rss

الاتفاق حول إطار المباحثات بشأن الحدود البحرية الإسرائيلية اللبنانية

English English

وزارة الخارجية الأمريكية
مكتب المتحدثة الرسمية
للنشر الفوري
بيان للوزير مايكل ر. بومبيو
1 تشرين الأول/أكتوبر، 2020

 

ترحب الولايات المتحدة في قرار حكومتي إسرائيل ولبنان ببدء المباحثات حول ترسيم الحدود البحرية. هذه الاتفاقية التاريخية بين الطرفين توسطت فيها الولايات المتحدة وهي نتيجة ما يقرب من ثلاث سنوات من المشاركة السياسية المكثفة للسفير ديفيد ساترفيلد ومساعد وزير الخارجية ديفيد شينكر. سيسمح الاتفاق بين الطرفين حول إطار عمل مشترك للمناقشات حول الحدود البحرية لكلا البلدين ببدء المباحثات، التي من شأنها أن تؤدي إلى مزيد من الاستقرار وكذلك الأمن والازدهار للمواطنين اللبنانيين والإسرائيليين على حد سواء. إن إعلان اليوم خطوة حيوية للمضي قدماً تخدم مصالح لبنان وإسرائيل وكذلك المنطقة والولايات المتحدة. إذ طلب كلا البلدين أن تشارك الولايات المتحدة كوسيط وميسر في المناقشات حول ترسيم الحدود البحرية. كما تتطلع الولايات المتحدة إلى بدء مناقشات الحدود البحرية قريبا، والتي سيتم عقدها في الناقورة بلبنان تحت علم الأمم المتحدة ويستضيفها موظفو مكتب منسق الأمم المتحدة الخاص لشؤون لبنان (UNSCOL). إن الولايات المتحدة، وإدراكا لتجربة الآلية الثلاثية، تتطلع أيضا إلى محادثات منفصلة على مستوى الخبراء لتحديد القضايا العالقة المتعلقة بالخط الأزرق، والتي تُعد خطوة إيجابية أخرى لتحقيق الاستقرار الإقليمي.     


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.