rss

الذكرى الثلاثين لقانون الأمريكيين ذوي الاحتياجات الخاصة

English English

بيان صحفي
وزير الخارجية مايكل ر. بومبيو
26 تموز/يوليو 2020

 

في مثل هذا اليوم منذ ثلاثين عاما، تم تمرير قانون الأمريكيين ذوي الاحتياجات الخاصة. وقد حطم هذا القانون القيود التي كانت تكبل إمكانية الوصول والحصول على الفرص، مما مكن ملايين الأمريكيين ذوي الاحتياجات الخاصة من استخدام مواهبهم ومهاراتهم والمساهمة في تعزيز قدرات بلادنا. بات الأمريكيون ذوو الاحتياجات الخاصة يتمتعون اليوم بحق الوصول إلى نفس المدارس والمستشفيات والوظائف ووسائل النقل والمحال والمرافق الترفيهية، شأنهم شأن أفراد أسرهم وأصدقائهم الذين ليس لديهم احتياجات خاصة. وقد استلهم المناصرون في كل أنحاء العالم من هذا القانون وعملوا لإقرار قوانين خاصة بحقوق ذوي الاحتياجات الخاصة في بلدانهم. تبقى الولايات المتحدة مصدر إلهام لمن يدفعون باتجاه الإدماج الكامل في مختلف أنحاء العالم.

نحن نتبنى التنوع والاندماج ونجني فوائد تنوع مواطنينا بينما نسعى جاهدين لإنشاء اتحاد أكثر مثالية. نحن ديمقراطية ملتزمة بسيادة القانون ونواصل استخدام قانون الأمريكيين ذوي الاحتياجات الخاصة لإزالة الحواجز غير العادلة التي يواجهها هؤلاء الأفراد.

نحن نعلم من خبرتنا مع هذا القانون على مدى ثلاثين عاما أن الاستجابات لقضايا الوصول والشمول يجب أن تكون مدفوعة بالابتكار والقيادة للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة والمنظمات التي تمثلهم. نحن نبني على التقدم المحرز على مدار الثلاثين عاما الماضية ونعيد الالتزام بتعزيز حقوق الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة فيما نواجه التحديات الحالية مثل وباء كوفيد-19 الذي يتطلب استجابات شاملة لهؤلاء الأشخاص على المستوى المحلي والوطني والعالمي. وتنبثق من الأزمة الحالية فرصة للعمل معا لإنشاء مستقبل يتميز بالوصول والإدماج للجميع.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.