rss

إعلان الرئيس بشأن هونغ كونغ

English English, हिन्दी हिन्दी, اردو اردو

بيان صحفي
وزير الخارجية مايكل ر. بومبيو
15 تموز/يوليو 2020

 

شاهد العالم خلال الأسبوعين الماضيين كيف قام الحزب الشيوعي الصيني بخنق حرية هونغ كونغ. لقد وعدت الصين المملكة المتحدة وسكان هونغ كونغ بالحفاظ على هونغ كونغ حرة ومفتوحة مع درجة عالية من الاستقلالية حتى العام 2047، وكان ذلك أمام العالم في العام 1984. ولكن نكثت الصين بهذا العهد كما نكثت بوعود أخرى كثيرة بفرض قانون أمن قومي بالغ القسوة على هونغ كونغ يتيح للقوات الأمنية الصينية بالعمل في هونغ كونغ مع حصانة تتيح لهم التفلت من العقاب.

رد الرئيس ليلة أمس على ما يحصل، واشتمل رده على اتخاذ خطوات تنهي المعاملة التفضيلية لهونغ كونغ والمزايا التي تحصل عليها لناحية القيود المفروضة على التصدير الأمريكي، ووجه باتخاذ خطوات تعلق اتفاق تسليم المجرمين المبرم مع هونغ كونغ. وسيمنح القانون المتعلق باستقلالية هونغ كونغ الإدارة أدوات إضافية لتعزيز مساءلة المسؤولين عن القضاء على حريات هونغ كونغ. ووجه الرئيس الإدارة أيضا بالتركيز بشكل خاص على قبول سكان هونغ كونغ كلاجئين استنادا إلى مخاوف إنسانية، مما يبين التزام الولايات المتحدة الدائم بالوقوف إلى جانب المضطهدين.

يمثل الأول من تموز/يوليو يوما حزينا لمنطقة ازدهرت بفضل استقلاليتها وتاريخ احترامها لحقوق الإنسان والحريات الأساسية، ولكن الإجراءات التي اتخذتها بكين لم تترك أمامنا أي خيار آخر.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.