rss

بيان حول معاقبة منتهكي حقوق الإنسان في سنجان في الصين

中文 (中国) 中文 (中国), English English, Русский Русский

وزارة الخارجية الأمريكية
بيان صحفي
مايكل ر. بومبيو، وزير الخارجية
31 تمّوز/يوليو 2020

حول معاقبة منتهكي حقوق الإنسان في سنجان في الصين

 

تعتبر انتهاكات الحزب الشيوعي الصيني لحقوق الإنسان في سنجان بالصين ضدّ الإيغور والأقليات المسلمة الأخرى وصمة عار لهذا القرن. وقد قادت إدارة ترامب الجهود العالمية لجعل حملة القمع المستمرة التي تمارسها جمهورية الصين الشعبية مكلفة لها بشكل ملموس، إذ تقوم الصين بالاحتجاز التعسفي الجماعي والمراقبة التدخلية والعمل القسري والسيطرة القسرية على السكان والجمع غير الطوعي للبيانات البيومترية والتحليلات الجينية التي تستهدف هذه الجماعات. وها نحن اليوم نواصل سجل العمل المبدئي هذا.

في 9 تمّوز/يوليو 2020، صنّفت الولايات المتحدة تشين كوانغو، سكرتير الحزب الأول الحالي لفيلق سنجان للإنتاج والبناء (XPCC)، وهو قائد منظمة شبه عسكرية تابعة للحزب الشيوعي الصيني، لصلته بالانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان في سنجان. بعد وصوله إلى المنطقة، بدأ تشين كوانغو في تنفيذ برنامج شامل للمراقبة والاحتجاز والتوجيه في سنجان، مستهدفا الإيغور وأفراد الأقليات العرقية الأخرى. وقد شارك الفيلق مباشرة في تنفيذ هذه التدابير. واليوم، تفرض الولايات المتحدة عقوبات على فيلق سنجان للإنتاج والبناء نفسه.

كما تفرض الولايات المتحدة عقوبات اليوم على سون جين لونغ، سكرتير الحزب السابق لفيلق سنجان للإنتاج والبناء، وبينغ جياروي، نائب سكرتير الحزب وقائد الفيلق. وقد تم تصنيفهم وفقًا للأمر التنفيذي 13818، الذي يعتمد على قانون ماغنيتسكي للمساءلة العالمية حول حقوق الإنسان، ويطبقّه. ستحدّ هذه الإجراءات أيضًا من قدرة سون جين لونغ وبينغ جياوري على السفر إلى الولايات المتحدة.

وتتوّج تصنيفات اليوم سلسة من الإجراءات التي اتخذتها حكومة الولايات المتحدة في جهد مستمر لردع انتهاكات حقوق الإنسان في منطقة سنجان. إننا ندعو جميع الدول للانضمام إلينا في إدانة الانتهاكات التي يرتكبها فيلق سنجان للإنتاج والبناء ضدّ مواطنيه، والتي تؤثر على عدد لا يحصى من العائلات في جميع أنحاء العالم.

لمزيد من المعلومات حول هذا الإجراء، يرجى الاطلاع على البيان الصحفي الصادر اليوم عن وزارة الخزانة.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.