rss

الذكرى الحادية والأربعين للاستيلاء على السفارة الأمريكية في إيران

Français Français, English English, Русский Русский

وزارة الخارجية الأمريكية
بيان صحفي
وزير الخارجية مايكل ر. بومبيو
4 تشرين الثاني/نوفمبر 2020

 

في مثل هذا اليوم منذ واحد وأربعين عاما، اقتحم أتباع آية الله الخميني السفارة الأمريكية في طهران واحتجزوا أكثر من 50 دبلوماسيا أمريكيا كرهائن. عذب النظام الإيراني هؤلاء الأمريكيين الشجعان وعائلاتهم لمدة 444 يوماً، ولم يكونوا يعرفون ما إذا كانوا سيرون أحباءهم مرة أخرى. يجسد الناجون من أزمة الرهائن في إيران شجاعة السلك الدبلوماسي الأمريكي. ونكرم اليوم التضحية التي قدمها هؤلاء الوطنيون ومن عملوا بلا كلل لتحريرهم.

يواصل النظام الإيراني حتى يومنا هذا استخدام التكتيك اللاإنساني المتمثل باحتجاز الرهائن بغرض تنفيذ أجندته المدمرة في المنطقة وفي مختلف أنحاء العالم. ندعو إيران إلى الإفراج عن المواطنين الأمريكيين المحتجزين ظلما لديها، وهم مراد طهباز وسياماك وباقر نمازي. لم تكشف إيران حتى الآن عن مصير الموظف في مكتب التحقيقات الفيدرالي روبرت ليفنسون، والذي اختطف منذ أكثر من 13 عاما. ولكن هؤلاء الأبرياء ليسوا الضحايا الوحيدين لوحشية النظام الإيراني، فالضحايا الذي عانوا لأطول مدة من النظام الإيراني هم الشعب الإيراني الذي يستحق أفضل من ذلك.


هذه الترجمة هي خدمة مجانية مقدمة من وزارة الخارجية الأمريكية، مع الأخذ بالاعتبار أن النص الانجليزي الأصلي هو النص الرسمي.
تحديثات بالبريد الإلكتروني
للاشتراك في التحديثات أو الوصول إلى تفضيلات المشترك الخاصة بك، يرجى إدخال معلومات الاتصال الخاصة بك أدناه.