rss

الولايات المتحدة تستضيف فعالية جانبية افتراضية في الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن تعزيز حقوق الإنسان وحمايتها: إعادة تكريس الإعلان العالمي لحقوق الإنسان

Español Español, English English, Português Português, Français Français, हिन्दी हिन्दी, Русский Русский, اردو اردو

وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدث باسم وزارة الخارجية
للنشر الفوري
بيان صحفي
21 أيلول/سبتمبر 2020

تستضيف الولايات المتحدة يوم 23 أيلول/سبتمبر فعالية افتراضية خلال الأسبوع رفيع المستوى من الدورة الخامسة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة لتسليط الضوء على الأهمية المستمرة للإعلان العالمي لحقوق الإنسان. وتتضمن الفعالية تصريحات لوزير الخارجية الأمريكي مايكل ر. بومبيو وسفيرة الولايات المتحدة إلى الأمم المتحدة كيلي كرافت، يتبعها نقاش بإدارة مساعد وزير الخارجية لشؤون الديمقراطية وحقوق الإنسان والعمل روبرت ديسترو. يصادف هذا العام العيد الخامس والسبعين للأمم المتحدة والعيد الثاني والسبعين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان في شهر كانون الأول/ديسمبر. لقد استُلهِم الإعلان العالمي لحقوق الإنسان من تقاليد حقوق الإنسان في الولايات المتحدة بشكل جزئي، ويعكس عدد كبير من مواده وثيقة إعلان استقلال الولايات المتحدة ووثيقة الحقوق. وبهذه المناسبة، تدعو الولايات المتحدة كافة الدول الأعضاء في الأمم المتحدة إلى إعادة الالتزام بالطموحات المحددة في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان ومبدئه الأساسي المتمثل في أنه للأفراد حقوق متأصلة وعالمية لا تستطيع الحكومات نكرانها.

تنقل الفعالية مباشرة عبر موقع www.state.gov وتنشر صفحة فعاليات الدورة الخامسة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة على موقع وزارة الخارجية تسجيلا لها.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.