاولة تايوان الانضمام إلى منظمة الصحة الدولية والمشاركة بها. ولكن كيف ستدعم الولايات المتحدة التغيير في المستقبل مع انسحابها الرسمي من المنظمة والذي يفترض أن يدخل حيز التنفيذ في تموز/يوليو المقبل؟ شكرا جزيلا.

الوزير بومبيو: طلب الرئيس ترامب منا التفكير في بضعة أمور في كل مرة نشارك فيها في مؤسسة متعددة الأطراف. هل تؤدي المؤسسة دورها الأساسي الذي أنشئت من أجله في البداية؟ وإذا كانت تؤدي هذا الدور فهذا رائع ولكن هل ما زالت هذه النية الأساسية منطقية بالنظر إلى الأحداث التي يشهدها العالم؟ إذا كان الأمر كذلك، علينا أن نواصل دعمها ومساندتها.

لقد أثبتت منظمة الصحة العالمية مرارا وتكرارا أنها تعاني من أوجه قصور لا تسمح لها بإنجاز مهمتها الأساسية، ألا وهي تنبيه العالم وتجنيبه المعاناة من أوبئة عالمية. لقد كنا واقعيين جدا في تصريحاتنا حول ما تفشل منظمة الصحة العالمية في القيام به، وأنا أستعمل صيغة المضارع لفعل “تفشل” فهي تستمر في الفشل في ما يتعلق بهذا الوباء. لا تزال منظمة الصحة العالمية غير قادرة على دفع الحزب الشيوعي الصيني إلى مساعدتنا على تحديد المريض صفر أو تحديد كيف اختار الحزب الشيوعي الصيني إغلاق عمليات السفر داخل بلاده ولكنه سمح باستمرار انتشار الفيروس حول العالم. لا نعرف الإجابة على هذه الأسئلة. تقع على منظمة الصحة العالمية مسؤولية اكتشاف الحقيقة، كما تقع عليها أيضا مسؤولية مساءلة الدول التي لا تلتزم باللوائح الداخلية للمنظمة، ومن الواضح أن الصينيين لم يلتزموا بها في هذه الحالة. لم تظهر منظمة الصحة العالمية بعد قدرتها على القيام بذلك ومحاسبة الصين على إخفاقاتها في الإبلاغ بحسب التزاماتها بموجب قواعد المنظمة، وهي القواعد التي ساعدنا لوضعها آخر مرة فشلت فيها المنظمة وشهدت إصلاحات كبيرة.

لقد ساركنا في الإصلاحات في منظمة الصحة العالمية منذ فترة طويلة جدا، وقد اضطرت الولايات المتحدة أن تسيطر على الإيبولا في نهاية المطاف وتنشئ خطة الرئيس الأمريكي الطارئة للإغاثة من الإيدز (بيبفار) والعمل خارج قنوات منظمة الصحة العالمية لتحقيق نتائج مذهلة لأفريقيا في نهاية المطاف، كما أن منظمة الصحة العالمية قد فشلت في السابق أيضا مع المتلازمة التنفسية الحادة الوخيمة (سارس) الذي أتانا مرة أخرى من الصين. أولا، هذه المنظمة غير قادرة على تنفيذ مهمتها الأساسية وقد حاولنا كثيرا أن نقوم بإصلاحها من الداخل.

تتحمل الولايات المتحدة مسؤولية، إذ أننا ننفق حوالى نصف مليار دولار سنويا على الأوبئة العالمية. نحن بحاجة إلى إيجاد مؤسسة قادرة على تلبية هذه الاحتياجات الصحية العالمية وتوفير الأمن العالمي، ولم تثبت منظمة الصحة العالمية قدرتها على القيام بذلك. لقد حاولنا أن نحقق أمرا بسيطا وجعل تايوان قادرة على المشاركة كمراقب، وقد منع تأثير الحزب الشيوعي الصيني ذلك من الحدوث. أعتقد أن هذا الأمر واضح جدا.

السيدة أورتاغوس: لسوء الحظ، باتت الساعة العاشرة وانتهى الوقت المتاح لنا. أود أن أشكر جميع الصحفيين من مركز الصحافة الأجنبية على الوقت الذي خصصتموه لنا ونود اللقاء بكم جميعا عما قريب. شكرا يا معالي الوزير.

الوزير بومبيو: رائع، شكرا للجميع. شكرا لانضمامكم إلي اليوم. إلى اللقاء.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.